1. كل المواضيع تعبّر عن رأي صاحبها فقط و ادارة المنتدى غير مسؤولة عن محتوياتها
    إستبعاد الملاحظة

عملو معانا هذا الكل..وزيد يطلبو السماح على التقصير؟؟؟؟

الموضوع في 'أرشيف المنتدى العام' بواسطة bou7midest, بتاريخ ‏24 مارس 2009.

  1. bou7midest

    bou7midest نجم المنتدى

    إنضم إلينا في:
    ‏11 مارس 2009
    المشاركات:
    1.566
    الإعجابات المتلقاة:
    2.332
      24-03-2009 15:22
    :besmellah1::besmellah2::besmellah1:
    انا ضد اللذين يتصورون انهم اعلى من الآخرين..وانهم يعيشون عيشة افضل..و بالتالي يرفضون الاقتراب ممن يرونهم أدنى منهم..فقد جائني قريبي و اخبرني ان زوجته رفضت مرافقته الى قرية كذا حيث يقيم احد أصدقائه الاعزاء ليزوره..وقال ان الزوجة تكبرت و تعنتت و رفضت مصاحبته معللة رفضها بأن الجماعة اقل مستوى منها.. و يسكنون الريف ولا تظن ان زيارتهم ستفيدها بل هي متأكدة انها ستتعب هناك ..ستجوع و ستنام على الاشواك حسب تعبيرها.
    ودعاني قريبي الى صحبته ..فوافقت في الحال و حملت ما خف و سافرنا الى قرية كذا..وجدنا في انتظارنا بالمحطة سيارة يقودها الصديق..رحب بنا اجمل ترحيب..وذهب بنا الى بيته الذي كان داخل حقل..حوله اخضرار شاسع بهجة للناضرين..و قبل ان نجلس الح علينا في حضور بدأ الاحتفال بنا ..حيث ذبح خروفا امامنا .. وكأننا في عرس ثم ادخلنا الى غرفة مفروشة بالزرابي ..و يفوح منها رائحة الحبق و النعناع و اسعفنا بشربة ماء من جرة صغيرة ...
    جلسنا نتحدث و ظللنا كذلك ساعة ثم اتونا بالغداء..كان كسكسي بلحم "العلوش" و معه لبن فأكلنا حتى تجاوزنا الشبع فلم نقدر على الغلال الموضوعة امامنا من كل نوع...
    و دخل علينا والد الصديق ..بادرنا بالشفاء و الهناء ثم جلس و طلب شايا بالنعناع فأتو به لنا جميعا .. و قبل ان يغادر استضافنا ان نتعشى في حوشه...
    ذهبنا اليه في المساء فذبح خروفا هو ايضا رغم رفضنا الشديد لذلك .. فنحن لسنا غرباء و لاداعي للترحيب بالخرفان .. و تعشينا مالذ و طاب...
    وفي الغد قبل مغادرتنا للقرية نال كل واحد منا هدية.. تتمثل في العسل و الزبدة العربي و زيت الزيتون و ارنبين و طلبو منا السماح على تقصيرهم .
    وقال لي قريبي ارأيت الخير و البركة و كرم هؤلاء .. وزوجتي ترفض الذهاب اليهم و تراهم غير جديرين بزيارتها فهي اعلى منهم..وارفع مستوى...آه ياصاحبي ارأيت ماذا أعاني ..وتأكد انها لن تأكل هذا الذي اتيت به من عندهم..و ستراه ملوثا.

    انتشرف بتعاليقكم و الضغط على علامة الشكر (ان كنت استحقها):satelite:
     
    40 شخص معجب بهذا.
  2. addoula_yan

    addoula_yan عضو مميز

    إنضم إلينا في:
    ‏9 أوت 2008
    المشاركات:
    1.324
    الإعجابات المتلقاة:
    1.627
      24-03-2009 16:20
    بربي ..كيفاش تحبنا نعلقوا ...شبعة كسكسي بلحم العلوش و زبدة عربي و خوك بوحميد يمخمخ و يحبنا نعلقوا ....ماو جيبلنا لحمة و لا لحمتين و لا حتى فخذ من العلوش الثاني و شوية زبدة عربي .اييييييييييه على الزبدة العربي وتفرشيكة على الحشيش الاخضر و اسماعيل الحطاب الله يرحمو ..يغني ..هاذي هي العيشة الهنية
     
    11 شخص معجب بهذا.
  3. cobraaa

    cobraaa كبير مراقبي المنتدى التعليمي

    إنضم إلينا في:
    ‏29 ديسمبر 2007
    المشاركات:
    5.809
    الإعجابات المتلقاة:
    25.476
      24-03-2009 18:33
    إذا أردنا أن نتجاوز حدّ الإخبار في الموضوع إلى حدّ النّظر إليه كفكرة وقضيّة، نجده يثير أمرين على الأقلّ:

    1. علاقة (المتمدّن) بالريف، ونظرته إلى أهل الأرياف.
    2. الكرم بين المدينة والرّيف.
    لا أحد يُنكر أنّ النّظرة الدّونيّة للرّيف وللأرياف عموما مازالت قائمة في الكثيرين، وهم ينظرون إلى الرّيف نظرة دونيّة، يقلّلون من شأنه ومن شأن متساكنيه، كما لو كانوا من *** آخر.. وهذه النّظرة التي نتوارثها جيلا عن جيل هي محلّ تساؤل، لمَ كانت ثابتة رغم كثرة المتغيّرات؟ هل للإعلام دور في هذا خاصّة وأنّه إلى اليوم (أتحدّث عن المسلسلات القليلة التي غُبِنْتُ بمشاهدتها) لا تقدّم إلاّ صورة نمطيّة عن الأرياف، والريفيّ فيها هو نموذج للسّاذج والمغفّل وبقيّة الصّفات التي تعرفونها.
    والحال أنّ الواقع يخبر عن عكس هذا، فمبدعونا خرجوا من رحم الأرياف، وكثر هم الذين حملوا مشعل الفكر والأدب من الرّيف، بل إنّ الرّيف مازال يمثّل الطّهر والعفاف أمام عهر المدينة ونذالتها.
    أمّا المستوى الثاني من النقاش في هذا الموضوع، فهو المتعلّق بالأخلاقيّات المتحوّلة بالمدينة، والمستقرّة بالرّيف، فمازالت بعض القيم الأصيلة على حالها بالرّيف، نتحدّث عن الكرم، ونتحدّث عن الصّدق والوفاء والحميّة وغيرها، وكلّ هذه القيم قد تراجعت بالمدينة، لأسباب متعدّدة ومختلفة، فالسّؤال المطروح هو عن سبب هذا التبدّل الذي أصاب الأخلاقيّات وغيّر المنظومة القيميّة، فصار الكريم غبيّا، والوفيّ حقيرا، والرّجل المتخّلق بمكارم الأخلاق غرّا وساذجا..

     
    22 شخص معجب بهذا.
  4. fouad021

    fouad021 عضو فعال

    إنضم إلينا في:
    ‏15 نوفمبر 2006
    المشاركات:
    329
    الإعجابات المتلقاة:
    307
      24-03-2009 19:56
    ياأخي عيشة الريف ماكيفها شيء وتوا الريف تبدل وفيه كل شيء الحمد لله
    شكرا
    :ahlan:
     
    6 شخص معجب بهذا.
  5. willi20

    willi20 عضو فعال

    إنضم إلينا في:
    ‏28 فيفري 2008
    المشاركات:
    523
    الإعجابات المتلقاة:
    995
      24-03-2009 20:10
    شكرا على هذا الموضوع الممتاز
    أنا من متساكني المدينة غبابر و ضجيج متواصل حسد و غيرة لا نهاية لها أخلاق منحطة و انعدام شبه تام للتربية تسمع كان السبة و الكلام الزايد عدم احترام للكبار نظرة احتقار و سخرية للزوالي موش لابس سينياي ريحتو....
    الكل يجري على الخبزة حتى اذا كانت مسخة و الفهيم يفهم سرقة عيني عينك بركجات تحرش .... و الله قلبي مليان و ميفرغش.
    مرة مشيت للريف مع خالي خدمتو طولياي (يصلح و يدهن الكراهب) باش نوصلوا سيارة الحريف مشيت نسوق في كرهبت خالي و هو ب 404 متاع السيد كيف و صلنا .......... ترحيب و ذبحان علوش تقولشي السيد ...جاهم و الله حشمناعلى رواحنا و كيفما يقول السيد زبدة عربي و غلة حتى في السوق متشوفهاش و كسكسي بالعلوش و لبن و دلاع ووووووووووووووو الحاسيلو الكرهبة متاع خالي معادش تنجم تتحرك أما الي شد انتباهي أكثر الولد الكبير للسيد اللي هو في عمر خالي يتكيف بالسرقة موس كيف في المدينة الاولاد و البنات يتكيفوا جهار بهار و في الاماكن العمومية المفتوحة و يسكروا مع والديهم ولا أعوذ بالله و زيد الكرم متاعهم و التربية و الاخلا ق الرفيعة و الجيران متاعهم تي يجريو كل واحد واش يجيب موس كيف في المدينة التنسنيس و العسة شكون جاك و شنوا الي دخلتوا
    و الله الريف أرحم و أكرم العباد هذا من منظوري الخاص زيد على هذا الكل الهواء الصافي موش الدخاخن
    بالنسبة لزوجة خونا الي طرح هذا الموضوع و الي مرتوا تكبرت على أهل الريف ننصحوا باش يذكرها بأجدادها كيفاش عاشوا و كيفاش خرجوا الاستعمار من البلاد و هوما من جبل لجبل موش من كرهبة لكرهبة و من حجامة لحجامة
    و تحيا تونس
     
    12 شخص معجب بهذا.
  6. lotfi222

    lotfi222 كبار الشخصيات

    إنضم إلينا في:
    ‏24 فيفري 2008
    المشاركات:
    8.272
    الإعجابات المتلقاة:
    28.701
      24-03-2009 20:12
    اختلط الحابل بالنابل فلم يعد الريف ريفا و لم تعد المدينة مدينة. ربما ما زال بعض الكبار يحافظون على أخلاقهم و عاداتهم لكن أبناء اليوم انفصلوا كليا عن حقيقتهم فسلخوا جلودهم و لبسوا أخرى بدت نشازا عليهم. فلا الريفي بقي على كرمه و تمسكه بأرضه و عرضه و لا المدني أو البلدي كما يقال حافظ على أخلاق البلدية و قواعد عيشهم و عرفهم الذي كان يختلف عن مثيله في الريف و لكن لا يقل عنه أخلاقا و خُلقا.
     
    12 شخص معجب بهذا.
  7. physio008

    physio008 عضو مميز

    إنضم إلينا في:
    ‏29 فيفري 2008
    المشاركات:
    796
    الإعجابات المتلقاة:
    1.736
      24-03-2009 20:36
    التكبّر ليس خاصا بأهل المدينة ولا الكرم بأهل الريف ، إنما هي طباع طبع الله بها عباده ، أما بالنسبة للأخ الذي لم تقبل زوجته الذهاب معه فهو خطأه أولا وأخيرا لأنه تنازل لزوجته قبل هذا الرفض تنازلات أخرى فلو وضع الأشياء من الأول في نصابها لما تجرأت ورفضت ، لا أقول أن يكون دكتاتوريا إنما يفهمها أنه فرع من تلك الشجرة فإذا تعالت على الشجرة فضمنيا تعالت عليه وهذا خطر في حد ذاته وعليه أن يفهمها أن الخيلاء مئاله الإزدراء طال الزمن أو قصر ففي سنن أبي داوود عن أبي هريرة "قال رسول الله ‏ ‏صلى الله عليه وسلم ‏ ‏قال الله عز وجل ‏ ‏ الكبرياء ردائي والعظمة إزاري فمن نازعني واحدا منهما قذفته في النار "
    وهذا إنما انجر عن تربية خاطئة من الصغر من الأم التي تنفخ في بناتها الخيلاء والتكبر خاصة وإن كانت الفتاة جميلة .
     
    9 شخص معجب بهذا.
  8. humanbeing

    humanbeing عضو

    إنضم إلينا في:
    ‏10 أفريل 2008
    المشاركات:
    1.687
    الإعجابات المتلقاة:
    7.560
      24-03-2009 20:52

    للأسف الشديد, النظرة الدونية للريفي سببها الوالدين..
    لا يتوانى الطفل الصغير في الإستهزاء بالريفي و يجد التشجيع من والديه.. عيب.
    الريف فيه الصالح و الطالح, لكن الصالح أكثر..
    الإعلام عندو دور, أما الحكاية تنطلي عالصغير موش عالكبير..
    ربي يهدي ..
    الريفي يحس بالقسوة كيف يرا الإستهزاء بشيء موش مدعاة للإستهزاء..وربما هذاكا إلي يخليه يتبدل..
     
    7 شخص معجب بهذا.
  9. addoula_yan

    addoula_yan عضو مميز

    إنضم إلينا في:
    ‏9 أوت 2008
    المشاركات:
    1.324
    الإعجابات المتلقاة:
    1.627
      24-03-2009 20:55
    يا خويا راهو معادش فما فرق بين الريف و المدينة في العقلية ..راهو وقت البارابول و الانترنات والفضائيات ..صحيح فما اختلاف في الحظوظ ..اما العقلية كيف كيف ...وصدقني نحس ولد الريف ولا مزوّر برشة اكثر من ولد المدينة
    :satelite::kiss::ahlan::tunis::wlcm:
     
    4 شخص معجب بهذا.
  10. bou7midest

    bou7midest نجم المنتدى

    إنضم إلينا في:
    ‏11 مارس 2009
    المشاركات:
    1.566
    الإعجابات المتلقاة:
    2.332
      24-03-2009 22:09
    ههههههههههه ... انا عجبتني الحكاية و يضهرلي باش نزيد نرجع مرة اخرى اما نوعدك ما نقرالك بحسابك ... هذا اذا نجمت نغلب روحي و نصبر علاهم.:satelite:
     
    4 شخص معجب بهذا.

مشاركة هذه الصفحة

جاري تحميل الصفحة...