حالة الموضوع:
مغلق
  1. AlHawa

    AlHawa كبار الشخصيات

    إنضم إلينا في:
    ‏31 ديسمبر 2006
    المشاركات:
    5.523
    الإعجابات المتلقاة:
    10.749
      13-02-2009 02:07
    علاقة التصوف بالتشيع:



    في البداية لا يمكن أن نعد التصوف الإسلامي مذهبا عقائديًّا، كالمعتزلة، والخوارج، والشيعة، ولا يـمكن أن نعدهم كذلك مذهبًا فقهيًّا كالحنفية، والمالكية، والشافعية، والحنابلة. ولكن التصوف الإسلامي منهج التربية الروحي والسلوكي الذي يرقى به المسلم إلى مرتبة الإحسان، التي عرَّفها النبي صلى الله عليه وسلم: «أن تعبد الله كأنك تراه، فإن لم تكن تراه فإنه يراك».
    فالتصوف برنامج تربوي، يهتم بتطهير النفس من كل أمراضها التي تحجب الإنسان عن الله عز وجل، وتقَوِّم انحرافاته النفسية والسلوكية فيما يتعلق بعلاقة الإنسان مع الله ومع الآخر ومع الذات.
    والشيعة هم الذين انتحلوا التَّشيُع لعليٍّ كرَّم الله وجهه، وقالوا إنه الإمام بعد الرسول صلى الله عليه وسلم بالنص الجلي أو الخفي وأنه الوصي بعده بالاسم أو الوصف دون الصديق وعمر وعثمان رضي الله عنهم أجمعين، وأن الإمامة لا تخرج عنه ولا عن أولاده وإن خرجت فبظلم من غيرهم أو بتقية منه أو من أولاده.
    وربـما كان للخلافات السياسية والحربية التي حدثت في نـهايات عهد الخلفاء الراشدين رضوان الله عليهم أثر كبير في نشأة بعض الفرق العقائدية كالشيعة والخوارج وغيرهم.
    والشيعة الإمامية -وهم أغلب الشيعة- فرقة من المسلمين إلا أنـها أخطأت حينما خالفت المسلمين في تقديم علي بن أبي طالب -رضي الله عنه- على سائر الصحابة الكرام، والطعن على خلافة من سبقه، بل والنيل من أغلب الصحابة والوقوع في سبهم ولعنهم، فهذه طامات كبرى أوغرت قلوب أهل السنة والجماعة.
    إلا أنـهم لا يكفرون بـهذه المخالفات غير المقبولة؛ لأن المسلم لا يكفر بسب المسلم ولعنه، وإن كان من وقعوا فيهم بالسب واللعن هم خير المسلمين على الإطلاق بعد النبي صلى الله عليه وسلم، إلا أنـهم متأولون، بل ولا يرونـهم صحابة أصلا، ولذا فإن الشيعة الإمامية وهم الكثرة الغالبة من الشيعة في زمننا هذا من المسلمين مع مخالفتهم لمنهج أهل السنة والجماعة في باب الصحابة رضي الله عنهم من المسلمين.
    ولم يقتصر الخلاف بين أهل السنة والجماعة والشيعة على باب الصحابة الكرام رضوان الله عليهم، ولكن هناك أمور أخرى تـمثل أسس الخلاف بين أهل السنة والجماعة.
    والشيعة فرق أخرى متعددة منها ما تطرف في التشيع حتى خرج عن ربقة الإسلام بـمزاعم مُكَفِّرة ومعتقدات باطلة، فمنها فرقة تزعم أن الإله قد حلَّ في علي وأولاده وأنه قد ظهر بصورتـهم ونطق بألسنتهم وعمل بأيديهم، ومن هذه الفرق التي ضلت الإسماعيلية والبهرة، والدروز.
    ومن عقائد بعض فرق الشيعة الغلاة القول بتحريف القرآن، وتكفير الصحابة، وعدم أحقيَّة خلافة الخلفاء الراشدين الثلاث الأوائل: أبو بكر الصديق، وعمر بن الخطاب، وعثمان بن عفان. ويرى متبعي الشيعة أن الإمامة منصوص عليها ومحددة من قبل الله، بينما يرى أهل السنة أن الإمامة لم يتم تحديدها من قبل الله، والإمامة فضل من الله يتفضل به على من يشاء من عباده وليست خاصة لأحد.
    ومع كون الصوفية ليسوا مذهبًا عقائديًّا إلا أنـهم ينتمون لمذهب أهل السنة والجماعة، وعدَّهم علماء التوحيد من أهل السنة والجماعة.
    يقول ابن السبكي في شرح عقيدة ابن الحاجب: «اعلم أن أهل السنة والجماعة كلهم قد اتفقوا على معتقد واحد فيما يجب ويجوز ويستحيل، وإن اختلفوا في الطرق والمبادئ الموصلة لذلك. وبالجملة فهم بالاستقراء ثلاث طوائف:
    الأولى: أهل الحديث، ومعتقد الأدلة السمعية -الكتاب والسنة والإجماع.
    الثانية: أهل النظر العقلي وهم الأشعرية والحنفية (الماتريدية). وشيخ الأشعرية هو أبو الحسن الأشعري، وشيخ الحنفية أبو منصور الماتريدي.
    وهم متفقون في المبادئ العقلية في كل مطلب يتوقف السمع عليه، وفي المبادئ السمعية فيما يدرك العقل جوازه فقط والعقلية والسمعية في غيرها، واتفقوا في جميع المطالب الاعتقادية إلا في مسائل.
    الثالثة: أهل الوجدان والكشف وهم الصوفية. ومباديهم مبادي أهل النظر والحديث في البداية والكشف والإلـهام في النهاية»
    ويقول الإمام محمد أحمد السفاريني الحنبلي: «أهل السنة والجماعة ثلاث فرق:
    الأثرية: وإمامهم أحمد بن حنبل رحمه الله تعالى.
    والأشعرية: وإمامهم أبو الحسن الأشعري رحمه الله تعالى.
    والماتريدية: وإمامهم أبو منصور الـماتريدي»
    وأغفل السفاريني الصوفية لا لأنه لم يعدهم من أهل السنة والجماعة، وإنـما لأنه لم يعدهم مذهبًا عقائديًّا، بل هو مذهب سلوكي -كما أسلفنا- فلم يستقل الصوفية بـمذهب في إثبات قضايا التوحيد، بل كانوا يتبعون في العقيدة أهل السنة والجماعة إما بـموقف أهل الحديث، أو موقف الأشاعرة والماتريدية. كما نجد كثيرًا من كتب طبقات الأولياء؛ كالحلية وطبقات الشعراني تبدأ بترجمة الخلفاء الراشدين الأربعة على ترتيبهم عند أهل السنة فتبدأ بذكر أبي بكر الصديق فعمر بن الخطاب فعثمان بن عفان فعلي بن أبى طالب رضي الله عنهم أجمعين، ومن جهة أخرى فإن أعلام التصوف السنيين -وكثير منهم من الأشراف المنتسبين لآل البيت- مذكورون في كتب طبقات التصوف وكتب التاريخ المختصة بأعلام أهل السنة، ولا ذكر لهم في كتب أعلام الشيعة.
    كما سنجد في أعلام التصوف كثيرين من أشراف آل البيت، سنجد أيضًا فيهم كثيرين ممن ينتسبون -من حيث النسب- إلى سيدنا أبي بكر الصديق كالسادة البكرية بـمصر، ومنهم من ينتهي نسبه إلى سيدنا عمر بن الخطاب، كالشيخ محمد بن عنان وهو من كبار أولياء مصر وإليه ينتهي نسب السادة العنانية بـمصر، وله ترجمة في طبقات الشعراني، وكذلك الشيخ العارف الكبير الإمام الرباني أحمد السرهندي الفاروقي مجدد الألف الثانية، وكذلك الشيخ خالد ضياء الدين وينتهي نسبه إلى سيدنا عثمان بن عفان، وكلاهما من كبار رجال النقشبندية وعليهما تدور سلاسل هذه الطريقة. ومن جهة أخرى فليس في طبقات الصوفية التي بين أيدينا ترجمة لأحد من أعلام الشيعة، إلا من كان من الشخصيات الإسلامية العامة كسيدنا علي بن أبى طالب أو ابنيه السيدين الحسن والحسين، وغيرهما من أعلام آل البيت الذين لا تختص بـهم فرقة دون أخرى، ولا يعني ترجمة أحد منهم في رجال التصوف أن التصوف صار شيعيًّا
    ومن جهة الممارسات اليومية فسنجد مثلا رايات الطرق الصوفية تكتب في أركانـها أسـماء الخلفاء الراشدين الأربعة (أبو بكر - عمر - عثمان - علي)، وهو ما يؤكد سنية هذه الطرق.
    كل ما تقدم يؤكد على سريان أصول أهل السنة والجماعة في التصوف السني بدايةً من الأصول النظرية والفكرية ومرورًا بالأعلام والرجال وانتهاءً بالممارسات اليومية.
    بـهذا تبين لنا أن أصول الشيعة وعقائدهم تخالف أصول الصوفية السنيين جملة وتفصيلا، أما ما قاله البعض من أن الصوفية شاركت الشِّيعَة في الْمُغَالاة في حُبِّ آل بيت رسول الله صلى الله عليه وسلم، وهو علي بن أبي طالب كرم الله وجهه وذريَّته، فأمر مردود؛ لأن الصوفية لم يغالوا في حُبِّ آل بيت رسول الله صلى الله عليه وسلم وحدهم، بل أحبُّوهم وأحبوا جميع الصحابة رضوان الله عليهم، وكيف لا! وقد أُمِرْنَا بِحُبِّ آل بيت النُّبوة، قال تعالى: {قُلْ لا أَسْأَلُكُمْ عَلَيْهِ أَجْرًا إِلا الْمَوَدَّةَ فِي الْقُرْبَى**[الشورى: 23] فالآية تُوصِي بحبِّ قرابته صلى الله عليه وآله وسلم ومودتـهم، وجعل محبتهم في أعماق قلب كل مسلم.
    والمغالاة لا تكون في المحبة، إنـما تكون في الاعتقاد، فطالما كان المسلم سليم الاعتقاد فلا حرج عليه في محبة أهل البيت رضوان الله عليهم جميعًا، ومحبة أهل البيت درجات يرزقها الله لـمن أحبه، فكلما زاد حب المسلم لآل البيت ارتقى بـهذا الحب في درجات الصالحين؛ لأن حب أهل البيت الكرام علامة على حب الرسول صلى الله عليه وآله وسلم، وحب الرسول صلى الله عليه وآله وسلم علامة على حب الله عزَّ وجل، وفي هذا المعنى قال الإمام الشافعي رضي الله عنه:
    إن كان رفضًا حب آل محمد ... فليشهد الثقلان أني رافضي
    وبـهذا العرض نكون قد وقفنا على حقيقة التصوف، ومصادره، وحقيقة العلاقة بينه وبين التشيع، وعلمنا أن التصوف الإسلامي يتبع مذهب أهل السنة والجماعة، والله تعالى أعلى وأعلم.
     
    6 شخص معجب بهذا.
  2. mohamedzied

    mohamedzied كبار الشخصيات

    إنضم إلينا في:
    ‏29 نوفمبر 2007
    المشاركات:
    4.526
    الإعجابات المتلقاة:
    16.329
      13-02-2009 12:20
    أخي جزاك الله خيرا على الموضوع ( و الشيء من مأتاه لا يستغرب )
    و لكن لي سؤال للعديد من إخواننا في هذا المنتدى المدافعين عن الصوفية ( و أنا أحترم رأيهم )

    أنتم أهل سنة - و هذه قناعتي لن أغيرها - فلماذا أراكم تستشهدون في بعض الأحيان بمواقع للشيعة ؟

    قد يكون السؤال محرج و لكن أرجو أن نرفع هذا الإلتباس
     
  3. AlHawa

    AlHawa كبار الشخصيات

    إنضم إلينا في:
    ‏31 ديسمبر 2006
    المشاركات:
    5.523
    الإعجابات المتلقاة:
    10.749
      13-02-2009 13:13
    أخي محمّد زياد! لا أعتبر نفسي بداية من المدافعين عن الصّوفيّة و لست من الصّوفيّة كذلك! و لكن أريد أن توضع النّقاط فوق الحروف!
    أمّا عن هذه الشّبهة فالرّدّ عليها فردي! فربّما لا يعرف أحدهم الفرق بين موقع شيعي و غيره؟
     
    3 شخص معجب بهذا.
  4. jiji123

    jiji123 نجم المنتدى

    إنضم إلينا في:
    ‏17 ديسمبر 2007
    المشاركات:
    2.076
    الإعجابات المتلقاة:
    2.262
      13-02-2009 13:33
    السلام عليكم ...أخي العزيز أنا سألت امام عن حكم الصلاة وراء امام شيعي و صوفي فأجابني بأن يمكن الصلاة في الحالة الثانية ولا يجوز في الأولى....لكني لم أقتنع نظرا للأفكاروالتقاليد التي تراود الصوفية كرفض الجهاد في سبيل الله واعتبار جهاد النفس هو الأساس....اضافة الى التقاليد و العادات المضحكة كالرقص و لطم الرؤوس بعضها ببعض و كأن الصحابة كانو يفعلون هكذا....
     
  5. mohamedzied

    mohamedzied كبار الشخصيات

    إنضم إلينا في:
    ‏29 نوفمبر 2007
    المشاركات:
    4.526
    الإعجابات المتلقاة:
    16.329
      13-02-2009 14:31
    أرجو أن تتابع بعض أعمال جيش الطريقة النقشبندية في العراق
     
    3 شخص معجب بهذا.
  6. شبل العقيدة

    شبل العقيدة عضو مميز

    إنضم إلينا في:
    ‏21 جويلية 2008
    المشاركات:
    765
    الإعجابات المتلقاة:
    3.436
      13-02-2009 19:02
    بارك الله فيك لطرح الموضوع لانه لو طرحه عضو لكان في المحذوفات ثانيا كما ان بعض العلماء رفض التصريح بكفرالشيعة فهناك من قال بكفرهم والاقرب ان الشيعة الامامية قد اخترعت دينا اخر لعدة اسباب اولا هم لا يجتمعون مع اهل السنة لا في كتاب باعتبار انه ناقص وبالتالي هم يخالفون قول الله تعالى (إِنَّا نَحْنُ نَزَّلْنَا الذِّكْرَ وَإِنَّا لَهُ لَحَافِظُونَ) ثانيا لا يجتمعون معنا على السنة باعتبار ان كل الصحابة كفروا وارتدوا عن دينهم بعدم بيعة سيدنا علي الا ستة وكلنا يعرف من اوصل لنا السنة هم الصحابة ثالثا هم يقولون بوجود مصحف فاطمة ولو ان بعض علمائهم نفى ذلك ولكن في قناة المنار اعترفوا بوجود مصحف فاطمة وعندي دليل ويكفي هنا من الادلة لانها لا تنتهي اما بالنسبة للصوفية فالتشابه بين نهجها والشيعة واضح في عدة امور مثال عند الشيعة الوصي افضل من النبي وعند الصوفية الولي افضل من النبي مسالة الانتساب المزعوم لال البيت عند الشيعة الائمة يوحى اليهم عند الصوفية الاولياء يوحى اليهم مسالة علم الغيب فالولي والوصي كلاهما يعلمان الغيب فالتشابه موجود ولو ان الصوفية لا تسب الصحابة وتلعنهم
     
    3 شخص معجب بهذا.
  7. ابن حزم الأندلسي

    ابن حزم الأندلسي عضو فعال

    إنضم إلينا في:
    ‏27 جويلية 2007
    المشاركات:
    599
    الإعجابات المتلقاة:
    1.702
      13-02-2009 19:28
    أرى أنه لا يمكن الحديث عن الصوفية أو الشيعة بالتعميم فالذي يقول الصوفية يفعلون و يفعلون من منهم بالضبط يقصد فهم درجات و كذلك الشيعة هم درجات فعندما نقول أن الصوفية أو الشيعة يفعلون كذا أو كذا فهذا شطط لأن من الصوفية من لا يفعل ذلك و من الشيعة من لا يفعل ذلك
     
    2 شخص معجب بهذا.
  8. physio008

    physio008 عضو مميز

    إنضم إلينا في:
    ‏29 فيفري 2008
    المشاركات:
    796
    الإعجابات المتلقاة:
    1.736
      13-02-2009 20:01
    انت بسطت الموضوع وقارنت الصوفية بالشيعة واستدللت ببعض الآراء ولأن الموضوع طويل وشائك فإني أهمس لك بهذا الموقع
    PAS DE LIENS EXTERNES

    ولك أن تدخل إلى منتدياته وخاصة منتدي بوابة الرد على الصوفية وطالع بالصور والأدلة وبعدها يمكن أن نتناقش.
    ملاحظة هذا ليس دعوة لأي منتدى أخر ذلك لأن الكلام يطول في الموضوع فخيرت أن أشير إليه ليس إلاّ.
     
  9. NEW mido 12

    NEW mido 12 عضو

    إنضم إلينا في:
    ‏27 جانفي 2009
    المشاركات:
    1.571
    الإعجابات المتلقاة:
    3.482
      13-02-2009 20:03

    أولا إخواني هذ مقارنة بسيطة أقوم بها بواسطة الصور بين الرافضة و الصوفية:



    طواف الشيعة بالقبور

    [​IMG]


    ......
    قبر الحسين رضي الله عنه
    [​IMG]




    طواف الصوفية بالقبور و زيارتهم لها


    [​IMG]

    [​IMG]
     
    4 شخص معجب بهذا.
  10. شبل العقيدة

    شبل العقيدة عضو مميز

    إنضم إلينا في:
    ‏21 جويلية 2008
    المشاركات:
    765
    الإعجابات المتلقاة:
    3.436
      13-02-2009 20:04
    بالنسبة للشيعة انا لم اعمم ولكني تحدثت عن الشيعة الامامية التي ينتسب اليها الخميني وحسن نصرالله واهي افضل الفرق واقلها ضلالا اما الصوفية فاختر اي طريقة من الطرق الصوفية ولناخذ مثلا التيجانية اما من كان لا يعمل هذه الاعمال فاما انه مقلد او جاهل بما يقتضيه كونه شيعيا او صوفيا
    وليكون النقاش بالدليل بارك الله فيكم
     
    2 شخص معجب بهذا.
حالة الموضوع:
مغلق

مشاركة هذه الصفحة

جاري تحميل الصفحة...