1. كل المواضيع تعبّر عن رأي صاحبها فقط و ادارة المنتدى غير مسؤولة عن محتوياتها
    إستبعاد الملاحظة

ظاهرة الدروس الخصوصية

الموضوع في 'أرشيف المنتدى العام' بواسطة anwerESS, بتاريخ ‏19 أفريل 2009.

  1. anwerESS

    anwerESS عضو مميز

    إنضم إلينا في:
    ‏9 مارس 2008
    المشاركات:
    1.013
    الإعجابات المتلقاة:
    1.630
      19-04-2009 23:43
    اشكاليات عديدة تحوم حول تفشي ظاهرة الدروس الخصوصية غير المقننة والتي تمارس فيها أصناف مختلفة من التجاوزات والابتزاز للاولياء مقابل مردود غير مضمون ولا يساهم في أوقات كثيرة في تحسين النتائج الدراسية للتلميذ.


    نسجل في هذا السياق تذمرات كثيرة من طرف الاولياء مثل اقدام الاستاذ على اجبار التلميذ بالقيام بدروس تدارك لديه مقابل تحسين أعداده في الامتحان.. كذلك إقدام الاساتذة على استغلال دروس التدارك لا لدعم مؤهلات التلميذ بل لاستكمال البرنامج الدراسي زد على ذلك المبالغ الخيالية التي أصبحت تثقل كاهل الاولياء جراء الدروس الخصوصية. نجد كذلك أن الفضاءات المخصصة لتقديم هذه الدروس عادة ما لا تتوفر فيها الظروف الملائمة للتدريس وقد سجلت حالات سابقة من قبيل تخصيص "قراجات" لتقديم دروس التدارك...
    هذه التجاوزات وغيرها وتفشي ظاهرة الدروس الخصوصية تطرح في كل مرة وقد سجلنا ذلك في أكثر من مناسبة وآخرها في مجلس النواب حيث يتعرض النواب بصفة دورية لموضوع الدروس الخصوصية في مناقشة ميزانية وزارة التربية وتكون إجابة الوزارة دائما بأنها لا تنفي وجود مثل هذه التجاوزات وتحاول التدخل في الشكايات التي تصلها قدر الامكان لكنها تشير في المقابل إلى أنها لا تستطيع منع القطاع الخاص من تعاطي نشاط تقديم دروس الدعم كما أنها لا تستطيع أن تراقب الجميع وتضع عينا على الجميع.. فماذا عن الحلول للتصدي لهذه الظاهرة والنواحي السلبية التي ترافقها؟
    وهل يستطيع التلميذ التخلي عنها ؟
    و ان لم تكن ضرورية فكيف نجح التلاميذ افي السنوات السابقة عندما لم تكن هذه الدروس موجودة؟


     
    9 شخص معجب بهذا.
  2. sabrin

    sabrin عضو نشيط

    إنضم إلينا في:
    ‏13 ماي 2008
    المشاركات:
    111
    الإعجابات المتلقاة:
    53
      20-04-2009 00:04
    المشكلة و انوالتلميذ يو لي يعمل على الاوتيد و يولي معلدش يتبع في القسم
     
    3 شخص معجب بهذا.
  3. المتوكل عليه

    المتوكل عليه عضو مميز عضو قيم

    إنضم إلينا في:
    ‏27 جويلية 2008
    المشاركات:
    819
    الإعجابات المتلقاة:
    2.475
      20-04-2009 07:20
    :besmellah1:

    دروس التدارك هذه ليست مسؤولية التلميذ ولا الولي ولا الأستاذ إنما هي حصيلة المناهج التعليمية المتبعة عندنا والتي لا تتناسب مع التوقيت المخصص لها، اي ان التلميذ عندنا وكذلك الأستاذ هو امام برنامج طويل مثل النهر وعريض مثل البحر ، وهو مطالب بإتمامه قبل نهاية السنة ، لذلك تراهما يلجآن إلى الدروس الخصوصية والتي من شأنها ان تضرب مبدأ تكافؤ الفرص بين التلاميذ والذي ترفعه بلادنا ضربة قاصمة.
    الدروس الخصوصية اصبحنا نراها حتى بين تلاميذ السنة الأولى من التعليم الأساسي وذلك نتيجة تخلي البيت أو الولي عن القيام بواجبه تجاه منظوره، لا إهمالا ولكن لأنه اصبح غير قادر على مجاراة عمل المدرسة نتيجة غموض الطرق التعليمية التي تتبناها مدرستنا والتي جلبت لنا الويلات تلو الويلات والدليل المستوى التعليمي المتدني عند خريجي مدارسنا بل حتى جامعاتنا.
     
    6 شخص معجب بهذا.
  4. MAFIA 007

    MAFIA 007 نجم المنتدى

    إنضم إلينا في:
    ‏30 أكتوبر 2007
    المشاركات:
    3.165
    الإعجابات المتلقاة:
    6.425
      20-04-2009 11:06
    الدروس الخصوصية اصبحت كاللمجة

    و هدا خطا من الوالدين اللدين يفضلون ان يدرس ابنائهم الدروس الخصوصية عوض المراجعة المنزيلية و هادا ناتج عن كثرة عمل الوالدين

    حتي ضن التلميد و انو الدروس الخصوصية هي الكل و اصبح لا يهتم بالدروس في القسم و المنزل و يعمل علي الدروس الخصوصية
     
    2 شخص معجب بهذا.
  5. ma3moul

    ma3moul عضو مميز

    إنضم إلينا في:
    ‏9 ديسمبر 2007
    المشاركات:
    1.061
    الإعجابات المتلقاة:
    1.664
      20-04-2009 11:48
    و خاصة في البكالوريا

    الدروس الخصوصية هي الأساس للحصول على 25%

    و المشكل أغلب الناجحين بالدروس الخصوصية
     
    2 شخص معجب بهذا.
  6. lotfi222

    lotfi222 كبار الشخصيات

    إنضم إلينا في:
    ‏24 فيفري 2008
    المشاركات:
    8.272
    الإعجابات المتلقاة:
    28.701
      20-04-2009 13:42
    هذا المقال نشر في جريدة الصباح منذ سنة 2007 و إلى حد الآن لا جديد يذكر و لكن قديما يعاد . هذا دليل على أن المشكل أكبر من تصرفات أشخاص بقدر ما هو ضروف موضوعية جمعت البرامج الدراسية و طبيعة التعليم و ضعف التلاميذ...فلا فائدة في تحميل المسؤولية لأضعف حلقة في السلسلة.
     
    5 شخص معجب بهذا.
  7. العكــاري

    العكــاري عضو مميز عضو قيم

    إنضم إلينا في:
    ‏16 أفريل 2008
    المشاركات:
    957
    الإعجابات المتلقاة:
    3.860
      20-04-2009 16:29
    وقت اللي كنت نقرا في الباك

    جاني بابا و قالي تحبش تقرا إيتيد

    قتلو بقداش

    قالي بخمسين دينار في الشهر !!!!!!!!!!

    جاوبته قائلا، أعطيني ثلاثين دينار في الشهر و نجيبلك 25 على 20


    الحكاية يا صاحبي شويا من الحنة و شويا من رطابة ليدين

    شويا من التلميذ اللي ولا بخلي و مبيحبش يقرا و يبذل جهد
    و يحب كل شيء عالأستاذ و في الدروس الخاصة يحصل نصف العدد عالأقل

    و شويا من الأستاذ اللي اصبح يخمم في الفلوس فقط
    << طبعا لا للتعميم فلا زال الخير في بعض مربيينا


    :tunis::tunis::tunis:
     
    1 person likes this.
  8. anwerESS

    anwerESS عضو مميز

    إنضم إلينا في:
    ‏9 مارس 2008
    المشاركات:
    1.013
    الإعجابات المتلقاة:
    1.630
      20-04-2009 23:17
    من المفروض انو هذه الدروس تعاون مش تبخل التلميذ و التلامذة الي تحكي عليهم يحبو يقراو عند استاذهم الي في القسم بش يزيدهم في العدد
     
    1 person likes this.
  9. Lily

    Lily نجم المنتدى

    إنضم إلينا في:
    ‏25 سبتمبر 2007
    المشاركات:
    3.112
    الإعجابات المتلقاة:
    11.925
      21-04-2009 11:27
    أتفق مع الاخوة في أن الدروس الخصوصية هي حصيلة مناهج التعليمك لدينا.
    برامجنا التعليمية مثقلة بمواد أساسية و غير أساسية و أذكر جيدا كيف درسنا مادة المسرح في التعليم الثانوي سابقا...و درست حقوق الإنسان ألف مرة و مرة...
    و لم أنتفع بشيء من ذلك و ما كان إلا جهدا إضافيا و إرهاقا أخذ من وقتي...
    المشكل هو أننا نكاد نحشر كل شيء في البرامج الدراسية...فالمدرسة هي مسؤولة عن اعداد التلميذ أولا و أخيرا و خاصة إعداده من حيث التحصي المعرفي اللازم و إعانته على اختيار اختصاص علمي يلائمه...
    ففي حين يمضي التلميذ يومه في قاعة الدرس حتى السادسة مساءا + ساعات في المواصلات العمومية... يدرس التلميذ الأمريكي إلى منتصف اليوم فقط
    في المقابل ينجح التلميذ الغربي بسهولة لكفاءاته أمام تلاميذنا
    التلميذ يفتقد العوامل المشجعة لدينا: نحن نرسم له المستقبل مسودا بالبطالة و العجز.فلا فائدة يرجوها من دراسته...في المقابل نثقل المناهج الدراسية، في الجهة الأخرى نجد كما من المغريات...
    فالتشتت الذهني هنا و إهمال الدراسة يأتي كنتيجة حتمية للوضع الذي يعيشه التلميذ.
    في جانب الأولياء، يرى الولي أن فشل ابنه و تشتت ذهنه يستوجب عناية خاصة و سريعة: لذلك يرى في الدروس الخصوصية المفتاح السهل خاصة إذا لم يكن في إمكانه مراقبة ابنه...
    في جانب رجل التعليم: قسم مكتض بالتلاميذ الغير حاضرين نفسيا للدراسة و عوائق نفسية ،برنامج واسع عريض و بعيد كل البعد عن ما يريده المربي، عوائق مادية: فالمربي لا يجد المصادر للتدريس و إن وجدها فإنه سيصرف من جيبه و سينتقص من حاجياته الشخصية و العائلية لتقديمغذاء فكري، ضغوط من كل الأطراف و تحميل لمسؤوليات جسيمة، و يرى في الدروس الخصوصية تلبية لحاجياته المادية من جهة كمربي و محاولة لإعادة المياه إلى مجاريها فيما يخص تلقين التلميذ ما يحتاجه من معارف...
     
    5 شخص معجب بهذا.
  10. tayaa-mtb

    tayaa-mtb نجم المنتدى

    إنضم إلينا في:
    ‏25 جويلية 2007
    المشاركات:
    3.489
    الإعجابات المتلقاة:
    2.284
      21-04-2009 11:57
    moi je suis pour l'etude a partir du secondaire
    car le programme devient plus compliqué et il faut faire beaucoup d'exercices
    mais ces jours j'entends que dans le primaire aussi!!!!
    tout le classe de mon petit frere sauf lui faient ces cours aussi
    il est en 3eme année primaire !!!
    dans l'orale il a eu 5/20 pour la 1ere et la 2eme trimestre
    et tous les autres eleves ont eu plus que 15
    malgré qu'il est le 1er en mathematique et il est tres intelligent
    vraiment ces instituteurs agient comme s'ils sont la mafia;;
    il faut trouver une solution
     

مشاركة هذه الصفحة

جاري تحميل الصفحة...