?دعاء

الموضوع في 'ارشيف المنتدى الإسلامي' بواسطة Aymen-h, بتاريخ ‏15 مارس 2009.

  1. Aymen-h

    Aymen-h عضو فعال

    إنضم إلينا في:
    ‏27 جويلية 2008
    المشاركات:
    552
    الإعجابات المتلقاة:
    163
      15-03-2009 00:21
    الرجاء مدي بالدعاء المشروع بعد الصلاة مع الشكر
     
  2. شبل العقيدة

    شبل العقيدة عضو مميز

    إنضم إلينا في:
    ‏21 جويلية 2008
    المشاركات:
    765
    الإعجابات المتلقاة:
    3.436
      15-03-2009 11:25
    اخي الكريم هذا ماصح من الدعاء بعد الصلاة نفعني الله واياكم
    قال ثوبان كان رسول الله إذا انصرفَ مِن صلاتِهِ استغفرََ الله ثَلاثاً, وقال: (( اللهمَّ أنتَ السَّلامُ, ومنكَ السلامُ, تبارَكتَ يا ذا الجلالِ والإكرامِ )) [صحيح الكلم 88]
    ـ وعن معاذ بن جبـل أن رسول الله أخذ بيده وقـال: يا معاذُ! إني والله لأحبُّك, فلا تدَعَنَّ في دُبُرِ كلِّ صلاةٍ أن تقولُ (( اللهمَّ أعِنِّي على ذِكركَ وشُكرِكَ وحُسنِ عبادَتِك))[صحيح أبي داود 1362]
    ـ وعن المغيرة بن شعبة أن رسول الله كان إذا فَرَغَ من الصلاة قال:
    (( لا إلهَ إلا الله وحدَهُ لا شريكَ له, لهُ الملكُ وله الحمدُ, وهـو على كلِّ شيءٍ قديرٌ, اللهمَّ لا مانِعَ لما أعطيتَ, ولا مُعطي لما منعتَ, ولا ينفعُ ذا الجدِّ منكَ الجدُّ )) [صحيح الكلم 89]
    ـ عن أبي هريرة قال رسول الله : (( من سبح لله في دبر كل صلاة ثلاثاً وثلاثين, وحمد الله ثلاثاً وثلاثين, وكبر الله ثلاثاً وثلاثين, وقال تمام المائة لا إله إلا الله وحده لا شريك له, له الملك وله الحمد وهو على كل شيء قدير, غفرت خطاياه وإن كانت مثل زبد البحر )) [الصحيحة 100ـ101]
    عن عبد الرحمن بن غَنْمٍ عن النبي أنه قال: (( من قال قَبل أنْ ينصرفَ ويَثنيَ رِجلَيه من صلاةِ المغربِ والصبحِ: لا إلهَ إلا الله وحدَه لا شريكَ له, له الملكُ, وله الحمدُ, يحيي ويميت, وهو على كل شيءٍ قدير عشرَ مرات كتب الله له بكل واحدة عشرَ حسناتٍ, ومحا عنه عشرَ سيئاتٍ, ورفَعَ له عشرَ درجاتٍ, وكانت حِرزاً من مكروه, وحِرزاً من الشيطان الرجيم, ولم يحلَّ لذنبٍ أن يُدركه إلا الشركُ, وكان من أفضل الناس عَمـَلاً يَفضلُهُ, يقول أفضلَ مما قال ))[صحيح الترغيب 477]
    ـ عن أبي أمامة مرفوعاً: (( من قال في دُبُرَ صلاة الغَداةِ: (( لا إله إلا الله وحدَه لا شريكَ له, له الملكُ, وله الحمدُ, يحيي ويميت, بيده الخير, وهو على كل شيءٍ قدير )) مائة مرةٍ وهو ثانٍ رِجليه كان يومئذٍ أفضل أهل الأرض عملاً إلا من قال مثل ما قال أو زاد على ما قال ))
    عن رجلٍ من الأنصار قال سمعت رسول الله يقول في دبر الصلاة: (( اللهمَّ اغفِرْ لي, وتُبْ عليَّ إنّكَ أنتَ التوّابُ الغفور [مائة مرة] )) [الصحيحة 2603]
    ـ وعن أم سلمة أن النبي كان يقول بعد الفجر: (( اللهمَّ إني أسألكَ علماً نافعاً, وعملاً متقبلاً ورزقاً طيباً)) [هداية الرواة 2432]
    ـ عن أبي هريرة قال: قال رسول الله : (( مَنْ سبَّحَ في دُبُرِ صلاةِ الغَداةِ مائةَ تسبيحةٍ, وهللَ مائةَ تهليلةٍ, غُفرتْ لهُ ذنوبُهُ, ولو كانتْ مثل زبدِ البحرِ )) [صحيح النسائي 1353]
    ــ وعن عقبة بن عامر قال:(( أمرني رسول الله أن أقرأ المعوِّذات (وهي قُلْ هو الله أحد و قُلْ أعوذُ بِربّ الفلق و قُلْ أعوذُ بِربّ النّاس دُبُر كلّ صلاة )) [الصحيحة645/ 1514]
    ـ عن أبي أمامة الباهلي قال: قال رسول الله: (( مَنْ قرأ آيةَ الكرسيِّ في دُبُر كلّ صلاة, لم يحلْ بينه وبينَ دخول الجنّةِ إلا أن يموتُ ))[الصحيحة 972]
    عن عبد الله بن عمرو عن النبي قال: (( خَصْلَتانِ, أو خلَّتانِ, لا يحافظُ عليهما عبدُ مسلمٌ لا دخلَ الجنّةَ, وهما يسيرٌ, ومَن يعملُ بهما قليـلٌ: يُسبحُ الله في دُبُرِ كل صـلاةٍ عشراً, ويحمدُه
    عشراً, ويكبرهُ عشراً, وذلك خمسونَ ومائةٌ باللسان, وألفٌ وخمسمائةٍ في الميزانِ, ويكبرُ أربعاً وثلاثينَ إذا أخذَ مضجعَهُ, ويحمدُ ثلاثاً وثلاثينَ, ويسبحُ ثلاثاً وثلاثينَ, فذلكَ مائةٌ باللّسان, وألفٌ في الميزانِ ))
    قال: فلقد رأيت رسول الله يعقدُها بيده قالوا: يا رسول الله! كيف هما يسيرٌ ومن يعمل بهما قليلٌ قال:(( يأتي أحَدَكم ـ يعني الشيطانَ في منامِهِ ـ فيُنَوِّمُهُ قبلَ أن يقولَ, ويأتيهِ في صلاتِهِ فيذكرُه حاجتَه قبل أن يقولها ))[صحيح الكلم 93]

     
    3 شخص معجب بهذا.

مشاركة هذه الصفحة

جاري تحميل الصفحة...