الألباني : الرد على أهل البدع لا يجوز إلا من كان عالمًا

الموضوع في 'ارشيف المنتدى الإسلامي' بواسطة asffouri, بتاريخ ‏4 أفريل 2009.

  1. asffouri

    asffouri عضو فعال

    إنضم إلينا في:
    ‏28 نوفمبر 2008
    المشاركات:
    595
    الإعجابات المتلقاة:
    1.485
      04-04-2009 15:32
    :besmellah2:

    فضيلة المحدث محمد بن ناصر الدين الألباني :
    الرد على أهل البدع لا يجوز إلا من كان عالمًا بالسنة من جهة ، والبدعة من جهة أخرى ، لعلكم تذكرون معي حديث حذيفة بن اليمان في " الصحيحين " حين قال : ( كان الناس يسألون رسول الله - صلى الله عليه وسلم - عن الخير ، وكنت أسأله عن الشر مخافة أن أقع فيه ) وهذا كما قال الشاعر :

    عرفت الشر لا للشر لكن لتوقيه ... ومن لا يعرف الخير من الشر يقع فيه
    فمن كان عالمًا بالخير والشر كحذيفة بن اليمان ، وكان بالتالي في هذا الزمان عارفًا بالسنة ، فيتبعها ويحض الناس عليها ، وعالمًا بالبدعة فيجتنبها ويحذر الناس منها ، هذا الشخص هو الذي يجوز له أن يجادل أهل البدعة أو المبتدعة .
    أما أن يفعل كما يفعل بعض إخواننا الذين لم يؤتوا من العلم إلا حظًا قليلاً ، ثم يدخلون في مجادلة من هم أقوى منهم علمًا ، ولو كان هذا العلم مشوبًا بكثير من البدعة أو علم الكلام -كما قلنا آنفًا - فهؤلاء ننصحهم أن ينطووا على أنفسهم ، وأن يعتزلوا المبتدعة ، وألا يجادلوهم ؛ لأنهم سيتأثرون بشبهاتهم ، كمثل ذاك السؤال الذي سمعتم في أول الجلسة ، وسمعتم الرد عليه ، أنهم يصغون لكل ناعق ولكل صائح ، فتتعلق الشبهة في ذهن السامع ؛ حتى يتيسر له عالم يتمكن من إزالة هذه الشبهة من نفسه .
    لذلك تكاثرت النصوص عن سلفنا الصالح من العلماء ، كمالك وأحمد وغيرهم ، أنهم كانوا يحذرون الناس كل التحذير من الجلوس مع أهل البدع ؛ بل وكانوا يأمرونهم بمقاطعتهم ؛ خشية أن يتسرب شيء من شبهاتهم إلى نفوسهم . فهذا - أظن - جواب ما سألت ، والأجر للجميع - إن شاء الله - ما دمنا مخلصين وقاصدين - أولاً - العلم النافع المستقى من كتاب الله ومن سنة رسول الله - صلى الله عليه وسلم - ، وعلى منهج السلف الصالح ، ثم قاصدين - أيضًا - أن نعمل بما تعلمنا ، ثم بعد ذلك نسأل الله - عز وجل - أن يزيدنا وإياكم علمًا .
     
    10 شخص معجب بهذا.
  2. hamdi volkano

    hamdi volkano عضو فعال

    إنضم إلينا في:
    ‏23 جويلية 2008
    المشاركات:
    479
    الإعجابات المتلقاة:
    619
      05-04-2009 06:33
    يزينا من حكاياتكم الى يسمعكم يقول علماء . من ألف فى تعداد الفرق و نصرة المذهب الحق انما هم الاشاعرة اذ منهم أبو منصور البغدادى وله كتابان رائعان "الفرق بين الفرق و اصول الدين" و كذالك شيخ أهل السنة الاسفرايينى و له كتاب "تمييز الفرقة الناجية من الفرق الهالكين" و شرح العقيدة النسفية للامام التافتزانى الماتوريدى و شرح الطحاوية للجرجانى الماتوربدى وكل مسلم يغار على دين الله أن يعبث به و يرد على حال أهل الاهواء الاعتقادية ما استطاع بالعقل والنقل فان غاب عليه النقل اكتفى بالعقل لاكن لا السكوة على حال أهل الاهواء الى ان يصبح الشخص من العلماء و هذا صعيب ياسر فى وقتنا مش أعمل لحية وأدعى العلم فقد قال الشافعى "لو كان الفضل بطول اللحاء لولي التيس امور القضاء"
     
  3. شبل العقيدة

    شبل العقيدة عضو مميز

    إنضم إلينا في:
    ‏21 جويلية 2008
    المشاركات:
    765
    الإعجابات المتلقاة:
    3.436
      05-04-2009 10:19
    يااخي احترم المخالف ما ضرك ان تحترم راييه اما ناقشه بالحسنى كما امر الله او ادعو له الله الهداية وكيف يرد بالعقل هل العقيدة تعرف بالعقل او النقل ولو تساوى الناس في العلم فاصحاب اللحى اقرب الى الله
     
    1 person likes this.
  4. elzou

    elzou عضو

    إنضم إلينا في:
    ‏27 جانفي 2008
    المشاركات:
    31
    الإعجابات المتلقاة:
    46
      05-04-2009 10:48
    فكرتني في المتنبي كيف قال :

    أغاية الدين أن تحفوا شواربكم يا أمة ضحكت من جهلها الأمم

    الحاصل أن كلامه لازال ساريا و أضن أنه سيبقى كذلك مادام العقل ليس له قيمة كما قلت .
     
  5. شبل العقيدة

    شبل العقيدة عضو مميز

    إنضم إلينا في:
    ‏21 جويلية 2008
    المشاركات:
    765
    الإعجابات المتلقاة:
    3.436
      05-04-2009 11:09
    اغاية الدين ان تترك سنة نبينا ويكون الجهل اضعاف ما ضحكت على امتنا الامم الا بعد ان صرنا للشهوة عباد
     
    1 person likes this.
  6. elzou

    elzou عضو

    إنضم إلينا في:
    ‏27 جانفي 2008
    المشاركات:
    31
    الإعجابات المتلقاة:
    46
      05-04-2009 11:22
    صرنا للشهوة عباد ؟؟ عن أي شهوة تتحدث ؟؟ و هل أنت متصور أنه يمكن أن يكون هذا المجتمع أكثر و تخلف مما هو فيه الآن ؟؟ يا صديقي قطار الحضارة ذهب و لن يعود لا بالسنة و لا بغيرها .
     
  7. شبل العقيدة

    شبل العقيدة عضو مميز

    إنضم إلينا في:
    ‏21 جويلية 2008
    المشاركات:
    765
    الإعجابات المتلقاة:
    3.436
      05-04-2009 12:01
    يااخي هذه الامة ماعرفت العز وسيادة الامم الا بعد ان عرفت دينها واخلصت لربها عندها تحررت العقول لتبدع واثار ذلك لا تزال ظاهرة وبعد ان تخلت عن سبب قوتها وصارت الشهوات غاية مرادها وفضلت المصلحة الخاصة على العامة طبيعي ان نكون في القاع لا دين ولا علم هذا واقع مرير ولكن البشرى ان مجد هذه الامة سيعود بشرنا نبينا عليه الصلاة والسلام واهم شرط لعودتها هو الرجوع الى دين ربها واما عن قطار العلم تقصد وليس الحضارة فاين كان العرب في الجاهلية من حضارة الفرس والروم كانوا يحسبون مع نخيل الصحراء لكن بعد اتبعوا كتاب الله وسنة نبيه اعتلى من كان يعبد الصنم عروش فارس والروم في بضع سنين
     
    6 شخص معجب بهذا.
  8. Lily

    Lily نجم المنتدى

    إنضم إلينا في:
    ‏25 سبتمبر 2007
    المشاركات:
    3.112
    الإعجابات المتلقاة:
    11.925
      05-04-2009 14:59
    هذا الكلام معقول و سليم في ظاهره و لكن يجعلنا نطرح أسئلة عديدة:
    هل أن هذا القول بوجوب رد العالم دون غيره يعني علم عاما أم علما جزئيا أي العلم بالسنة و بما يخالفها في ما يخص المسألة فقط أو بعموم المسائل؟

    أعني بكلامي هل وجب على الفرد أن يكتسب العلم العام الجامع بالدين بحيث يلم بعلوم الدين أو أن اكتسابه لعلم جزئي كاف للرد على شبهة أو مسألة بحيث يكون عالما بحكم المسألة تلك. فحتى العالم يأخذ وقتا للبحث في الكتب و في آراء الفقهاء قبل الإجابة عن العديد من المسائل و كثيرا ما يعرضها على لجنة لمناقشتها إن استعسرت و إن كانت واضحة بسيطة مما حكم فيها قبلا و تم تناولها بالبحث فإنه سيجيب سريعا و هذا ما يمكن لفرد من العامة الإفادة به إن كان لديه علم بالمسألة.
    الأمر في حالته الأولى إذا تطلب في كل حين استشارة دارس متبحر بعلوم الدين يجعل من الفرد العادي أمام عائق معرفي خاصة و أننا أمام عصر تكثر فيه المعلومات و تكثر فيه المغالطات و وقوف المسلم العارف بالقليل بسلبية أمام أمر يعلم حقيقته يجعلنا نخسر الكثير. فكل فرد فينا هو معرض لتلقي الرسائل التي تشكك في الدين سواء أن كان ذلك من محيطه أو التلفاز أو مؤسسة العمل أو الانترنت...و لا يمكن أن نتكلم عن الاعتزال عن الشبهات و الجلوس مع أهل البدع كليا كما هو الحال قديما فالسؤال عن البدع قد يأتيك من ابنك و إن لم تجبه فإنك توشك أن تهز إيمانه بالدين...

    منذ مدة قال لي أحدهم بأن هناك من يدعو المسلمين من غير العرب إلى المسيحية بالتشكيك في لغة القرآن و بالقول بأن الإسلام لا يتكلم عن التوحيد و إنما عن مجموعة آلهات (أستغفر الله) في خطابه و الدليل أنه يستعمل كلمة نحن ( كقوله تعالى خلقنا، رفعنا...) و قال لي هذا الشخص بأن ذلك ترك أثرا في نفسه و أسئلة كثيرة لم يجد إجابات لها. فأجبته بان كلمة "نحن" في اللغة عند تكلم الفرد تعكس التعظيم و المكانة الرفيعة و هذا موجود بعض اللغات دون غيرها فعندما يتكلم ملك أو شخص ذو مرتبة رفيعة من مكانته لا يقول أنا و إنما يقول نحن. و أن الخطاب القرآني هو خطاب إلاهي يعكس عظمة الله و ملكه و قوته فلن تجد فيه كلمة أنا لأنها لمن هو أقل منزلة منه تعالى.
    برأيي بأن المسلم عندما يعلم شيئا خطأ و يعلم الصحيح فيه وجب عليه أن يحارب الخطأ حتى يزيله و لو كان علمه جزئيا و هذا طبعا رأيي الخاص و لا يلزم أحدا. فلا أظن أن المسلمين قديما كانوا كلهم علماء متبحرين في الدين فما عرفه أحدهم دل عليه البقية و ما عجزت عليه العامة في الأمور الشائعة أو الخاصة أوجب عالما في الدين للرد عليه و الدلالة عن صحته من خطئه.
     
    6 شخص معجب بهذا.
  9. lotfi222

    lotfi222 كبار الشخصيات

    إنضم إلينا في:
    ‏24 فيفري 2008
    المشاركات:
    8.272
    الإعجابات المتلقاة:
    28.701
      05-04-2009 23:37
    المسلم الكيس يناقش الأفكار و لا يسب أو يهاجم أصحابها.احترام الكافر عند مجادلته واجب فما بالك مع المسلم.

    الشهوة معلومة لو حاولت الفهم.عموما هي متجلية في كل المجتمعات الإستهلاكية إذا أردت مفهوما معاصرا.
    أما عن التخلف فلا حدود له و إن سلمنا بقولك لزدنا غرقا فيه. أما الحضارة فلا قطار لها بل لها رجال إن تمسكوا بناصية العلم, كما تحثنا على ذلك السنة الشريفة,
    لصنعوها.
     
    2 شخص معجب بهذا.
  10. asffouri

    asffouri عضو فعال

    إنضم إلينا في:
    ‏28 نوفمبر 2008
    المشاركات:
    595
    الإعجابات المتلقاة:
    1.485
      06-04-2009 11:31

    الله المستعان !!!
    سبحان الله يا أخي الآيات في القول بدون علم (دليل ) كثيرة :


    قوله تعالى (ولا تتبعوا خطوات الشيطان إنه لكم عدو مبين، إنما يأمركم بالسوء والفحشاء وأن تقولوا على الله مالا تعلمون) البقرة 168 ــ 169

    قوله تعالى (ومن الناس من يجادل في الله بغير علم ٍ ويتبع كل شيطان مريد، كُتب عليه أنه من تولاه فأنه يُضله ويهديه إلى عذاب السعير) الحج 3 ــ 4

    قوله تعالى (ولاَ تَقْفُ ماليس لك به علم، إن السمع والبصر والفؤاد كل أولئك كان عنه مسئولاً) الإسراء 36.

    قوله تعالى (إذ تلقّونه بألسنتــــكم وتقولون بأفواهكم ماليس لكم به علم، وتحسبونه هيناً وهو عند الله عظيم) النور 15.

    قوله تعالى (ها أنتم هؤلاء حاججتم فيما لكم به علم، فلم تحاجون فيما ليس لكم به علم) آل عمران 66.

    قال القرطبي رحمه الله (في الآية دليل على المنع من الجدال لمن لا علم له، والحظر على من لاتحقيق عنده ــ إلى قوله ــ وقد ورد الأمر بالجدال لمن عَلِم وأيقن فقال تعالى « وجادلهم بالتي هى أحسن ») (تفسير القرطبي) جـ 4 صـ 108.



    وقال تعالى: (ياأيها الذين آمنوا لا ترفعوا أصواتكم فوق صوت النبي ولا تجهروا له بالقول كجهر بعضكم لبعض، أن تحبط أعمالكم وأنتم لاتشعرون) الحجرات 2.

    قال ابن القيم رحمه الله (فإذا كان رفع أصواتهم فوق صوته سببا لحبوط أعمالهم فكيف تقديم آرائهم وعقولهم وأذواقهم وسياساتهم ومعارفهم على ما جاء به ورفعها عليه ؟ أليس هذا أولى أن يكون مُحبْطاً لأعمالهم ؟.) (اعلام الموقعين)



    والله أعلم وصلى الله على نبينا محمد
     
    2 شخص معجب بهذا.

مشاركة هذه الصفحة

جاري تحميل الصفحة...