1. كل المواضيع تعبّر عن رأي صاحبها فقط و ادارة المنتدى غير مسؤولة عن محتوياتها
    إستبعاد الملاحظة

عادي

الموضوع في 'أرشيف المنتدى العام' بواسطة madounat, بتاريخ ‏23 فيفري 2009.

  1. madounat

    madounat عضو مميز

    إنضم إلينا في:
    ‏26 نوفمبر 2008
    المشاركات:
    1.037
    الإعجابات المتلقاة:
    3.870
      23-02-2009 20:26
    كان هناك رجل ولد بطريقة عادية من أب وأم عاديين وعاش في بيت عادي وكانت طفولته عادية ثم دخل المدرسة الابتدائية بطريقة عادية ونجح فيها بدرجات عادية ، ثم ذهب إلى المرحلة المتوسطة وكانت درجاته عادية ، ثم ذهب إلى ثانوية عادية وتخرج منها بمعدل عادي ، وبعدها دخل جامعة عادية وتخصص عادي وتخرج بطريقة عادية ، وبعدها توظف في وظيفة عادية وأصبح راتبه عادي ، وبعدها اختار امرأة عادية وتزوجها بطريقة عادية وأنجبت له أولاد عاديين ورباهم تربية عادية وعاشوا بطريقة عادية ثم تقاعد الرجل بطريقة عادية وبعدها توفى وفاة عادية وأقيمت له جنازة عادية ، وترك أثر في الحياة من بعده كان ( عادي

    تصور شخصا" بهذا الفهم وهذه العقلية هل يستطيع ان يغير من الواقع وهل يستطيع ان يقدم لامته لتتقدم وتقود الأمم وهو بهذه العقلية
     
    8 شخص معجب بهذا.
  2. isbm

    isbm عضو مميز

    إنضم إلينا في:
    ‏22 جانفي 2008
    المشاركات:
    1.305
    الإعجابات المتلقاة:
    2.286
      23-02-2009 21:10
    لكن المشكلة الاكبر هو ان اغلبية الشباب اي في سن العنفوان و القوة يحلمون بعيشة عادية مثل تلك التي وصفت
    فكلنا يحلم بزوجة و اولاد و عمل و تقاعد
    ولا اظن ان هناك من يفكر في انه يجب عليه ترك اثر في حياته و ان يقوم بشئ فريد و ان لا يكون امعة يقلد الناس و لا يبحث و لا يفكر ولا يبدع
    و اظن ان للمجتمع دورا كبيرا في ذلك فهو يملي عليك طريقة عيش معينة و يمنعك من الخروج عنها
    فانت اذا كنت شابا فعليك ان تدرس مثل كل الشباب
    و اذا حصلت على عمل فاول سؤال ستواجهه هو متى ستتزوج
    و اذا تزوجت فالسؤال يصبح متى تاتي بالاطفال
    ....
     
    4 شخص معجب بهذا.
  3. المسلمة العفيفة

    المسلمة العفيفة عضو فريق العمل بالمنتدى الإسلامي

    إنضم إلينا في:
    ‏22 مارس 2008
    المشاركات:
    2.115
    الإعجابات المتلقاة:
    12.577
      23-02-2009 21:37
    بسم الله الرحمن الرحيم
    السلام عليكم و رحمة الله و بركاته

    جزاك الله خيرا على الموضوع.
    .

    أن يكون كل ما ذكرت شئ عادي!! بل فضل ونعمة من الله..

    أن يولد هذا الشخص بطريقة عادية فضل و نعمة..
    أن أنعم الله عليه بأم و أب عاديين في حين غيره لا يعرف من أمه من أبوه فضل و نعمة..
    غيره لم يعش طفولة عادية مشرد في الشوارع حافي القدمين... كأطفال غزة ..

    الغير عادي أنه حتى و إن نجح بمعدلات عادية لم يحمد الله الذي يسر له هذا النجاح بل يقنط و يسخط!!
    الغير عادي أنه لا يقوم بواجباته ويكتفي بالتواكل و شتان بين من توكل على الله و بين من تواكل!

    أن تكون له وظيفة عادية براتب عادي فضل ونعمة من الله..الغير عادي أن لا يحمد الله! غيره لم يجد وظيفة..

    الغير عادي أنه يدفع الرشاوي ليفوز بوظيفة راتبها أعلى!

    أن أنعم الله عليه بزوجة عادية و تزوجها بطريقة عادية فضل و نعمة من الله عز وجل, الغير عادي أن تكون له زوجة عادية وهو ينظر لما حرم الله..

    يا حبذا أن يربي أولاده تربية عادية فالعادي أن يربيهم على الأخلاق الحميدة و لكن الغير عادي ان التربية العادية لم تعد عادية بل يقال عنها كبت للمواهب و الشخصية ..!

    أن يتقاعد بطريقة عادية نعمة وفضل من الله,
    يا ربنا ما أكرمك! بعد جحوده لنعم الله عليه هاهو يمهله و يصبر عليه إلى أن أصبح شيخا لعله يتوب لعله يرجع...!

    أن يموت بطريقة عادية فأي نعمة هذه يموت وهو ينطق بالشهادتين, لكن ترى ما الذي قدمه من عمل في حياته حتى يموت ميتة عادية؟؟

    الغيرعادي أن يعيش عيشة هامشية و يموت ولم يكون شخصية!

    الغيرعادي أن لا يسعى لنصرة دين الله أيا كان المنصب الذي يشغله ويتحلى بأخلاق المسلم و يكون رسول الله صلى الله عليه وسلّم قدوته لا أبطال المسلسلات المكسيكية!

    الغيرعادي أن لا يربي أبنائه تربية إسلامية بدعوى شعارات الإنفتاح الوهمية !

    الغير عادي أنك لو سألته عن هدفك في الحياة ؟ كيف تحاول أن تكون فردا فعالا في المجتمع؟ هل فكرت كيف ستنصر هذه الأمة الإسلامية يتلعثم لسانه وإن وجد إجابات فهي ولا شك سطحية -إلا من رحم ربّ البريّة- !

    الغير عادي أن يتذلل بأبواب الخلق ولم يركع ولو ركعة لمن أنعم عليه ورزقه من فضله و سبب له الأسباب ليعيش عيشة هنية!
     
    9 شخص معجب بهذا.
  4. fetiha.mok

    fetiha.mok عضو مميز

    إنضم إلينا في:
    ‏12 مارس 2008
    المشاركات:
    1.100
    الإعجابات المتلقاة:
    1.943
      23-02-2009 21:44
    :156::156::156::156:
    ما بيده حيلة : قل لن يصيبنا إلا ما كتب الله لنا ...

    ماذا فعلت الأمم المتقدمة للبشرية ؟؟ غير أكل الدجاج السوري ولحم

    جنون البقر والسمك المجمد والحليب المبستر وأفلوانزا الطيور والأمراض العصرية مثل السيدا عافانا وعافاكم الله.

    ألا ترى أن الإنسان أصبح آلة روبو لم يعد له إحساس بشري تجاه أصدقائه وأقاربه..

    ثم التقدم أخيرا جاء بتقديم ساعة صيفية بل لا للمغالطة فهي في شهر مارس. ومارس أعرف انه في الربيع .

    إني أشعر وكأني روبو أو آلة غسيل سيقع تعديلي حتى لا أستهلك الطاقة ....................الخ
    :bang::bang::bang::bang::bang::bang:
     
    4 شخص معجب بهذا.
  5. wallui3

    wallui3 عضو

    إنضم إلينا في:
    ‏17 ديسمبر 2008
    المشاركات:
    90
    الإعجابات المتلقاة:
    508
      23-02-2009 21:48
    :besmellah1:ما نتصورش راجل بهذه المواصفات بلا طموحات ولا امل في غد افضل لكن في اغلب الاحيان صعوبة المعيشة تقيد عقلية الانسان فيصبح سلبي في مجتمعه ويسعى فقط لعيشة طبيعية هذا كان وصل للمراحل لتم ذكرها لانها في وقتنا هذا اصبحت حلم للشاب التونسي:dance:
     
    3 شخص معجب بهذا.
  6. madounat

    madounat عضو مميز

    إنضم إلينا في:
    ‏26 نوفمبر 2008
    المشاركات:
    1.037
    الإعجابات المتلقاة:
    3.870
      23-02-2009 22:21
    حسب ما رأى أعتقد ان الناس العادين ميالون إلى الالتفات بأفكارهم إلى الأشياء المؤسفة التي مضت في حياتهم، وتأمل الصعاب والمضايقات التي واجهوها، واعتبروها إخفاقا وفشلا، وسرعان ما تظهر مشاعر عدم الملاءمة، ففي مجال الأعمال – مثلا – يجرب شخص تكنيكا جريئا لزيادة رقم مبيعاته، ثم يحصل فقط على نتائج ضعيفة، فيتجنب أي مخاطرة أو محاولة جديدة في المستقبل فيرجع ليكون شخصا عاديا، وفي مجال العلاقات الإنسانية فالمرأة التي تكتشف خيانة زوجها قد تعتقد في النهاية أن جميع الرجال غير أوفياء، ولاحقا قد تتجنب كافة الرجال دون تفريق أو تمييز فتكون مراة عادية، ولكن عندما تسأل أشخاصا ناجحين أن يدلوا بأسرار نجاحهم سوف يقصون عليك قصصا وحكايات تحديات وفشل وإخفاق، وسوف يتلون عليك كيف استطاعوا التغلب على جميع هذه التحديات والهزائم والنكسات، وفي النهاية أصبحوا أقوى من أي وقت مضى، إن ماضيك لهو حق كنز من التجارب القيمة المتوفرة لديك كي تستفيد منها.
    هذا ما أعتقده انا. ان الشخص العادى هو الشخص الذى لا ياتى بجديد الذى لا يفكر و لا يبحث الذى تسيره المادة ولا يسير نفسه.
    تعلمت أن الذين لديهم الجرأة على مواجهة الفشل ، هم الذين يقهرون الصعاب وينجحون .
     
    4 شخص معجب بهذا.
  7. fetiha.mok

    fetiha.mok عضو مميز

    إنضم إلينا في:
    ‏12 مارس 2008
    المشاركات:
    1.100
    الإعجابات المتلقاة:
    1.943
      23-02-2009 23:35
    :sonic::sonic::sonic::sonic:
    أو يفشلون ويسقطون ويصابون بانهيار عصبي

    . يقول المثل التونسي = اللي ما يشبع من القصعة ما يشبع من لحيسها ... :crazy:


    لأن الإنسان بطبعه طموح ولا يشبع إلا من امن : بأن القناعة كنز لايفنى .

    يكفيه الإنسان أن يتوكل على الله حتى تكون أعماله صالحة .
    :satelite::satelite:
     
    3 شخص معجب بهذا.
  8. hammadik

    hammadik مراقب منتدى الأخبار الثقافيّة طاقم الإدارة

    إنضم إلينا في:
    ‏12 سبتمبر 2006
    المشاركات:
    2.104
    الإعجابات المتلقاة:
    8.254
      24-02-2009 09:27
    يا صديقي...أن تكون عاديّا...لا يعارض الابداع و الفاعليّة في المجتمع...
    ما أحلى الحياة و هي بسيطة بعيدة عن الأضواء و المشاكل و النّسق السّريع...
    بإمكانك ان تكون عاديّا و في نفس الوقت عنصرا فاعلا في محيطك الصّغير (العائلة و الأصدقاء المقرّبون)...
    و في الحقيقة، كنت في ما مضى أسعى إلى أن أكون مميّزا على نطاق واسع...و كدت ان أحقّق ذلك...لكنّي و الحمد لله انتبهت في اللحظة المناسبة أنّ التميّز لا يقاس بحجم أعمالك و انتشارها...إنّما بفاعليّتها...
    بل بالعكس، صرت أسعى ان أكون بسيطا جدّا و ان أبتعد عن تعقيدات الحياة الفارغة...ففي الأخير المصير واحد...
    فما أحلى ان تعيش حياتك و انت مرتاح البال

    كما يقول ليوناردو ديفانتشي:
    Etre le 1er à mon vilage mieux que le 2e à Rome


     
    1 person likes this.
  9. hammadik

    hammadik مراقب منتدى الأخبار الثقافيّة طاقم الإدارة

    إنضم إلينا في:
    ‏12 سبتمبر 2006
    المشاركات:
    2.104
    الإعجابات المتلقاة:
    8.254
      24-02-2009 09:33
    كلام جميل...فالفشل هو طريقك للنّصر...و لو كان هناك مجال سأروي لك العديد من القصص الشّخصيّة الخاصّة بالفشل و النّجاح...لكن كي ألخّص كلامي، أتدري ماذا تعلّمت؟؟؟؟؟؟؟...

    تعلّمت أنّ كلّ شيء يتمّ بترتيب إلاهي بحت...لا غير...

    تعلّمت: "عسى ان تكرهوا شيئا و هو خير لكم"
     
    1 person likes this.

مشاركة هذه الصفحة

جاري تحميل الصفحة...