مشاكل عضوية وراء تبول الأطفال اللاّإرادي

الموضوع في 'الأخبار الطبية الحديثة' بواسطة cortex, بتاريخ ‏8 مارس 2009.

  1. cortex

    cortex كبير مراقبي منتدى الأخبار الطبيّة والصحيّة الحديثة طاقم الإدارة

    إنضم إلينا في:
    ‏11 نوفمبر 2006
    المشاركات:
    6.981
    الإعجابات المتلقاة:
    5.044
      08-03-2009 13:28
    أرجع أخصائيون ألمان في أمراض الجهاز البولي أسباب التبول اللاإرادي للأطفال في الفراش أو السلس البولي الليلي لديهم إلى أمراض ومشاكل جسدية وعضوية بالدرجة الأولى وليست نفسية كما هو شائع.

    وقالت دانيلا مارشال كيريل رئيسة الأكاديمية الألمانية لأمراض الجهاز البولي والمثانة إن الأسباب النفسية ، مثل طلاق الأبوين أو ولادة طفل جديد بالأسرة يستقطب اهتمام ورعاية الأبوين ، نادرا ما تكون السبب وراء هذه الحالة من التبول الليلي اللاإرادي عند الأطفال.

    وأضافت رئيسة الأكاديمية أن تبول الفراش يعد مرضا إذا تجاوز عمر الطفل الخمس سنوات.

    ووفقا لما توصلت إليه الأخصائية فإن هذا المرض شائع بين الأطفال الذين تتراوح أعمارهم بين خمس وعشر سنوات حيث يعاني منه نحو 640 ألف طفل بألمانيا في هذه المرحلة العمرية ويمثل أحد أكثر الأمراض انتشارا بين الأطفال إلى جانب مرض الحساسية.

    وأكدت مارشال-كيريل والتي تشغل أيضا منصب رئيسة اتحاد الخبراء على مستوى ألمانيا : "نحو 5% فحسب من المصابين بهذا المرض يتم مساعدتهم بطريقة ملائمة".

    وتطرقت الخبيرة الألمانية إلى الأسباب الفعلية التي قد تسبب هذه الحالة من عند الأطفال وذكرت أنها كثيرة ومتنوعة ومنها صغر حجم المثانة ، نقص الهرمون المضاد لإدرار البول أو تأخر في اكتمال نمو النسيج العصبي للمثانة مما يؤثر في ضبط المثانة وتحكمها في البول ، مشيرة إلى أن مثل هذه الأسباب يمكن أن يتم تشخيصها ومعالجتها بسهولة من قبل الأطباء.

    وذكرت مارشال-كيريل أن أحد أبسط الأسباب التي يمكن أن تؤدي إلى تبول الفراش يرجع إلى تناول الأطفال للكثير من المشروبات قبل النوم مباشرة. وأكدت قائلة : "نحو 15% ممن يعانون من تبول الفراش يمكن معالجتهم تماما" عن طريق التحكم في تناولهم للمشروبات قبل النوم وتنظيم مواعيد ذهابهم لقضاء الحاجة.
     

مشاركة هذه الصفحة

جاري تحميل الصفحة...