الرياضة.. والحمل

الموضوع في 'الأخبار الطبية الحديثة' بواسطة karim_37, بتاريخ ‏24 مارس 2009.

  1. karim_37

    karim_37 عضو فعال

    إنضم إلينا في:
    ‏18 ديسمبر 2007
    المشاركات:
    334
    الإعجابات المتلقاة:
    174
      24-03-2009 22:37
    ممارستها بحذر تعدل مزاج المرأة وتمنحها الصفاء الذهني

    - ممارسة الرياضة خلال فترة الحمل مفيدة جدا للأم وللجنين، وليس العكس كما هو الاعتقاد السائد بين النساء.
    - يجب أخذ الحذر عند ممارسة الرياضة خلال الأشهر الثلاثة الأولى من الحمل أو في حال تعرض الحامل لمشكلات صحية.
    - ممارسة تمارين تقوية العضلات، مفيدة للمرأة خلال فترة الحمل وبعد الولادة، حيث تحافظ العضلات القوية على شكل الثدي وقوام الجسم من التغيرات التي تطرأ على الجسم بسبب زيادة الوزن.
    - ممارسة تمارين المرونة والشد أثناء فترة الحمل تساعد على المحافظة على الجسم والقوام، كما تساعد تمارين الشد على تقوية عضلات الظهر، وبالتالي التقليل من الشعور بآلام الظهر المصاحبة للحمل.
    - ممارسة تمارين القوة لعضلات البطن والأرداف، تساعد في تسهيل دفع الجنين أثناء عملية الولادة.
    - ممارسة الرياضة الخفيفة كرياضة المشي تساعد على تخفيف الأعراض المزعجة المصاحبة للحمل كالإمساك والغثيان والقيء والشد العضلي وآلام ارتخاء أربطة الحوض وآلام الظهر، واضطرابات الأمعاء والدوالي.
    - أثبتت الأبحاث الطبية أن المرأة التي تمارس التمارين الرياضية بصورة منتظمة، تقل نسبة احتياجها للولادة القيصرية.
    - ممارسة الرياضة أثناء الحمل تعدل المزاج وتقلل نسبة الإصابة بالاكتئاب وتمنح المرأة الصفاء الذهني.
    - كما أنها تساعد على ممارسة ومواجهة أعباء الحياة اليومية من دون الشعور بالتعب والإرهاق لرفعها معدل الطاقة في الجسم.
    - وتساعد أيضا على فتح الشهية، والنوم براحة تامة من دون الإصابة بالأرق.

    [​IMG]


     
    1 person likes this.

جاري تحميل الصفحة...
مواضيع مشابهة التاريخ
الرياضة والغذاء الصحي.. وصفة للحصول على نوم هادئ ‏30 جانفي 2016

مشاركة هذه الصفحة

جاري تحميل الصفحة...