1. كل المواضيع تعبّر عن رأي صاحبها فقط و ادارة المنتدى غير مسؤولة عن محتوياتها
    إستبعاد الملاحظة

هل لمنا وحاسبنا يوما انفسنا؟؟؟

الموضوع في 'أرشيف المنتدى العام' بواسطة anacondas, بتاريخ ‏19 أفريل 2009.

  1. anacondas

    anacondas عضو فريق عمل المنتدى العام

    إنضم إلينا في:
    ‏16 ديسمبر 2008
    المشاركات:
    3.274
    الإعجابات المتلقاة:
    23.643
      19-04-2009 12:23
    :besmellah1:

    تعالت الاصوات المنادية بضرورة الاصلاح ومداوات الاماكن التي اصابها داء الفساد ....الرشوةوالسرقة... فاصبح الواحد فينا كلما سمع بهذه الكلمات والمفردات ثارت ثائرته ووجه اصابع الاتهام للحكومة حيث اعترها انها هي المسؤول الاول والاخير في تفشي هذه الآفات وذلك بسبب عدم تطبيقها للقانون.
    ولكن هل لمنا يوما انفسنا؟؟؟
    لم
    اذا لا نحاسب من يتبرا ويرمي بوالديه في دار العجزة بعد ان ضحيا من اجله...؟؟؟ لماذا لا نتكلم عن من يمضي يومه في السرقة والرشوة والتحيل على المواطن البسيط وفي المساء تجده في المقهى يدعوا لتطبيق القانون ويفتي في الدين وفينا من ينام شبعان...زاهي وفرحان في حين ان جاره يتاوه...جائع او مريض وليس له مال ليشتري الدواء ومن بيننا....ومن بيننا...
    فهل من الصواب ان نحاسب غيرنا وننتقدهم بدون ان نحاسب انفسنا...ودائما ما تجدنا منبهرين بما وصل اليه الغرب فهل ان الحكومات الغربية هي التي ساهمت في تطور دولها أم هو الشعب نفسه قائم على الاخلاق والضميرالمهني والعمل بتفان واخلاص.

    قولولي ويـــ
    ـــــــــــــــــــن المشكل فينا ولا فيغيرنا؟؟؟

    "نعيب الزمان والعيب فينا وما للزمان عيب سوانا
    "
     
    5 شخص معجب بهذا.
  2. bbrateb

    bbrateb عضو

    إنضم إلينا في:
    ‏31 جويلية 2008
    المشاركات:
    2.456
    الإعجابات المتلقاة:
    4.509
      19-04-2009 12:30
    لا يغيّر ما بقوم حتّى يغيّروا ما بأنفسهم
     
    1 person likes this.
  3. lotfi222

    lotfi222 كبار الشخصيات

    إنضم إلينا في:
    ‏24 فيفري 2008
    المشاركات:
    8.272
    الإعجابات المتلقاة:
    28.701
      19-04-2009 15:06
    السلام عليكم,
    أن نصلح أنفسنا و نقوم ما بنا من اعوجاج شيء مطلوب لا محالة, لكن هل ينفي ذلك نقدنا للأوضاع المائلة و الإشارة إلى أخطاء من تحملوا مسؤولية شعب بكامله.
    لا أستطيع أن أصبح عادلا مائة بالمائة لان ذلك خصصه الله لنفسه و أطالب الحاكم بالعدل لأن ظلمه يمس الجميع. ثم ما يهم أكثر هو النقد و المطالبة من خلال المنظمات و المؤسسات لنبتعد عن الشخصنة و ليكون الحوار على الأفكار و المبادئ و التطبيقات لا حول الأشخاص.
     
    4 شخص معجب بهذا.
  4. achill2005

    achill2005 نجم المنتدى

    إنضم إلينا في:
    ‏25 جويلية 2006
    المشاركات:
    2.678
    الإعجابات المتلقاة:
    7.601
      19-04-2009 22:42
    صديقي,
    هل أفهم من كلامك ضرورة الكف عن النقد و المطالبة بالإصلاح حتى يأتي اليوم الذي نصلح فيه أنفسنا؟؟؟؟
    قد يكون في ذلك رجوع إلى تساؤل قديم جديد. هل نبدأ الإصلاح من القاعدة أم من قمة الهرم.
    ما أعتقده شخصيا أنه من المستحيل إصلاح القاعدة إذاكن القمة فيها خور و فساد ظاهرين.
    بالله كيف تريد لأب أن يرى أبناؤه يضربو في الحيوط بسبب البطالة و أن لا يحاول التدخل لدى فلان و فلان , في حين أنه يعلم أنه إن لم يفعل لن ينال أي منهم فرصته؟؟؟
    بالله كيف تطلب نطالب مواطنا بأن يصلح من نفسه و يتمسك بدينه إذا كان جل ما حوله عوج في عوج. عراء و تسيّب. و تتبع لمن تضع حجابا. قداش باش يصلّح؟؟؟؟؟
    بالله كيف أطلب من مواطن أن لا ينافق و أنا أعلم و هو بعلم أنه إن لم صفّق صار خارج الركب منبوذا من الجميع و جل مصالحه تتعطّل.
    الإصلاح لا يكون متطرّفا, و هو أقصد أنه لا يكون من خلال أحد الطرفين إما القمة أو الهرم, بل يكون متوازنا متواصلا. نحاول إصلاح الفرد و في نفس الوقت نطالب الهرم بالإصلاح و ننتقده . نطالب ثم نطالب. نعلّم المواطن أن الحقوق لا تؤخذ بالرشاوي أو التصفيق.و نظهر لمن في القمة أننا قادرون على الخروج و المطالبة جهارا بالتغيير و الإصلاح, اننا قادرون على إجباره على الإصلاح إن تصلّب في آرائه.
    لكن أن ننتظر حتى يتم إصلاح القاعدة للوصول إلى إصلاح الهرم فذلك ما لن يتحقق أبدا, لأنه لا يوجد أي كجتمع خال من العيوب, و لم ينجح أحد على مر التاريخ في خلق مجنمع أفلاطون و مدينته الفاضلة.بل قد يكون الأمر أسهل لو بدأنا من القمة, لأنه حينها سيكون بيدك السلطة لتنفذ و تقرر و نوجّه.
    سؤال أخير: أين المثقفون و النخب,؟؟؟؟؟؟؟هل الجري وراء الخبزة أنساهم دورهم التاريخي في توعية الشعوب و الوقوف شوكة في حلق من ينشر الفساد و يسيء التصرف في السلط المتاحة له؟؟؟
     
    1 person likes this.

مشاركة هذه الصفحة

جاري تحميل الصفحة...