رفع اليدين في الدعاء في صلاة الجمعة

بن مصدق

عضو
إنضم
23 ماي 2009
المشاركات
288
مستوى التفاعل
485
ماهو دليلكم على المنع؟؟
أريد دليلا واضحا صريحا يخص المصلّين لا الإيمام بارك الله فيكم يا أمّة الدليل.
الجواب سي صبري: لا يوجد في حدود علمي..و ما سبق و نقلتُه كان فقط للرد على من قال أن السلفية و ""الوهابية"" هم من ابتدعوا القول بالمنع..مع أنه تفلسف و قال منعا للفتنة أو شيئ من ذلك ذكرها تلميحا.لكن تسمية الأشياء بأسمائها جيد.
الآثار عن بعض التابعين ثابتة لا مجال للطعن فيها.. لكن التبديع بمجرد أثر عن تابعي أو بقياس غير مستوفي الشروط و مخالفة شبه إجماع الأمة غير مقبول..فالأمر في أضيق حالاته واسع..هذا إن لم نعتبر قول من قال بالمنع
قولا شاذا.. و أحسنتَ بطلب الدليل فالمسلمون أمة دليل.والله أعلم و أحكم
 

ابن أبي زيد

عضو مميز
إنضم
15 جويلية 2013
المشاركات
1.018
مستوى التفاعل
2.280
من العتبية :

قال ابن القاسم : قال مالك : قال أبو سلمة لرجل يدعو يرفع يديه فأنكر عليه و قال : لا تقلصوا تقليص اليهود.
قيل : فيقول في دعاءه ( يا الله يا رحمن ) . قال : نعم , و" اللهم " أبين عندي و به دعت الأنبياء عليهم السلام , و كره أن يقوم بأثر الصلاة ليدعو قائما .

و من المجموعة :

ابن القاسم عن مالك في من يمسح وجهه بيديه في آخر دعاءه و قد بسط كفيه قبل ذلك , فأنكره و قال : ما علمته .




جاء في المدونة :

قَالَ ابْنُ الْقَاسِمِ : وَسُئِلَ مَالِكٌ عن الْإِمَامِ إِذَا أَمَرَ النَّاسَ بِالدُّعَاءِ وَأَمَرَهُمْ أَنْ يَرْفَعُوا أَيْدِيَهُمْ فِي مثل الِاسْتِسْقَاءِ , وَالْأَمْرُ الَّذِي يَنْزِلُ بِالْمُسْلِمِينَ مِمَّا يشبه ذَلِكَ ؟ قَالَ : فَلْيَرْفَعُوا أَيْدِيَهُمْ إِذَا أَمَرَهُمْ , قَالَ : وَلْيَرْفَعُوا رَفْعًا خَفِيفًا , قَالَ : وَلْيَجْعَلُوا ظُهُورَ أَكُفِّهِمْ إِلَى وُجُوهِهِمْ وَبُطُونَهَا إِلَى الْأَرْضِ.

قَالَ ابْنُ الْقَاسِمِ : وَأَخْبَرَنِي بَعْضُ مَنْ رَأَى مَالِكًا فِي الْمَسْجِدِ يَوْمَ الْجُمُعَةِ ، وَدَعَا الْإِمَامُ فِي أَمْرٍ , وَأَمَرَ النَّاسَ أَنْ يَرْفَعُوا أَيْدِيَهُمْ ، فَرَأَى مَالِكًا فَعَلَ ذَلِكَ , رَفَعَ يَدَيْهِ وَنَصَبَهُمَا وَجَعَلَ ظَاهِرَهُمَا مِمَّا يَلِي السَّمَاءَ.


و في مواهب الجليل :

وسمع ابن القاسم لا يعجبني رفعهما في الدعاء ابن رشد : ظاهره خلاف إجازة رفعهما فيه في مواضعه كالاستسقاء وعرفة والمشعر الحرام ومقامي الجمرتين والأولى حمل سماع ابن القاسم كراهته في غير مواطنه فلا يكون خلافا.




 
أعلى