لا تقل: علي كرم الله وجهه على التخصيص ولكن قل رضي الله عنه

الموضوع في 'ارشيف المنتدى الإسلامي' بواسطة humanbeing, بتاريخ ‏6 أفريل 2009.

  1. humanbeing

    humanbeing عضو

    إنضم إلينا في:
    ‏10 أفريل 2008
    المشاركات:
    1.687
    الإعجابات المتلقاة:
    7.560
      06-04-2009 18:38
    :besmellah1:


    الحمد لله , والصلاة والسلام على رسول الله , وعلى آله وصحبه , ومن اهتدى بهداه , وبعد :

    أحببت أن أنبه إلى خطأ هذه العبارة بنقل ما قاله العلماء الأفاضل حول هذه العبارة, لا تقل: علي كرم الله وجهه على وجه التخصيص .. والله ولي التوفيق ...

    1) قال الحافظ ابن كثير في تفسيره( 6 / 478 ):قد غلب هذا في عبارة كثير من النساخ للكتب، أن يفرد علي، رضي الله عنه، بأن يقال: "عليه السلام"، من دون سائر الصحابة، أو: "كرم الله وجهه" وهذا وإن كان معناه صحيحا، لكن ينبغي أن يُسَاوى بين الصحابة في ذلك؛ فإن هذا من باب التعظيم والتكريم، فالشيخان وأمير المؤمنين عثمان بن عفان أولى بذلك منه، رضي الله عنهم أجمعين.

    ~~~~~~~~~~



    2) قال العلامة المحدث الفقيه الألباني - رحمه الله - في معرض حديثه عن غو الشيعه الشيعة في علي رضي الله عنه , قال رحمه الله : ومثله أيضا قولهم [ علي كرم الله وجهه ] أيضا خصصوا عليا بهذا التكريم , نحن نقول علي كرم الله وجهه لا شك , لكن لماذا خصصنا عليا دون أبي بكر وعمر وعثمان ؟ نقول لكم كما قلنا آنفا ,

    لقد سمعتم الشيعة يقولون : الإمام علي كرم الله وجهه , لكن ما سمعتم منهم من يقول في أبي بكر والبقية الإمام أبو بكر , كذلك ما قالوا ولن يقولوا : أبو بكر كرم الله وجهه ,,, إلخ , لكن ألم تسمعوا كثيرا من مشايخ المسلمين يقولون قال علي كرم الله وجهه , نعم , الأخرى كالأولى تماما , أعني الأخرى كالأولى تماما من حيث استعمالهم , والأخرى كالأولى

    من حيث عدم جواز تخصيص الأولى كالأخرى بعلي دون الأولين من الخلفاء الراشدين , لذلك ينبغي أن نحفظ ألسنتنا من أن نقول علي كرم الله وجهه وحده , أو قال الإمام علي وحده , إن كان ولا بد أعطينا لبقية الخلفاء ما نعطيه له من الوصف , وهو وصف يصدق عليهم جميعا , لكي لا نفرق بين أحد منهم , لاشك أن هذه آية جاءت في الأنبياء والرسل , [ لا نفرق بين أحد من رسله ]

    لكن أتباع الرسل ينبغي أن نسلك فيهم السبيل الذي نسلكه مع الرسل , فهؤلاء جمعهم الرسول عليه السلام في بوتقة واحدة كما يقولون , في عبارة واحدة , في جملة واحدة , حيث قال 0 فعليكم بسنتي , وسنة الخلفاء الراشدين المهديين من بعدي , وقال [ النبي في الجنة , وأبو بكر في الجنة , وعثمان في الجنة , وعلي في الجنة ,,, إلى آخر العشرة المبشرين بالجنة ] فإذا لا نفرق بين أحد منهم . اهـ

    من الشريط 313 من سلسلة الهدى والنور.


    سئل الشيخ عبد العزيز بن باز – رحمه الله – هذا السؤال

    أثناء اطلاعي على موضوعات كتاب: عقد الدرر في أخبار المنتظر، في بعض الروايات المنقولة عن علي بن أبي طالب أجدها على النحو التالي: عن علي بن أبي طالب عليه السلام
    قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: يخرج رجل من أهل بيتي في تسع رايات ما حكم النطق بهذا اللفظ أعني عليه السلام، أو ما يشابهه لغير الرسول صلى الله عليه وسلم؟

    فأجاب – رحمه الله - :

    لا ينبغي تخصيص علي رضي الله عنه بهذا اللفظ بل المشروع أن يقال في حقه وحق غيره من الصحابة: رضي الله عنه أو رحمهم الله لعدم الدليل على تخصيصه بذلك، وهكذا قول بعضهم كرم الله وجهه فإن ذلك لا دليل عليه ولا وجه لتخصيصه بذلك، والأفضل أن يعامل كغيره من الخلفاء الراشدين ولا يخص بشيء دونهم من الألفاظ التي لا دليل عليها.
    ( مجموع الفتاوى – الجزء السادس )
    ~~~~~~~~~~

    ~~~~~~~~~~

    سئل الشيخ مقبل بن هادي الوادعي – رحمه الله – هذا السؤال
    هل من السنة أن نقول: علي كرم الله وجهه؟
    فأجاب – رحمه الله - :
    لم يثبت أن نخصص عليا بـ(كرم الله وجهه) أو (-عليه السلام-) لكن لا يصل إلى حد البدعة، أما (-عليه السلام-) فقد وجد في «البخاري» وفي «مسند أحمد» والأحسن أن يجرى علي -رضي الله عنه- كإخوانه من الصحابة وأن نقول: علي -رضي الله عنه-.

    ( تحفة المجيب – فضائل آل بيت النبوة )


    ~~~~~~~~~~

    5) وقالت اللجنة الدائمة :

    تلقيب علي بن أبي طالب بتكريم الوجه وتخصيصه بذلك من غلو الشيعة فيه ، ويقال أنه من أجل أنه لم يطلع على عورة أحد أصلا أو لأنه لم يسجد لصنم قط ، وهذا ليس خاصا به بل يشاركه غيره من الصحابة الذين ولدوا في الإسلام .
    (3/289 )


    ~~~~~~~~~~


    6) سئلت اللجنة الدائمة للإفتاء والبحوث العلمية برئاسة الشيخ عبد العزيز بن باز رحمه الله ,


    ما مدى صحة قولهم: علي كرم الله وجهه؟
    فأجابت :

    : لا أصل لتخصيص ذلك بعلي رضي الله عنه، وإنما هو من غلو المتشيعة فيه.
    وبالله التوفيق. وصلى الله على نبينا محمد، وآله وصحبه وسلم.
    الفتوى رقم (6542)


    ~~~~~~~~~~


    7) وقد قال الشيخ العلامة المحدث عبد المحسن العباد – حفظه الله – :
    يأتي في بعض النسخ : عليه السلام أو كرم الله وجهه , وهذه الألفاظ التي تضاف إليه و تضاف إلى فاطمة وإلى الحسن والحسين رضي الله تعالى عن الجميع ,
    هي من عمل النساخ كما قال ذلك الحافظ ابن كثير – رحمه الله – في تفسيره عند قول الله – عز وجل – ( إن الله وملائكته يصلون على النبي يأيها الذين ءامنوا صلوا عليه وسلموا تسليما )

    قال : إنه يأتي عند ذكر علي وعند ذكر الحسن والحسين أن يقال : عليه السلام أو كرم الله وجهه ,
    ويقول : إن هذا من عمل النساخ , وليس من عمل المؤلفين , ليس من عمل المصنفين والمؤلفين , وإنما هو من عمل نساخ الكتب ,عندما يأتي ذكر الشخص يكتب عنده عليه السلام , أو يكتب عنده كرم الله وجهه , ولا شك أن معاملة الصحابة معاملة واحدة والدعاء لهم بالترضي هو الذي اشتهر عن السلف ,
    وهو الذي درج عليه السلف , وهو الأولى , بأن يقال ( رضي الله عنه ) يعني دعاء له برضا الله عنه ,


    وهذا هو الذي يبنغي , وأما تخصيصه أو تخصيص غيره بأشياء يخص بها دون غيره فليس هذا من هدي السلف وإنما هذا الذي يأتي إنما هو من عمل النساخ , كما ذكر ذلك الحافظ ابن كثير في تفسيره عند قول الله – عز وجل – ( إن الله وملائكته يصلون على النبي يأيها الذين ءامنوا صلوا عليه وسلموا تسليما )

    شرح سنن أبي داود - كتاب الصلاة - باب الصلاة قبل العصر , رقم الشريط : 104

    ~~~~~~~~~~

    8) سئل الشيخ محمد بن عثيمين – رحمه الله - :

    ما الأفضل أن نقول علي بن أبي طالب رضي الله عنه أو كرم الله وجهه ؟

    فأجاب – رحمه الله – : علي بن أبي طالب – رضي الله عنه – أحد الخلفاء الراشدين , أحسن ما نلقبه به أن نقول : الخليفة الراشد علي بن أبي طالب , ولا شك أن علي بن أبي طالب وعثمان وعمر وأبا بكر كلهم أئمة ,

    لأن النبي – صلى الله عليه وسلم – أمرنا أن نقتدي بهم , فقال ( عليكم بسنتي وسنة الخلفاء الراشدين , تمسكوا بها وعضوا عليها بالنواجذ , وأعلاهم قدرا ومرتبة وإمامة أبو بكر , ثم عمر , ثم عثمان , ثم علي , وأما كرم الله وجهه ,,,

    فسبحان الله , أيهما أفضل أن نقول : كرم الله وجهه أو رضي الله عنه ؟؟ رضي الله عنه أفضل , هو الحكم الذي ارتضاه الله للمهاجرين والأنصار والذين اتبعوهم بإحسان ,

    فقال عز وجل ( والسابقون الأولون من المهاجرين والأنصار والذين اتبعوهم بإحسان رضي الله عنهم ورضوا عنه , إذا , أحسن ما نقول : الخلفية الراشد علي بن أبي طالب – رضي الله عنه - . اهـ
    سلسلة لقاء الباب المفتوح – 222/ب
     
    5 شخص معجب بهذا.
  2. s.sabry

    s.sabry كبار الشخصيات

    إنضم إلينا في:
    ‏3 أفريل 2008
    المشاركات:
    4.646
    الإعجابات المتلقاة:
    19.290
      06-04-2009 19:03
    بسم الله الرحمان الرحيم
    يا اخي بارك الله فيك وهل وجد مايمنع ذلك وهذه العبارة جرت على السنة الكثير من اهل العلم ولم يعب عليهم احد قولهم هذا.
    واليك بعض من اهل العلم من قال "علي كرم الله وجهه"
    الطبرى فى تفسيره
    القرطبى فى تفسيره
    البيهقى
    ابن عبد البر
    الذهبى
    ابن تيمية
    ابن القيم
    ابن قدامة
    ابن رجب
    السيوطى ....
    لماذا يعد تخصيص على كرم الله وجهه بذلك الدعاء أو الثناء غير جائز وننكره على الأئمة ومنهم من قد علمت منزلته فى أهل السنة ولماذا لا تكون العلة فى هذا التخصيص أنه كرم الله وجهه لم يسجد لصنم فى الجاهلية وقد امتاز عن غيره ممن شاركه فى ذلك بأنه أسبقهم سجودًا لله تعالى
     
    10 شخص معجب بهذا.
  3. humanbeing

    humanbeing عضو

    إنضم إلينا في:
    ‏10 أفريل 2008
    المشاركات:
    1.687
    الإعجابات المتلقاة:
    7.560
      06-04-2009 19:26

    أخي ما نقلته واضح
    وقالت اللجنة الدائمة :

    تلقيب علي بن أبي طالب بتكريم الوجه وتخصيصه بذلك من غلو الشيعة فيه ، ويقال أنه من أجل أنه لم يطلع على عورة أحد أصلا أو لأنه لم يسجد لصنم قط ، وهذا ليس خاصا به بل يشاركه غيره من الصحابة الذين ولدوا في الإسلام .
    (3/289 )


    كما أنه لا دليل على هذا التخصيص..وصدقني ليس مراءا و لكن هناك تداعيات تبدأ بمجرد الألفاظ, في هذا الزمن المليء بالتحديات, المختلف عن زمن أسلافنا..فالواجب تقويم الإعوجاج إذا تبين..
     
    1 person likes this.
  4. lotfi222

    lotfi222 كبار الشخصيات

    إنضم إلينا في:
    ‏24 فيفري 2008
    المشاركات:
    8.272
    الإعجابات المتلقاة:
    28.701
      06-04-2009 23:50

    لست أفهم كيف يدعو أولا إلى المساواة بين الصحابة ثم يقول أن الشيخان و عثمان أولى بذلك منه.
    عموما فإن جواب أخينا صبري كاف للرد على ما قيل.
    كما أؤكد أنه علينا أن لا نشغل أنفسنا بمثل هذه المسائل

     
    5 شخص معجب بهذا.
  5. humanbeing

    humanbeing عضو

    إنضم إلينا في:
    ‏10 أفريل 2008
    المشاركات:
    1.687
    الإعجابات المتلقاة:
    7.560
      07-04-2009 00:36
    رَوَى عَبْدُ اللهِ بْنُ عُمَرَ رَضِيَ اللهُ عَنْهُمَا قَالَ: كُنَّا نَقُولُ وَالنبيُّ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ حَيٌّ: أَفْضَلُ هذهِ الأُمَّةِ بَعْدَ نَبِيِّهَا أَبُو بَكْرٍ، ثمَّ عُمَرُ، ثمَّ عُثْمَانُ، ثمَّ عَلِيٌّ. فَيَبْلُغُ ذلكَ النبيَّ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ فَلا يُنْكِرُهُ).
     
  6. woodi

    woodi كبار الشخصيات

    إنضم إلينا في:
    ‏27 نوفمبر 2007
    المشاركات:
    7.444
    الإعجابات المتلقاة:
    29.075
      07-04-2009 01:35
    من المغالطات الكبرى أن نقول "كرم الله وجهه" من غلو الشيعة ذلك أنها لا ترد أصلا في كتبهم بل يقولون عليه السلام ..
    أما كرم الله وجهه فهي لأنه لم يسجد قط لصنم و لا يشاركه فيها غيره من الصحابة ببساطة لأنهم ولدوا في الإسلام !!! و ليس هناك صحابي واحد ممن عاش الفترتين لم يسجد لصنم إلا سيدنا علي كرم الله وجهه و رضي الله عنه و أرضاه ..و قيل لعدم إطلاعه على أي عورة و في هذا نظر ...
    و ليس في قول "كرم الله وجهه" أي تخصيص و إلا لكان لفظ الصديق تخصيصا لأبي بكر لا يجوز و كذلك الفاروق لعمر و و و ....
    و الأمر واضح بين و لا داعي لمثل هذا التشدد فيما لا دليل عليه و خاصة أن هذا لا ينجر عليه عمل أو إعتقاد ... فكلهم صحابة رسول الله نترضى عنهم ..
    بل لو كان التخصيص فعلا مقصودا لما كان عيبا لإختصاص سيدنا علي بالصحبة و الانتساب لأل بيت النبي عليه الصلاة و السلام !
     
    11 شخص معجب بهذا.
  7. haty

    haty عضو مميز

    إنضم إلينا في:
    ‏20 أفريل 2006
    المشاركات:
    614
    الإعجابات المتلقاة:
    1.019
      07-04-2009 06:24
    :besmellah1:

    الصديق لفظ خاص بابي بكر و الفاروق لفظ خاص بعمر , و لا يصح اطلاق اللفظين على غيرهما من الصحابة ووجه تخصيص اللفظين ان النبي صلى الله عليه و سلم هو من وصفهما بهذين اللفظين في حياتهما فجرى في ابي بكر مجرى الاسم و الا فاسمه " عبد الله بن أبي قحافة عثمان بن عامر بن عمرو بن كعب بن سعد بن تيم بن مرة بن كعب بن لؤي القرشي " وابو بكر كنية جرت مجرى اسمه وقيل اسمه عتيق .

    ام لفظ " كرم الله وجه " فلم يثبت ان قيل في حياة امير المؤمنين علي بن طالب رضى الله عنه ولم يثبت ان سماه النبي بذلك ولم يثبت ان وصفه الصحابة بذلك .

    والسلام عليكم ورحمة الله و بركاته
     
    2 شخص معجب بهذا.
  8. lotfi222

    lotfi222 كبار الشخصيات

    إنضم إلينا في:
    ‏24 فيفري 2008
    المشاركات:
    8.272
    الإعجابات المتلقاة:
    28.701
      07-04-2009 09:33
    مثل هذه الحساسية مصدرها سياسي بحت و مردّها إلى الخلاف السني الشيعي جنبنا الله عواقبه. و نحن نتحاور بيننا أهل السنة لا يجب لهذه المسألة أن تطرح. فما معنى أن نفضل نحن بين الصحابة و ماذا سينجر عنه؟
     
    4 شخص معجب بهذا.
  9. Lily

    Lily نجم المنتدى

    إنضم إلينا في:
    ‏25 سبتمبر 2007
    المشاركات:
    3.112
    الإعجابات المتلقاة:
    11.925
      07-04-2009 10:12
    كل ما يرد عن الوهابية من فتاوى من هذا النوع ترد على نفس الطريقة
    تلك استحدثتها مجموعة "أ" و يختارون مجموعة أو فرقة دون غيرها( و لو كان هناك من أهل السنة و الجماعة من يفعلها) و خاصة مجموعة عرف عنها خروج عن أهل السنة و الجماعة في شيء ثم يبدؤون الطعن و ينتهون إلى أنها "بدعة"
    بالله كيف نساوي بين علي و بقية الصحابة ثم يقولون الشيخان أولى بذلك؟!
    ألا نقول علي كرم الله وجهه
    عثمان ذو النورين
    أبو بكر الصديق
    عمر الفاروق
    هؤلاء يحشرون الأمة في حساسيات سياسية
    و من شدة الحساسية لديهم مع الشيعة حتى أنهم يقولون "لا نعلم إن وجد آل البيت أو لم يوجدوا" لينكروا على أحفاد الرسول و من كان من سلالته أنهم كذلك
    و نصل هذه الحساسية حدها حين ينكرون لقب سيدة على السيدة فاطمة و على أمهات المسلمين.
     
    7 شخص معجب بهذا.
  10. EL Mister

    EL Mister عضو فريق العمل بالمنتدى الإسلامي

    إنضم إلينا في:
    ‏20 سبتمبر 2007
    المشاركات:
    1.490
    الإعجابات المتلقاة:
    2.343
      07-04-2009 11:03
    :besmellah1:



    أخي الكريم، مع احترامي وتقديري للجنة الدائمة للإفتاء، كيف تقول أن عبارة "كرم الله وجهه" من غلو الشيعة في علي كرم الله وجهه والحال أن جهابذة وكبار علماء أهل السنة استعملوا هذه العبارة؟؟؟ بل أن الشيعة لا يستعملون هذه العبارة أصلا! إنما يستعملون "عليه السلام".

     
    6 شخص معجب بهذا.

مشاركة هذه الصفحة

جاري تحميل الصفحة...