كيف احببت جمعية.....وانت كيف...

الموضوع في 'أرشيف منتدى الرياضة' بواسطة cheb manai, بتاريخ ‏24 فيفري 2009.

حالة الموضوع:
مغلق
  1. cheb manai

    cheb manai نجم المنتدى عضو قيم

    إنضم إلينا في:
    ‏30 جويلية 2007
    المشاركات:
    4.352
    الإعجابات المتلقاة:
    23.326
      24-02-2009 21:24
    :besmellah1:
    وبعد . اخوتي الكرام .من منا لم يحب جمعية او فريق رياضي وخاصة في راضة الشعب كرة القدم على الصعيد الداخلي طبعا ...كلنا هنا رياضيين ...مغرمين بهاته اللعبة ومتحمسين لها ومشجعين لفريقنا المفضل ...ولكن هل تساءل احدكم متى وكيف احب هاته الجمعية او ذاك الفريق ومنذ متى ولماذا اختارها دون سواها....ابدا بنفسي فاقول مايلي ..كثيرون منا من احب جمعية وراثيا ان صح التعبير اي وجد اباه او شقيقه الاكبر منه او احد اقاربه مغرما بفريق ما فتشجع وتحمس لمحبة تلك الجمعية الرياضية وكان طبعا منطلق محبته وراثيا ..اليس كذلك. وهناك من وجد نفسه وخاصة من الاخوة الذين يعيشون باحدى ولايات البلاد كسوسة مثلا فاحب بالطبع الفريق الاول فيها النجم الرياضي الساحلي او صفاقس فاحب فريق النادي الرياضي الصفاقسي او الكاف او جندوبة او بنزرت...الخ
    ولكن ماذا عن سكان العاصمة التي عرفت عدة فرق وفي منطقة جغرافية شبه واحدة وتوجد عدة اندية
    الافريقي الترجي الملعب التونسي الالمبي للنقل ...حمام الانف والمرسى بالضواحي طبعا.
    ولكن القاعدة قد لا تكون صحيحة بالاساس فنجد بباجة مثلا محبين لفرق غير الالمبي الباجي كما نجد في تونس محب للالمبي الباجي وليس فرق العاصمة....وللناس فيما يعشقون مذاهب....اليس كذلك.
    لربما تقولون ان هذا الامر بديهي وما الجديد في هذا الطرح .اقول قصة محبتي لفريق ما ولن اذكره
    حتى تكون مقاصدها ودلالتها وابعادها درسا للبعض وعبرة لمن يعتبر..
    اولا كيف تجلب جمعية ما محبا او محبين جدد...بالالقاب ..بالتالق..ام بماذا ام ان المحبة تاتي هكذا اختيار فرديلا دخل للاندية فيه....اقول ان للاندية تاثير كبير على جلب المعجبين والمحبين بنية او دون
    قصد منها.
    لا اطيل عليكم لاقول باني لما كنت طفلا كبقية الاطفال مغرما بكرة القدم ومغرما بالفرجة عليها ولم يكن
    لديا انذاك اي فريق معين احبه او اتحمس اليه ....كنت من سكان العاصمة وكنت اذهب عادة الى بعض
    الحدائق الرياضية صحبة بعض اقراني للفرجة على تمارين احدى الاندية الكبيرة المعروفة وحدث ذات يوم ما لم اتوقعه ولا يتصوره طفل صغير وخال الجيوب من حتى المليمات ان اجد من يمنعنا من دخول
    الحديقة للفرجة حتى ندفع تذكرة بثمن زهيد طبعا....فيسلق احد رفاقي الجدار ليدغل متسللا الا ان لا
    اقدر على فعل ذلك واتنقل رفقة باقي رفاقي الى الحديقة الاخرى القريبة منها وهناك ندخل لا هناك حارس يمنعنا ولاتذاكر ولا مانع من ذلك ....وهكذا كانت محبتي لذاك النادي الذي فتح لنا ذراعية ونحن صغار لا نفقه شيئا من الانتماء والمحبة ....تعلقت بهذا الفريق منذ ذاك التاريخ وكبرت محبتي له
    ولربما لم اكن وحدي الذي كانت محبته على شاكلتي ...تصوروا اخوتي الكرام ثمن رمزي من المال
    لا يغني ولا يسمن من جوع ولا يحل مشاكل فريق عريق وثري من مدخول تلك التذاكر ...تبعد محب
    وتدخله في محبة فريق اخر لم يعتمد تلك السياسة ...وفتح الباب للصغار والكبار ليزيد من محبيه ومشجعيه...
    وهكذا لم تكن محبتي وراثيا ولا كرويا ولا غير ذلك فمحبة الصغار للاندية قد تنطلق من حسن تسيير
    وبعد نظر لمسؤولي الاندية.....وهنا البعد والمغزى الذي اردت ايصاله وخاصة الى الاندية عسى ان
    تترك المجال مفتوح خاصة للصغار وللتلامذة ولا تعتقدون بان 500مي او حتى 100مي ليس لها معنى امام طفل او تلميذ ياذ مصروف يومه من والديه......
    واخيرا لن اسالكم كيف احببتم انديتكم فانتم تعرفون الجواب....ولكن هل منكم من احب بنفس هاته الطريقة والاسباب....
    وقد تتساءلون عن معرفة من هاته الاندية ولكني اترك لمن عرف او يعرف الجواب ان يفهم المقصود.
    واصدقكم القول بان هاته الرواية من وقع الحقيقة وليس الخيال....
    والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته:kiss:
     
حالة الموضوع:
مغلق

مشاركة هذه الصفحة

جاري تحميل الصفحة...