قلق من استهلاك السجائر "الإلكترونية"

الموضوع في 'الأخبار الطبية الحديثة' بواسطة panda1980, بتاريخ ‏16 مارس 2009.

  1. panda1980

    panda1980 عضو

    إنضم إلينا في:
    ‏26 أكتوبر 2008
    المشاركات:
    3.817
    الإعجابات المتلقاة:
    7.953
      16-03-2009 12:47
    [​IMG]

    قلق من استهلاك السجائر "الإلكترونية"



    [​IMG]








    لندن : صدرت دعوات للحكومة البريطانية حتى تخفض من مبيعات السجائر "الإلكترونية" في غمرة قلق مما قد تتسبب فيه من أضرار.
    وأشار التجار إلى أن هذا الصنف من السجائر بديل صحي للسجائر التقليدية لأنها تتيح إمكانية استنشاق النيكوتين دون قطران أو تبغ أو كاربون، لكن المسؤولين عن الالتزام بمعايير التجارة لا يستبعدون أن يشتريها الأطفال مما قد يعرض صحتهم للخطر.
    ويسعى المستشارون المتخصصون في تقنين التجارة إلى أن تمنع الحكومة بيع هذا النوع من السجائر لمن هم دون سن الثامنة عشرة، كما يريدون أن تحمل هذه السجائر تحذيرات شبيهة بتلك التي توضع على علب السجائر التقليدية، وتبدو السجائر الإلكترونية كما لو كانت سجائر حقيقية، لكنها صنعت من الفولاذ المقاوم للصدإ كما تعمل ببطاريات.
    وداخل الأنبوب لفيفة من النيكوتين السائل يستنشقه "المدخن" عندما تسخن السيجارة ثم ينفثه بخارا بدلا من الدخان، وقد صنعت هذه السجائر أولا في الصين، كما لم تكن تباع سوى عبر الإنترنت ثم صارت تعرض في الأسواق ويحاول السمتهلكون والتجار الالتفاف بواسطتها على الحظر المفروض على التدخين في الأماكن العمومية.
    لكن بعض الاختبارات أظهرت أن النيكوتين مركز في بعض أصنافها مما حذا بالسلطات إلى حظرها في أستراليا بعد أن صنفت في خانة "جد سام".
    وقد أعربت منظمة الصحة العالمية عن تحفظها بشأن السجائر الإلكترونية بسبب قلة المعلومات كما حذرت جمعية "آش" لمناهضة التدخين من أن أغلب هذه السجائر تصنع في الصين حيث "معايير الرقابة والجودة ليست في المستوى".



    [​IMG]

    [​IMG]


    [​IMG]
    [​IMG]
     
    3 شخص معجب بهذا.

  2. isbm

    isbm عضو مميز

    إنضم إلينا في:
    ‏22 جانفي 2008
    المشاركات:
    1.305
    الإعجابات المتلقاة:
    2.286
      22-03-2009 14:13
    نتصور السعر متاعها باهض
     
جاري تحميل الصفحة...
مواضيع مشابهة التاريخ
اكتشاف بروتين يحمي من الزهايمر ‏3 جويلية 2016
بعد الجوع والنهب ... مخاوف من الكوليرا ‏24 جويلية 2016

مشاركة هذه الصفحة

جاري تحميل الصفحة...