1. كل المواضيع تعبّر عن رأي صاحبها فقط و ادارة المنتدى غير مسؤولة عن محتوياتها
    إستبعاد الملاحظة

أسير فلسطيني مريض يفتقرون للعلاج

الموضوع في 'أرشيف المنتدى العام' بواسطة lachi-topnet, بتاريخ ‏13 أفريل 2009.

  1. lachi-topnet

    lachi-topnet عضو مميز

    إنضم إلينا في:
    ‏19 مارس 2008
    المشاركات:
    1.479
    الإعجابات المتلقاة:
    1.610
      13-04-2009 01:18
    أكد المركز الفلسطيني للدفاع عن الأسرى أن أعداد الأسرى المرضى في سجون الاحتلال ترتفع بشكل ملحوظ ومتواصل بسبب انتهاج سلطات الاحتلال سياسة الإهمال الطبي المتعمد، وبسبب حرمان الأسرى من تناول العلاج المناسب للأمراض التي يتعرضون لها، حيث تتفاقم أوضاعهم الصحية بشكل سيئ للغاية.

    وأشار المركز في تقرير له إلى أن البيئة التي يعيش فيها الأسرى في سجون الاحتلال تعمل على إصابة الأسرى بالعديد من الأمراض بسبب الرطوبة وانعدام التهوية وعدم دخول أشعة الشمس إلى السجون.

    1600 أسير مريض
    وأوضح المركز في تقريره الذي صدر بمناسبة يوم الصحة العالمي والذي يوافق السابع من أبريل/نيسان من كل عام، أن عدد الأسرى المرضى وصل إلى 1600، وأن من بين الأسرى المرضى 16 أسيرا مصابا بمرض السرطان.


    وأوضح التقرير -الذي تلقت الجزيرة نت نسخة منه- أن هؤلاء يتعرضون لسياسة الإهمال الطبي من قبل إدارة السجون، والتي تحرم الأسرى من العلاج المناسب لتلك الأمراض المرعبة، حيث يقتصر علاج الأسرى المرضى بالسرطان على المسكنات وحبوب الأكامول التي تصرف لكل الأمراض حتى الخطيرة منها كأمراض القلب والسكري والكلى.

    وبين المركز الفلسطيني في تقريره أن 550 أسيرا بحاجة إلى عمليات جراحية عاجلة، وهو ما أكدته وزارة الأسرى والمحررين في الحكومة الفلسطينية، وأن 160 أسيرا يعانون من أمراض خطيرة جداً كالسرطان والكلى والقلب، و18 أسيرا يستخدمون الكرسي المتحرك والعكاكيز في حركتهم وتنقلهم داخل السجون التي ينعدم فيها الاهتمام الصحي.

    وهناك ثمانون أسيرا يعانون من مرض السكري، وأسيران اثنان فاقدا البصر بشكل كامل والعشرات مهددون بفقدان البصر، وأربعون أسيرا مصابا بالرصاص والشظايا أثناء الاعتقال وقبله، و41 أسيرا هم نزلاء دائمون فيما يسمى بمستشفى سجن الرملة الذي يعانى فيه المرضى من القمع والإرهاب والمساومة على العلاج مقابل تقديم معلومات، في أسلوب يبين فظاعة وإجرام سلطات الاحتلال وممارستها العدوانية ضد الأسرى في السجون.


    [​IMG]



















    المصدر
     
    1 person likes this.

مشاركة هذه الصفحة

جاري تحميل الصفحة...