.....مع حبي.....

الموضوع في 'التسلية العامة' بواسطة hamma0011, بتاريخ ‏22 فيفري 2009.

حالة الموضوع:
مغلق
  1. hamma0011

    hamma0011 نجم المنتدى

    إنضم إلينا في:
    ‏29 أوت 2008
    المشاركات:
    1.827
    الإعجابات المتلقاة:
    3.580
      22-02-2009 15:03
    كان لأمي عين واحدة... وقد كرهتها... لأنها كانت تسبّب لي الإحراج.
    وكانت تعمل طاهية في المدرسة التي أتعلّم فيها لتعيل العائلة.
    ذات يوم... في المرحلة الابتدائية جاءت لتطمئن عَليّ.
    أحسست بالإحراج فعلاً... كيف فعلت هذا بي؟!
    تجاهلتها, ورميتها بنظرة مليئةً بالكره.
    وفي اليوم التالي قال أحد التلامذة... أمّك
    بعين
    ٍ واحده... أووووه
    وحينها تمنيت أن أدفن نفسي
    وأن تختفي
    أمّي من حياتي
    . في اليوم التالي واجهتها:
    لقد جعلتِ من
    ّي أضحوكة, لِم لا تموتين ؟!!
    ولكنّها لم تُجب!!!
    لم أكن متردّداً فيما قلت ولم أفكر بكلامي لأنّي كنت غاضباً جداً .

    ولم أبالي لمشاعرها ...
    وأردت مغادرة المكان..
    درست بجدٍ وحصلتُ على منحة للدراسة في سنغافورة

    وفعلاً... ذهبت... ودرست... ثم تزوّجت... واشتريت بيتاً... وأنجبت أولاداً وكنت سعيداً ومرتاحاً في حياتي
    وفي يومٍ من الأيام...أتت أمي لزيارتي ولم تكن قد رأتني منذ سنوات ولم ترى أحفادها أبداً!
    وقفتْ على الباب وأخذ أولادي يضحكون..
    . صرختُ: كيف تجرأتِ وأتيتِ لتُخيفي أطفالي؟.. أخرجي حالاً!!!
    أجابت بهدوء: (آسفة... أخطأتُ العنوان على ما يبدو)... واختفتْ...
    وذات يوم وصلتني رسالة من المدرسة تدعوني لجمع الشمل العائلي
    فكذبتُ على زوجتي وأخبرتُها أنّني سأذهب في رحلة عمل...
    بعد الاجتماع ذهبت إلى البيت القديم الذي كنا نعيش فيه، للفضول فقط!!!.
    أخبرني الجيران أن أمّي... تُوفيَت
    لم أذرف ولو دمعة واحدة!!
    قاموا بتسليمي رسالة من أمي ....
    إبني الحبيب... لطالما فكّرت بك..
    آسفة لمجيئي إلى سنغافورة وإخافة أولادك.
    كنت سعيدةً جداً عندما سمعتُ أنّك سوف تأتي للإجتماع.
    ولكنّي قد لا أستطيع مغادرة السرير لرؤيتك
    آسفة لأنني سببت لك الإحراج مراتٍ ومراتٍ في حياتك
    . هل تعلم... لقد تعرضتَ لحادثٍ عندما كنت صغيراً وقد فقدتَ عينك.
    وكأي أمّ, لم أستطع أن أتركك تكبر بعينٍ واحدةٍ...
    ولِذا... أعطيتُكَ عيني....
    وكنتُ سعيدةً وفخورة جداً لأن إبني يستطيع رؤية العالم بعيني.
    .....مع حبي.....
    .....أمــــــــــــك.....
     
    8 شخص معجب بهذا.

  2. king-marwen

    king-marwen عضو فعال

    إنضم إلينا في:
    ‏15 أوت 2008
    المشاركات:
    399
    الإعجابات المتلقاة:
    434
      22-02-2009 19:29
    غريبة في العباد كان النكران
    مسكينة
     
  3. etoile rouge

    etoile rouge مدرس تعليم إبتدائي

    إنضم إلينا في:
    ‏4 نوفمبر 2006
    المشاركات:
    1.777
    الإعجابات المتلقاة:
    2.740
      22-02-2009 20:22
    معبرة جدا جدا بارك الله فيك
     
  4. fetiha.mok

    fetiha.mok عضو مميز

    إنضم إلينا في:
    ‏12 مارس 2008
    المشاركات:
    1.089
    الإعجابات المتلقاة:
    1.913
      22-02-2009 20:26
    مشكور يا أخي لكن إني دخلت إلى هاذ القسم لأتسلى


    قصة خيالية مؤثرة .. لا يمكن لإنسان أن يتنكر لأمه الوالدة .أرضعته بحنانها..:bang:

    وان كانت قصة معبرة لإعطاء درس في سلوكنا نحو أمهاتنا
     
  5. isbm

    isbm عضو مميز

    إنضم إلينا في:
    ‏22 جانفي 2008
    المشاركات:
    1.305
    الإعجابات المتلقاة:
    2.286
      22-02-2009 20:30
    عاد هو مافيبالوش
    مايتساماش نكران
    كان حبت راهي قاتلو
    انا في بلاصتها يعملي اكاك
    نقلو هات عيني
     
    2 شخص معجب بهذا.
  6. mor_sbz

    mor_sbz عضو فعال

    إنضم إلينا في:
    ‏24 جويلية 2008
    المشاركات:
    355
    الإعجابات المتلقاة:
    774
      23-02-2009 02:19
    حاولت نفهمك ما فهمتش معناها كان ما جاتش عطانوا عينها تقول إنت تستاهل انا ما نتصوركش تقصد المعنى هذا اما انا هذا شفهمت أرجو أن تتقبل كلامي بصدر رحب :kiss:
     

  7. offa86

    offa86 عضو جديد

    إنضم إلينا في:
    ‏18 جانفي 2009
    المشاركات:
    24
    الإعجابات المتلقاة:
    35
      25-02-2009 03:34
    :besmellah2:
    مؤثرة الحكاية وموجود شكون يتنكر لوالديه على خاطرو مستعار منهم
    ومايؤمنوش إنو حتى حد ما يختار والديه ويلزمنا نحطوهم في عينينا وشوية
    ما رضاء الله إلا برضاء الوالدي
    وربي يهدي
    :ahlan:
     
  8. khaldoun

    khaldoun كبار الشخصيات

    إنضم إلينا في:
    ‏25 سبتمبر 2007
    المشاركات:
    15.771
    الإعجابات المتلقاة:
    36.150
      25-02-2009 10:46
    :tunis:


    بقطع النّظر عن القصّة هل هي حقيقة أم من وحي الخيال للتذكير وضرب الأمثال فإنّها ليست للتسلية.

    :satelite:
     
جاري تحميل الصفحة...
مواضيع مشابهة التاريخ
اللغز الذي حير العالم - للاذكياء فقط ‏21 جويلية 2016
حالة الموضوع:
مغلق

مشاركة هذه الصفحة

جاري تحميل الصفحة...