1. كل المواضيع تعبّر عن رأي صاحبها فقط و ادارة المنتدى غير مسؤولة عن محتوياتها
    إستبعاد الملاحظة

مؤامرة 'تشييع' مصر بقلم:عبد الباري عطوان

الموضوع في 'أرشيف المنتدى العام' بواسطة 14habhoub, بتاريخ ‏15 أفريل 2009.

حالة الموضوع:
مغلق
  1. 14habhoub

    14habhoub نجم المنتدى

    إنضم إلينا في:
    ‏23 نوفمبر 2007
    المشاركات:
    4.366
    الإعجابات المتلقاة:
    7.549
      15-04-2009 18:50
    مؤامرة 'تشييع' مصر

    بقلم : عبد الباري عطوان

    نشعر بالأسف للمستوى المتردي الذي وصلت اليه لغة التخاطب في بعض وسائط الاعلام الرسمي المصري تجاه السيد حسن نصر الله زعيم حزب الله اللبناني، اثر الأزمة الاخيرة المتعلقة باعتقال خلية قيل إنها تخطط للقيام باغتيالات واستهداف مصالح حيوية في مصر.
    وما يزيد من حزننا، ان الذين يقودون هذه الحملة هم رؤساء تحرير من المفترض ان يكونوا اساتذة صحافة واعلام، وقدوة حسنة لآلاف التلاميذ الذين يتطلعون الى ممارسة هذه المهنة السامية بعد تخرجهم من جامعات مصرية وعربية.
    ان يختلف البعض مع السيد نصر الله، ويعتبر ارساله احد اعضاء حزبه الى مصر للقيام بتهريب اسلحة الى المجاهدين في قطاع غزة، انتهاكاً للسيادة المصرية، فهذا امر مشروع ومفهوم، ولكن ان يتطاول البعض على الرجل بكلمات والفاظ يعفّ اللسان عن ذكرها احتراماً لذوق القارئ وآداب المهنة، فهذا ما نختلف حوله، ونستغربه، ونرى انه يشكل خروجاً على كل الاعراف والاصول، بل وعلى تعاليم ديننا الحنيف وتراثنا الثقافي العربي العريق.
    اذكر مرة ان أحد سفراء دولة عربية كبرى (يشغل حاليا منصباً وزارياً مهماً) نختلف مع سياساتها، طلب لقائي بتكليف من حكومته لمناقشة موقف صحيفتنا من بلاده، ولخّص اعتراضاته بالقول بأننا نتجنى عليها، فعندما سألته عما اذا كانت اي من الاخبار التي ننشرها عن بلاده 'كاذبة' او 'مفبركة'، اجاب بالنفي، فقلت له اين المشكلة اذن؟.. قال انها مقالاتك انت التي تشكل مصدر ازعاج لحكومتي ورأس الدولة. فقلت له ولكن مقالاتي ليس فيها اي سباب او شتائم، ولم استخدم مطلقاً كلمة نابية، او اتهاماً شخصياً، لأن خلقي لا يسمح بذلك اولاً، ولأن القانون البريطاني صارم، وتكاليف المحامين باهظة فوق طاقتي.. فقال لي: يا سيدي دخيلك اشتم .. سب.. استخدم الفاظاً نابية، فهذا سيكون مصدر سعادتنا، ولو فعلت ذلك لما جلست معك او ناقشتك.
    السيد حسن نصر الله عندما رد على الاتهامات المصرية له ولحزبه بمحاولة تخريب مصر، وزعزعة استقرارها، كان في قمة التهذيب والهدوء، لم يستخدم كلمة واحدة خارجة عن نطاق الادب والحصافة، وقدم نموذجاً في الصدق والشفافية عندما اعترف بفروسية بأن الشاب سامي شهاب عضو في حزب الله فعلاً، وذهب الى مصر من اجل تهريب السلاح للمجاهدين المحاصرين في قطاع غزة. واعتبر هذه المهمة شرفاً وتكريماً وتقرباً الى الله.

    هذا المستوى الاعلامي الرسمي المصري، هو الذي لعب دوراً اساسياً في تدهور مكانة مصر، وفقدانها زمام المبادرة الذي كانت تتمتع به عندما كان اعلامها رائداً في الوطنية، يتربع على عرشه اساتذة افاضل، انحازوا دائماً الى قضايا امتهم وعقيدتهم، ووقفوا في خندق الحق، مدعومين بذخيرة ضخمة من العلم والمعرفة، وحرضوا دائماً على تهريب السلاح لكل من يحتاجه من المقاومين، ليس في الوطن العربي وانما في كل اصقاع العالم.
    الحرب الضروس التي تشن حالياً من جانب واحد، اي الحكومة المصرية ورجالاتها في الاعلام والسلطة، لا علاقة لها مطلقاً بخلية حزب الله، بل ان اعتقال هذه الخلية جرى توظيفه بشكل بشع من اجل الهدف الاساسي وهو محاربة 'ثقافة المقاومة' ومنع وصولها الى مصر، او بالاحرى منع اعادة احيائها في ارض الكنانة، بعد ان بدأت ارهاصاتها تتبلور من خلال الهجمات على السياح الاسرائيليين في منتجعات شمال سيناء وخان الخليلي والاقصر وحي سيدنا الحسين.
    نحن الآن امام مدرستين، الاولى ترفع لواء التصدي للمشروع الاسرائيلي، والانتصار للمحاصرين المجوعين في قطاع غزة، وترى في 'استجداء' السلام مع الاسرائيليين عملية مهينة علاوة على عدم جدواها، ومدرسة اخرى تفعل عكس ذلك وتبالغ في التصدي للمدرسة الاولى، وتوظف كل امكانياتها الامنية الهائلة لقتل المشروع العربي المقاوم بكل الطرق والوسائل، تقرباً من الولايات المتحدة الامريكية واسرائيل، وبعض الدول الغربية الاخرى.

    الشعب المصري المشهود له بالوطنية والانتصار لقضايا الحق على مدى العصور، وتقديم آلاف الشهداء دفاعاً عن فلسطين، وعدالة قضيتها، هو محور الصراع حالياً بين المدرستين، وعندما بدأ يميل بشكل قوي الى مدرسة المقاومة، الذي يعتبر احد نظارها، والمعبرة فعلاً عن تراثه العريق وتاريخه المشرف في هذا الميدان، واظهر هذه الميول بقوة العدوان الاسرائيلي الوحشي الاخير على قطاع غزة، واستنفرت الاجهزة الامنية المصرية كل اسلحتها لمنع هذا 'الانحراف الوطني'، وتجريم ابناء قطاع غزة الذين دفعهم الجوع لاجتياز الحدود المصرية بحثاً عن رغيف خبز او علبة حليب لاطفالهم، يشترونها من حر مالهم، واعتبار ذلك انتهاكاً للسيادة المصرية.
    صدمتني شخصياً الحملة الشرسة التي تعرض لها اللاعب المصري الشهم محمد ابو تريكة عندما سجل هدفاً في مرمى الخصم في مباراة افريقية، وجرى في الملعب رافعاً 'فانيلته' المكتوب عليها كلمات التضامن مع المحاصرين في غزة. هذا اللاعب الذي تصرف بغريزته الوطنية، وعبر عما يجيش في صدور ثمانين مليون مصري شريف تعرض لأبشع انواع التقريع، والاهانات، من قبل بعض مقدمي البرامج في التلفزيون الرسمي المصري، لانه 'نسي' ان هؤلاء الذين اقتحموا الحدود المصرية انتكهوا سيادة بلاده، وحرمة اراضيها، بينما 'نسي' هؤلاء ان اكثر من نصف سكان قطاع غزة هم من اصول مصرية، ومعظم النصف الآخر من امهات او جدات مصريات، وخضعوا للادارة المصرية لاكثر من عشرين عاماً، وحملوا وثائق سفر مصرية، وما زالوا حتى هذه اللحظة.
    النظام المصري يشن حملة التكريه ضد السيد حسن نصرالله وحزب الله لثلاثة اسباب، الاول ان شعبية السيد نصر الله في مصر كانت طاغية، حسب استطلاعات رأي رسمية، والثاني لأن 'حزب الله' هزم اسرائيل مرتين، الاولى عندما اجبرها على الانسحاب من جنوب لبنان مكرهة عام 2000، والثانية عندما اذلها اثناء هجومها على لبنان صيف عام 2006، والحق اكبر هزيمة بجيشها الذي لا يقهر. اما السبب الثالث فهو تبرير اي تحالف مصري 'رسمي' مستقبلي مع اسرائيل ضد ايران في حال اعلنت الاولى الحرب على الثانية تحت ذريعة تدمير البرنامج النووي الايراني.
    امريكا قدمت 60 مليار دولار لمصر على مدى الاربعين عاماً الماضية ليس من اجل تخفيف معاناة شعبها، وانما لتعزيز امنها وقدراتها العسكرية، لتحقيق هدف اساسي وهو حماية اسرائيل وحدودها، والقضاء على ثقافة المقاومة، واقتلاع جذورها. وهذا ما يفسر تفوق الميزانية الامنية على نظيرتها العسكرية في مصر دون دول المنطقة جميعاً.
    الشاب سامي شهاب زعيم خلية 'حزب الله' لم ينتهك سيادة مصر، وانما اراد ان ينتهك حصاراً ظالما مفروضا على اشقاء له، ويشارك في تشديده اشقاء آخرون، ويقوم بمهمة سامية في ايصال اسلحة لهم يدافعون فيها عن انفسهم.
    تهريب الاسلحة عبر انفاق رفح لم يكن بدعة ابتدعها هذا الشاب، او حزبه، فقد كان التهريب يتم قبل اعتقاله، وسيستمر بعده، بدليل ان مصر اعلنت امس عن تدمير اربعين نفقاً، اي بعد اربعة اشهر من اعتقال الشاب المذكور وكشف امر الخلية التي يرأسها.
    السذاجة تبلغ ذروتها عندما يقولون لنا ان هذا الشاب، البالغ من العمر 25 عاماً، يريد 'تشييع' الشعب المصري، فكيف يقدم على هذه المهمة وهو في هذه السن، وبالكاد يعرف تعاليم مذهبه، ناهيك عن تجنيد الآخرين لاعتناقه. هذا تصغير لمصر، واهانة لشعبها وعقيدته الراسخة المتجذرة.
    ما يجب ان نخجل منه، ويخجل منه الشعب المصري، ولا نقول النظام، هو ان يبادر حزب الله 'الشيعي'، الى نصرة اشقائه 'السنة' في قطاع غزة، ويمد لهم يد العون المادي والعسكري، بينما 'مشايخ' السنة في مصر المحروسة (باستثناء الاخوان) وبلاد اخرى يتفرجون على الحصار وحرب الابادة التي يتعرض لها مليون ونصف مليون 'سني'، ولا نقول اكثر من ذلك تأدباً.
    السيادة المصرية مقدسة عندما ينتهكها مجاهد فلسطيني او لبناني او مصري (مجدي حسين يقبع في السجن لانه اخترق حصار غزة ودخل اليها عبر الانفاق)، ولكن لا تصبح كذلك عندما ينتهكها اسرائيلي او امريكي، فالطائرات الحربية الاسرائيلية تنتهك يومياً الاجواء المصرية، وتقتل مواطنين مصريين على الجانب الآخر من الحدود في العمق المصري.
    نحن امام مخطط امريكي - اسرائيلي لاشعال الحرب المذهبية في المنطقة، ومقدمتها الايقاع بين السنة والشيعة، لحشد العرب خلف اي عدوان اسرائيلي متوقع ضد ايران وسورية ومن ثم حركتي 'حماس' و'حزب الله'، ولهذا لم يتردد شمعون بيريس رئيس الدولة العبرية في ابداء سعادته الغامرة تجاه الخلاف المصري الرسمي المتفاقم مع 'حزب الله'. والمأمول ان لا يقع الشعب المصري العريق، والوطني، في هذه المصيدة التي يُدفع اليها دفعاً عبر بعض وسائطه الاعلامية.

    القدس العربي
    منقول
     
    17 شخص معجب بهذا.
  2. achill2005

    achill2005 نجم المنتدى

    إنضم إلينا في:
    ‏25 جويلية 2006
    المشاركات:
    2.652
    الإعجابات المتلقاة:
    7.550
      15-04-2009 22:55

    السلام عليكم
    و الله كرهت دخول النات و موقع الجزيرة بسبب ما يحدث في مصر
    صدقوني, كرهت كل من يحمل جنسية مصرية , أغلبهم أكثر صهيونية من الهود الصهاينة أنفسهم
    كنت أحاول أن أقنع نفسي أن هذا الشعب رغم أنه شعب مرماد و كرامته موضع قيل و قال, و كل من لديه أقارب في الخليج أو في إيطاليا سيؤكد كلامي, فقد كنت دائما أذكر نفسي بأنه شعب قاتل المغول و قدم تضحيات من أجل القضية الفلسطينية بأن شعبا كهذا لا يمكن أن يكون ***
    و لكن أدخل المنتديات فأفاجؤ بالجميع دون استثناء يهاجمون الشيخ نصر الله و يشبهونه بالقرد و بالكلب الإيراني المطيع
    و يقولون إن كان حسن النية فلماذا يتغاضى عن إدخال السلاح من حدوده
    بالله هل هناك واحد عاقل يقول هذا الكلام؟؟؟؟
    هل هناك من يستطيع إجخال السلاح من الشريط المحتل في لبنان؟؟؟منطقة أمنية معزولة + قوات يونيفيل ثم إلى أين؟؟؟إلى شمال إسرائيل. أين عقولهم؟؟؟؟؟؟؟؟؟
    البعض يقول إذا كان صادقا فلماذا يمنع الفلسطينيين من الجهاد ضد إسرائيل في شمال لبنان. و كأنهم لا يدرون بأن السنة في لبنان بقيادة الحريري ينتظرون خطأ كهذا ليهجموا على سلاح حزب الله. و كأنهم يجهلون أن أهم أسباب الفوز في الحروب هي التوقيت , و لو ترك للفلسطينيين في المخيمات أن يطلقوا بعض الصواريخ دون تخطيط لكانت حربا خاسرة دون تخطيط
    ثم إن حزب الله ليس له القدرة على إعلان الحرب, عليه أن يقنع شعب لبنان بعدالة قضيته
    نعم فشعب لبنان يرفض أي حرب بالمناوبة و كل حرب يجب أن تكون مبررة. و حتى عندما شنت إسرائيل الحرب في 2006 لاموا على حزب الله أكثر من لومهم على إسرائيل.
    ثم يعيدون الكاسيت الرسمية بالقول أن أمن مصر القومي خط أحمر, عن أي خط أحمر يتحدثون و الطائرات الإسرائيلية بدون طيار تقصف المساكن المصرية في رفح؟؟؟؟؟؟
    و بالله عليكم لو فرضا كان لدينا في تونس جكومة عميلة , و كانت شقيقتنا الجزائر محتلة , و الحكومة العميلة (أقول لو فلا تفهموني خطأ) تمنع عن إخواننا الغذاء و الدواء و تغلق الحدود, هل تتصورون أنكم ستقولون أن أمن تونس القومي خط أحمر ؟؟؟أنا عن نفسي كنت سأترك عملي و أجند نفسي لخدمة المجاهدين و أحاول أن أقدم لهم أي دعم سواء بالمساعدة في تهريب السلاح أو الغذاء أو أي عمل يحسسني أنني لم أنس فريضة الجهاد و يخفف عني عذاب الضمير.
    فكيف بهذا الشعب بأغلب فئاته يردد ما تقوله حكومته التي يراها البعض عميلة و أراها أنا مهضومة الجانب , فكلمة عميلة لا تكفيها حقها.
    حتى الإخوان سحبوا محاميهم في قضية الأخ سامي و أصحابه, و أعادوا تكرار اسطوانة أمن مصر الإقليمي و سيادتها خط أحمر.
    يعني في النهاية انصاعوا للأمر الواقع و هو ما يجعلني أتساءل عن دور الدين في توجيه هذه الجماعات, فمن يخاف ربه لا يخاف في قولة الحق لومة لائم.
    اعذروني فقد كرهت كل ماهو مصري و كرهت نفي لأنني أشاركهم عرقيا فأنا أرث بعض الجينات العربية كهؤلاء الصهاينة.
     
    13 شخص معجب بهذا.
  3. ZAIDO5

    ZAIDO5 عضو

    إنضم إلينا في:
    ‏19 فيفري 2008
    المشاركات:
    1.453
    الإعجابات المتلقاة:
    1.904
      15-04-2009 23:37
    بعد كل هذا ومع كل إحترامي لكل الآراء أنا أكره هذا الإيراني حسن نصر الله الذي قالها بملإ شدقيه أنا مثلي الأعلى الإمام الخميني ونحن نعرف أوديولوجية ذلك الرجل فضلا على أنه يسعى لغرس القيم الإيرانيه في كثير من الدول العربيه أيضا أنا أكره الحكومة المصريه ولكنني أحترم شعبها واعطوني دولة عربية واحده فعلت ما فعله الشعب المصري طوال الحروب الأخيره ماذا لو كنا نحن في الواجهه كما هم لا تقولوا سنحارب فهناك من يحارب الآن فعليا ومصر المواطن من أكثر الدول المنتجة للمقاومين ولا يجب أن نهمل هذا ولنتذكر قول الله أن فيها خير أجناد الأرض
     
    7 شخص معجب بهذا.
  4. jamel kadou

    jamel kadou نجم المنتدى عضو قيم

    إنضم إلينا في:
    ‏5 أفريل 2008
    المشاركات:
    1.521
    الإعجابات المتلقاة:
    4.658
      16-04-2009 02:53
    ومره اخرى يحاول الصهيانة اختراق العقل العربي المقاوم وهذه المرّه جنٌد الصّهاينه النظام المصري و الّذي وكالعاده استجاب في دور اقلّ مايقال فيه انّه مخزي لا يشرّف مصر و شعبها ولا يشرّف العروبه والعرب.جنّد هذا النظام كلابه المسعورة في وسائل اعلامه المبتوره للتّشهير بالمقاومة كما فعل ابّان العدوان الصهيوني على غزّه .
    اصبح هذا النّظام راس حربة في مخطّط صهيونيّ يهدف الى اذلال الامّة العربية و جرّها الى مستنقعات كامب ديفد وضرب كلّ فكر مقاوم مقابل حفنه من الدولارات يستجديها من الصّهاينه.
    و من الغريب انّنا نجد بعض العرب يصدّقون ما يقوله هذا النّظام(حتّى على هذا المنتدى)فهذا يكره نصرالله لانّه شيعي والاخرلانّه مدعوم من طرف ايران وهكذا ينجح الصّهاينه في وضع اسفين بيننا وبين من يدعمون قضيّتنا.
    حتْى الاخوان المسلمين في مصر تراجعوا وكعادتهم بمجرّد ان هدّدهم النظام المصري.
    انا لا يهمّني جنسيّة ولا دين ولا عرق من يآزر قضيّة فلسطين ،انا احترم و اقدّر البريطانيّ قالاوي و الفنزويلي شافيز و غيره كما اقدّر جمال عبدالنّاصر ،ايضا اقدّر الارجنتينيّ قيفارا الذي وقف ضدّ الامبرياليه في اصقاع كثيره من العالم.
    كلّ الامم المظلومة استتعانت باحرار العالم لتدحر المحتلّ هذا ليس عيبا.
    افيقي يا امّتي العربيّه فانّ الجرذان تنهش كرامتك وكبرياءك ولكن انا واثق انّ المتآمرين لن يمرّوا،راجعوا التّاريخ.
     
    5 شخص معجب بهذا.
  5. lachi-topnet

    lachi-topnet عضو مميز

    إنضم إلينا في:
    ‏19 مارس 2008
    المشاركات:
    1.479
    الإعجابات المتلقاة:
    1.610
      16-04-2009 03:05
    تي بربي عليه تزيد تكمل الأنشقاق والشرخ الي صاير بينا وبين الشيعة رد بالك فأن الفتنه أشد من القتل وأنا نقلك أن سماحة الشيخ حسن نصر الله
    أكبر من أن يساء اليه بتلك الطريقه المشينه فالرجل يحارب عدوا الأسلام والعرب كافة كيف تقول بأنك تكرهه ألا تذكر في حرب تموز 2006 كيف كانت المقاومه الباسله تدافع عن جنوب لبنان بكل ما تحمل الكلمة من معنى أم أنك نسيت حرب الوعد الصادق و مواجهات عيت الشعب ومارون الراس وبنت جبيل لو كان هذا الرجل محل كره لما علقت صوره في الدكاكين والمحلات والبيوت وغرف النوم فهو قدم أبنه للشهاده ... ودعى ربه أن يتقبله في جنات الخلد
    أيضا ألا وهي التضحيه وشعارهم هيهات منا الذل والله أنا لا أعلم كيف أصبح فينا من يفكرون بهاته الطريقه
    أنا أعلم أن وجهة نضرك لا تعني أي شئ أمام محبة ملايين المسلمين الذين أحسوا ولو للحضه بأن حسن نصر الله هو شيعي صحيح لكن شيعي يحبونه السنه والفاهم يفهم........

    [​IMG]
     
    5 شخص معجب بهذا.
  6. lachi-topnet

    lachi-topnet عضو مميز

    إنضم إلينا في:
    ‏19 مارس 2008
    المشاركات:
    1.479
    الإعجابات المتلقاة:
    1.610
      16-04-2009 04:08
    3 شخص معجب بهذا.
  7. Lily

    Lily نجم المنتدى

    إنضم إلينا في:
    ‏25 سبتمبر 2007
    المشاركات:
    3.112
    الإعجابات المتلقاة:
    11.925
      16-04-2009 08:50
    أنا أحترم نصر الله كثيرا بعيدا عن اعتقاداته و ذلك لأنه صادق مع نفسه و صادق مع طائفته و له مبادئ لا يحيد عنها...و لا يهمني مدى صلوحية المبادئ بقدر ما يهمني مصير الشعب الشقيق الفلسطيني الذي وصل به الأمر في غزة إلى أكل الفضلات و العشب قبل الاعتداءات الإسرائيلية الأخيرة. و مع ذلك لم تفتح مصر المعابر و واجهت ذلك بالكليبات على وسائل الإعلام لديها و أخبار الفنانين...و هذه هي قمة الخيانة برأيي الشخصي
    و مما لا شك فيه هو أن حزب الله هو الطرف الوحيد الذي مد يده إلى أهل غزة حتى لا يحتلوا و حتى يقاوموا إلى آخر رمق. و لو كان ذلك من خلال تسريب الأسلحة خفية و تهديد السيادة المصرية إلا أنه واجب الحكومة هناك هو تجاهل ذلك التسريب مادامت لا تريد أن تتخذ موقفا سياسيا يهددها أمام أمريكا و إسرائيل... يعني قفة زايدة و نفاق كبير برشة في موقفها في القبض على مهربي الأسلحة خاصة و أننا نعلم جيدا أن إسرائيل تسرق في مياه النيل و تبث الأوبئة و المواد المسرطنة و المخدرات في مصر بالمقابل.

    ولست أدري ما هو التبرير الذي سنسوقه هنا لمصر و هي تسعى لدفن الفلسطينيين أحياء و تسوق لنا تبريرات تدعوا للشفقة:بث التشيع و العمالة لإيران... تي هذا هو المضحك المبكي...الناس تحاول تعيش و انت تتكلم على التشيع؟! تي بالبونتو ماكانوش يحبوا التشيع من غدوة يتشيعوا الكل على الأقل إيران و حزب الله ما يطفيوش عليهم الضوء و يتكفلوا بيهم...
    حتى شافيز في فنزويلا كان موقفه أرقى بكثير من هذا الموقف فما يهمه إن عاش أو مات الشعب الفلسطيني بعد كل شيء و هل سيفوز بلده من مواقفه تجاه القضية الفلسطينية؟!
    كمثال :أنا نفترض أني صححت مائة ألف ورقة و جارتي اللي لا هي أختي و لا حتى بنت بلادي تبقى للجوع ...والله بالوقت نحل باب باش ندخللها الماكلة و هذا أقل الإيمان. و ما ننساوش اللي الدفاع على المظلوم هو واجب في الإسلام و لو كان المظلوم ليس مسلما فما بالكم إن كان مسلم.

    أما عن سؤال الأخ
    نعطيوك بالحاضر على الدول العربية:التونسيون بعد حصولهم على الإستقلال قاموا بمساعدة الاخوة الجزائريين في حرب التحرير لو لم تكن تعلم. و اسأل كم مات من الفلاقة التوانسة في الجزائر و اسأل كيف تباحث بورقيبة مع فرنسا و قام بالحصول على استقلال دول إفريقية منها موريطانيا...و نزيدك على مواقفنا من الحرب على العراق و موقفنا في استقبال الاخوة في البوسنة و الهرسك في تونس كلاجئين و في استقبال حركة التحرير الفلسطينية في الثمانينات و الفلسطيننين اللاجئين... هاو كنا في الواجهة و ماشاء الله عندنا ما نقوقوا في رواحنا
    أما ما فعلته مصر في الحروب الأخيرة توة نقللك:
    *قامت بتخدير الشعوب العربي و نشر الميوعة وبث الأغاني و الانحلال و الأخبار المزيفة من خلال وسائل الإعلام لديها وقت الحرب على الكيان الصهيوني و حاولت لفت انتباه الشعوب العربية بعيدا عن القضية الفلسطينية.
    * كانت أول بلد مسلم و عربي يحط اليد في اليد مع الكيان الصهيوني و يعترف به ضمنيا من خلال معاهدة الكامبديفيد. ما تقوليش ما اعترفتشي على خاطر الاتفاق يكون بين الدول موش بين دولة وعصابة...
    * كان من أعلامها من يدعونا إلى التطبيع مع إسرائيل و كانت الدولة الوحيدة السباقة في الانبطاح و إدارة الظهر للقضايا العربية...
    * كانت الدولة التي بعثت بجنودها خلال الحرب على العراق و قامت للترويج لتلك الحرب مقابل شطب ديونها يعني باعت العرب الكل بالرخيص
    ...
    و الحكاية تتواصل أما الآن ولات مفضوحة و ماعادش تنجم تعدي فيها على الناس على خاطر الناس الكل فايقة.
     
    7 شخص معجب بهذا.
  8. djdrogba

    djdrogba عضو فعال

    إنضم إلينا في:
    ‏25 أوت 2007
    المشاركات:
    519
    الإعجابات المتلقاة:
    676
      16-04-2009 09:23

    معذرة فكلامك جانب الصواب ولربما غضبك حجب عنك الحقاءق واوقعك في التناقض وساجيبك عليه :
    * تقولين "قامت بتخدير الشعوب العربي و نشر الميوعة وبث الأغاني و الانحلال و الأخبار المزيفة من خلال وسائل الإعلام لديها " وكأن باقي الدول العربية كانت افضل حتى ان العاهرات اصبحوا يدخلون بيوتنا عن طريق برامج تونس 7 ويحكوا لنا مغامراتهم الممتعة في الكنال، ولا ننسى الكليبات والاغاني والمسلسلات وباقي الميوعة، الا تبثها جميع وساءل الاعلام في الوطن العربي وفي كل وقت، ارجو منك ان تكوني اكثر موضوعية
    * تقولين "أما ما فعلته مصر في الحروب الأخيرة" ثم تقولين "كانت أول بلد مسلم و عربي يحط اليد في اليد مع الكيان الصهيوني" فهل هذا في الحرب الاخيرة؟ اليس هذا تناقض في كلامك؟ وان كنت تتحدثين عن المعاهدات فحتى فلسطين وياسر عرفات امضت العديد من المعاهدات مع الاسراءيليين، يعني حتى فلسطين معترفة ضمنيا باسراءيل!!!!!! ارجو ان تفكري قليلا في كلامك
    * تقولين "كان من أعلامها من يدعونا إلى التطبيع مع إسرائيل و كانت الدولة الوحيدة السباقة في الانبطاح و إدارة الظهر للقضايا العربية"، كلامك هذا غريب بصراحة، فاما انك غير متابعة للساحة الاعلامية في مصر او انك لا تنظرين سوى للنصف الفارغ من الكاس، هل نسيتي الافلام المصرية القديمة والحديثة الرافضة للتطبيع والاغاني والبرامج والمفكرين والساسة الرافضين للتطبيع، وان كنت تقصدين الحزب الحاكم فهذا امر طبيعي وفي كل البلاد العربية داءما اعضاء الحزب الحاكم يروجون لافكار حكومتهم وحزبهم، وكيف تقولين انها السباقة في الانبطاح، فهل تعرفين دولة عربية اخرى كان موقفها افضل من مصر الا بالكلام الفارغ والشعارات الرنانة...
    * تقولين "كانت الدولة التي بعثت بجنودها خلال الحرب على العراق و قامت للترويج لتلك الحرب" فهل لك دليل على ذلك؟ كيف قامت بالترويج للحرب على العراق؟ ومن قال انها بعثت جنودها للعراق؟ وفرضا انها ارسلت جنودها فهي ايضا من ارسل ودعم الجزاءر وان سالتي الجزاءريين عن من ساندهم في ثورتهم لقالوا مصر وعبد الناصر قبل حتى ان يقولوا تونس، وهي من ساند اليمن وليبيا وفلسطين...، واذا كانت ايران وحزب الله ظهروا على الساحة مؤخرا، فمن كان يساند القضية منذ بدايتها....
    كلامي هذا ليس دفاعا عن الحكومة المصرية ولكن حاولت انظر للامر من مختلف زواياه ....
     
    3 شخص معجب بهذا.
  9. djdrogba

    djdrogba عضو فعال

    إنضم إلينا في:
    ‏25 أوت 2007
    المشاركات:
    519
    الإعجابات المتلقاة:
    676
      16-04-2009 10:06

    اخي ارجو ان يتسع صدرك لكلامي:
    * تقول " فأفاجؤ بالجميع دون استثناء يهاجمون الشيخ نصر الله و يشبهونه بالقرد و بالكلب الإيراني المطيع"، لست ادري ما سبب تفاجأك!!!!!، تخيل ان يدخل بيتك لص متخفي وهو جارك، وتمسكه انت متلبس بالسرقة، فيقول لك انه كان يسرق لكي يساعد غزة وفلسطين، فهل هذا مقبول؟؟ حتى وان كان هدفه نبيل، هل كنت ستحتضنه وترقرق الدمع من اجل هدفه الانساني؟؟ فكر جيدا في نقطة سيادة الدولة وامن الدولة (اعطيك مثال: كوشنار عندما تكلم عن تونس في الفترة الماضية، كلنا ثرنا عليه ونعتناه بابشع النعوت والحكومة التونسية استنكرت ذلك، رغم ان كلامه صحيح ونحن نعرف انه صحيح، لكن رفضنا له كان رفضا لكل انواع التدخل الخارجي في بلادنا، هل كلامي صحيح؟)، ثم انه فعلا مطيع لايران، اليست من تموله؟ اليست مرجعيته الشرعية والدينية؟ لوفرضت مصلحة ايران امرا ما فهل سيتردد في القيام به؟ ثم اليس من الاولى ان يكمل تحرير لبنان؟
    *تقول "و كأنهم لا يدرون بأن السنة في لبنان بقيادة الحريري ينتظرون خطأ كهذا ليهجموا على سلاح حزب الله"، لا يا اخي السنة لا ولن يهجموا على سلاح حزب الله، لا لشيء الا لكون لبنان لا تمتلك جيشا نظاميا، فسلاح حزب الله بمثابة الجيش
    * "ثم إن حزب الله ليس له القدرة على إعلان الحرب، عليه أن يقنع شعب لبنان بعدالة قضيته"، نعم عليه ان يقنع شعب لبنان بعدالة قضيته فمابالك بالشعب المصري (هل رأيت ان ماكتبته انت فيه الاجابة)، خاصة بعد الحرب الاخيرة التي قتل فيها اكثر من 1200 لبناني ودمرت مدن عن بكرة ابيها فقط لان حزب الله اسر جندي اسراءيلي ثم يخرج علينا ويقول اننا انتصرنا!!!!!!!!! وعجبي
    *وعندما تقول "نعم فشعب لبنان يرفض أي حرب بالمناوبة"، اعتقد ان حتى شعب فلسطين له الحق في رفض اي حرب بالمناوبة
    * بالله عليك كفانا من القول لو كانت الجزاءر او تونس (فلكل دولة مواقف مخزية وافتح عيناك لترى...) ولا تقول لي انك وستجاهد فحتى ان فعلتها فانك نادر ، فالجميع سيفكر في نفسه وعاءلته وعمله ومستقبله وحبيبته وماسيجنيه بعد هذا كله وشهادته التي ضحى وتعب للحصول عليها ووالديه وبلده وووو وكيف ويعيش بعد نهاية الجهاد.... الامر ليس ردة فعل غير مدروسة وليدة لحظة غضب اوانفعال
    * "حتى الإخوان سحبوا محاميهم في قضية الأخ سامي و أصحابه، و أعادوا تكرار اسطوانة أمن مصر الإقليمي و سيادتها خط أحمر"، انت تعرف ان الاخوان المسلين داءما كالشوكة في حلق الحكومة، فكيف يتراجعوا؟ الم تفكر في الامر؟ ولا تقل لي انهم رضخوا، فهم ليسوا من ذلك النوع لسبب بسيط وهو انهم لا يخافون على منصب كالبقية، وازيدك ان المغرب طردت سفير ايران بتهمة نشر التشيع، فهل هذا كله ظلم لايران؟ هل هي الملاك المنقذ للعرب؟.......
    * "اعذروني فقد كرهت كل ماهو مصري و كرهت نفي لأنني أشاركهم عرقيا فأنا أرث بعض الجينات العربية كهؤلاء الصهاينة"، اولا حرام عليك، ثانيا هذا هو هدف الاعداء: التفرقة
    ومعذرة للاطالة
     
  10. Lily

    Lily نجم المنتدى

    إنضم إلينا في:
    ‏25 سبتمبر 2007
    المشاركات:
    3.112
    الإعجابات المتلقاة:
    11.925
      16-04-2009 10:07
     
    1 person likes this.
حالة الموضوع:
مغلق

مشاركة هذه الصفحة

جاري تحميل الصفحة...