أيمن عبد النور (مدافع النجم الساحلي)

الموضوع في 'أرشيف منتدى الرياضة' بواسطة walid_king, بتاريخ ‏9 أفريل 2009.

  1. walid_king

    walid_king عضو فعال

    إنضم إلينا في:
    ‏29 نوفمبر 2008
    المشاركات:
    599
    الإعجابات المتلقاة:
    630
      09-04-2009 09:34
    [​IMG]

    [​IMG] [​IMG]

    اعتماد أسلوب هجومي... والتسجيل منذ البداية
    من المفترض ان يخوض منافسكم مباراة اليوم بتشكيلة احتياطية، فهل يمكن القول بأن هذا العامل سيساعدكم على تحقيق الفوز؟
    ليس بالضرورة ان كل فريق يخوض مبارياته بتشكيلة منقوصة من ركائزه الاساسية لن يتمكن من تقديم مستوى جيد بل على العكس من ذلك سيسعى اللاعبون الاحتياطيون لاستغلال الفرصة المتاحة لهم لتقديم افضل ما لديهم فضلا عن ذلك فان النادي الصفاقسي يخوض المباراة دون ضغوطات مما يساعده على الظهور باداء جيد لذلك لا تبدو المواجهة سهلة أمام النجم الساحلي ومن واجبنا ان نخوضها بكل جدية وتركيز وتحقيق الانتصار دون سواه للمحافظة على آمالنا في المراهنة على لقب البطولة.
    فنيا كيف تلوح لك هذه المقابلة؟
    اعتقد مثلما اشرت الى ذلك فان غياب الضغوطات على المنافس سيجعله يلعب دون حسابات ويلعب «الكرة للكرة» وهو ما من شأنه ان يساهم في الرفع من مستوى المباراة اما من ناحيتنا فان تحقيق الانتصار يتطلب الاعتماد على اسلوب هجومي بحت وفرض سيطرتنا منذ البداية. لذلك تلوح المباراة حاسمة وحماسية وصعبة على كلا الفريقين.
    وجد النجم الكثير من الصعوبات لدى مواجهته النادي الصفاقسي هذا الموسم، فما المطلوب لتجاوزها؟
    من أهم العوامل التي تساعدنا على كسب نقاط الفوز ان نكون على غاية التركيز والاستعداد الذهني للتعامل جيدا مع معطيات اللقاء في مختلف ردهاته والمطلوب حاليا هو استغلال انتعاشتنا الاخيرة وخاصة على المستوى الهجومي الذي استعاد نجاعته حتى نتمكن من تحقيق الانتصار.
    ما هو مفتاح الفوز في هذه المواجهة؟ وهل يمكن اعتبارها حاسمة في السباق نحو اللقب؟
    في مثل هذه المباريات التي يمكن ان تتحكم جزئيات صغيرة في مصيرها من واجبنا ان نحسن استغلال الفرص المتاحة لنا وخاصة في الشوط الاول... ولعل تسجيل هدف في وقت مبكر سيساعدنا كثيرا في بقية ردهات اللقاء... الذي يستمد اهمية بالغة، لكن لا يمكن اعتباره لوحده مفتاح الفوز باللقب فرغم اهمية الرهان وحتمية الانتصار الا ان سباق البطولة لم ينته بعد.
     
    1 person likes this.

مشاركة هذه الصفحة

جاري تحميل الصفحة...