انتر ويوفنتوس وروما يوفرون جهدهم في الدوري الإيطالي استعدادا

الموضوع في 'أرشيف منتدى الرياضة' بواسطة عبدالخالق مرزوق, بتاريخ ‏20 فيفري 2009.

  1. عبدالخالق مرزوق

    عبدالخالق مرزوق عضو مميز

    إنضم إلينا في:
    ‏26 جويلية 2008
    المشاركات:
    1.270
    الإعجابات المتلقاة:
    1.934
      20-02-2009 11:50

    تسعى فرق انتر ميلان ويوفنتوس وروما إلى عدم استنفاد طاقاتها ومجهودها خلال مباريات المرحلة الخامسة والعشرين من الدوري الإيطالي لكرة القدم والتي تقام على مدار اليومين المقبلين استعدادا لمبارياتها في دور الستة عشر بدوري أبطال أوروبا يومي الثلاثاء والأربعاء المقبلين.

    ويفتتح انتر ميلان حامل اللقب ومتصدر جدول المسابقة برصيد 56 نقطة مباريات المرحلة غدا السبت بالحلول ضيفا على بولونيا ويسعى انتر لتوفير جهده من أجل المواجهة المرتقبة والصعبة التي يخوضها مع مانشستر يونايتد الانجليزي منتصف الأسبوع.

    ويعرف الصربي سينيسا ميهايلوفيتش المدير الفني لفريق بولونيا منافسه انتر ميلان جيدا حيث كان مدافعا في صفوف الفريق لمدة عامين كما عمل مساعدا للمدرب روبرتو مانشيني المدير الفني الأسبق لانتر قبل قدوم المدرب البرتغالي جوزيه مورينيو الصيف الماضي.

    وحذر الصربي الآخر ديجان ستانكوفيتش لاعب خط وسط انتر فريقه من هذه المباراة قائلا "سنخوض مباراة صعبة للغاية يوم السبت لأن بولونيا فريق قوي مثل مدربه".

    وسجل ستانكوفيتش هدف الفوز 2/1 لانتر في مرمى جاره ميلان مطلع هذا الأسبوع ولكنه سيكون بين اللاعبين الذين يحصلون على راحة من مباراة الغد من اجل توفير كل طاقاته للمواجهة مع مانشستر يونايتد.

    ونفس الشيء ينطبق على يوفنتوس صاحب المركز الثاني والذي يخوض بداية من مباراته في هذه المرحلة ست مباريات في 18 يوما فقط حيث يشارك الفريق في الدوري الإيطالي ودوري أبطال أوروبا بالإضافة لوصوله إلى الدور قبل النهائي لكاس إيطاليا.

    وتمثل هذه المباريات المتعاقبة اختبارا لقدرة الفريق على الاستمرار في المنافسة حتى نهاية الموسم.

    وتصدت العارضة والقائمان للعديد من تسديدات لاعبي يوفنتوس ليسقط في فخ التعادل 1/1 أمام ضيفه سامبدوريا مطلع هذا الأسبوع ومن ثم وصل الفارق الذي يفصله عن انتر المتصدر إلى تسع نقاط.

    ورغم ذلك ، يشعر كلاوديو رانييري المدير الفني ليوفنتوس بالتفاؤل خاصة وأن قائمة الإصابات في الفريق اقتصرت على كريستيان زانيتي وباولو دي سيلي.

    وتعافى المهاجم الفرنسي دافيد تريزيجيه وقلب الدفاع جورجيو تشيلليني وقد يشاركا لبعض الوقت على الأقل في المباراة الصعبة للفريق غدا السبت أمام مضيفه باليرمو استعدادا للمباراة الصعبة أمام مضيفه تشيلسي الإنجليزي في العاصمة البريطانية لندن يوم الأربعاء المقبل.

    وكانت البداية السيئة لروما في الموسم الحالي سببا في ابتعاد الفريق عن دائرة المنافسة على اللقب واكتفاء الفريق بالمنافسة على المركز الرابع الذي يضمن مشاركة الفريق في دوري أبطال أوروبا الموسم المقبل.

    وخسر روما صفر/3 أمام أتالانتا في المرحلة الماضية من الدوري الإيطالي قبل أن يواجه ضيفه سيينا في اختبار سهل غدا السبت استعدادا للمواجهة الصعبة مع أرسنال يوم الثلاثاء المقبل.

    وتقام باقي مباريات المرحلة بعد غد الأحد حيث يسعى ميلان صاحب المركز الثالث إلى استعادة توازنه بعد الهزيمة في "ديربي" ميلانو أمام انتر والتعادل 1/1 مع فيردر بريمن الألماني أمس الأول الأربعاء في ذهاب دور ال32 لمسابقة كأس الاتحاد الأوروبي.

    ويستضيف ميلان فريق كالياري الذي ظهر بشكل رائع منذ استئناف مسابقة الدوري الإيطالي في كانون ثان/يناير الماضي بعد انتهاء عطلة الشتاء.

    وكان من النتائج الجيدة التي حققها كالياري في الفترة الماضية تعادله مع انتر 1/1 وفوزه 3/2 على يوفنتوس.

    أما فريق فيورنتينا صاحب المركز الرابع فيستضيف فريق كييفو كما يحتاج نابولي إلى التخلص من مسيرته السيئة في الفترة الماضية من خلال التغلب على ضيفه جنوه.

    ويلتقي سامبدوريا مع أتالانتا وليتشي مع لاتسيو وكاتانيا مع ريجينا وتورينو مع أودينيزي.

    منقول​
     
    1 person likes this.

مشاركة هذه الصفحة

جاري تحميل الصفحة...