1. كل المواضيع تعبّر عن رأي صاحبها فقط و ادارة المنتدى غير مسؤولة عن محتوياتها
    إستبعاد الملاحظة

هل الإعتذار ذل ومهانة .......أم حسن تربية واستقامة... ؟؟!!

الموضوع في 'أرشيف المنتدى العام' بواسطة bibs25, بتاريخ ‏24 أفريل 2009.

  1. bibs25

    bibs25 عضو نشيط

    إنضم إلينا في:
    ‏7 ماي 2008
    المشاركات:
    213
    الإعجابات المتلقاة:
    502
      24-04-2009 18:12
    :besmellah1:


    السلام عليكم ورحمة الله تعالى وبركاته
    الكل يعلم أن من روائع ديننا الأسلامي (( التسامح ))


    هذه الصفة التي للأسف عجز الكثيرون عن الوصول إليها ..

    فأصبح الكثيرون ينظرون إلى من يعتذر أنه ضعيف و يذل نفسه للشخص ...

    فلماذا أصبح من الصعب علينا العفو والتسامح.... ؟؟!!

    لماذا أصبح من الصعب علينا الأعتراف بالخطأ..... ؟؟!!

    لماذا أصبحنا ننظر لمن يعتذر بأنه ضعيف وأن الإعتذار ذل ومهانة.... ؟؟!!


    ...........إذا كان الرحمان الرحيم يصفح ويسامح .........

    فمن نكون نحن ....؟؟!!!



    أهذا ا ما آل إليه مجتمعنا

    هل هذه هي تعاليم ديننا الإسلامي....؟

    للأسف الشديد نعم هذا هو الحاضر المرير الذي نعيش فية فعندما يعتذر شخص عن خطأ يعامل كأنه ضعيف

    أوكأنه كان خائفا منه.

    يجب أن يعلم المجتمع أن الإعتذار هو من سمات الإنسان القوي بأخلاقه وآدابه

    فأنا أنظر إلى هؤلاء الأشخاص على أنهم محدودي الفكر ... وضعوا تفكيرهم في قوقعة لا يخرج تفكيرهم عن حدود هذه القوقعه ...

    أحبائي ::

    ما هي نظرتكم للإعتذار.... ؟؟

    هل الإعتذار من صفاتكم..... ؟؟؟

    هل تعفو عن من يعتذر إليك..... ؟؟؟

    أم أنك ترى نفسك أعلى من أن تسامح من أخطأ في حقك.... ؟؟!!

    و أخيرا ...هل الأعتذار ذل ومهانة .......أم حسن تربية واستقامة... ؟؟!!

     
    7 شخص معجب بهذا.
  2. jasser69

    jasser69 عضو مميّز بالمنتدى العام

    إنضم إلينا في:
    ‏25 مارس 2009
    المشاركات:
    255
    الإعجابات المتلقاة:
    1.596
      24-04-2009 18:29
    تحية طيبة :

    عندما اكون مخطئا اعتذر دون تردد ...و احيانا اعتذر عندما لا اجد فائدة في التواصل مع الاخر فاريد ان يكون اخر المطاف وِدٌّ لكي تقف العلاقة عند ذلك الحد لان العداوة تطيل المشاكل وتعقدها
    احترامي و تقديري
     
    5 شخص معجب بهذا.
  3. عم حمزة

    عم حمزة نجم المنتدى

    إنضم إلينا في:
    ‏6 أفريل 2009
    المشاركات:
    4.018
    الإعجابات المتلقاة:
    24.408
      24-04-2009 20:27
    من اعترف بدنبه فلا دنب عليه
    الاعتراف بالدنب فضيلة
    شخصيا لا يزعجني الاعتدار عندما اخطاء المهم التفطن للخطاء حتى اتمكن من الاعتدار
    المشكلة انك بعض احيان تريد الاعتدار عن خطاء ما ولكن لن تتاح لك فرصة لدالك
     
    2 شخص معجب بهذا.
  4. aliali18

    aliali18 عضو

    إنضم إلينا في:
    ‏20 جانفي 2009
    المشاركات:
    219
    الإعجابات المتلقاة:
    86
      24-04-2009 20:41
    نعم اخى لاكن هناك اشياء لايجوز الاعتراف بها!.
    "
    "
    "
    من اعترف بدنبه فلا دنب عليه
    الاعتراف بالدنب فضيلة
     
    2 شخص معجب بهذا.
  5. الفرنـاق

    الفرنـاق عضو مميز عضو قيم

    إنضم إلينا في:
    ‏6 أكتوبر 2007
    المشاركات:
    690
    الإعجابات المتلقاة:
    2.876
      24-04-2009 21:22
    الاعتذار = شجاعة

    ولعلها صفة من بين الصفات التى تفرق بين الانسان والحيوان ( حاشاكم )
    لاني عمري ماشفت كلب يعتذر من انسان عضه ...

    وزيد على هذا ... انعم الله علينا نعمة الاسلام .. دين التسامح والتراجع عن الأخطاء
    ( خير الخطاؤون التوابون )


    وبارك الله فيك على الطرح والموضوع

    تحيــــــــــاتى
     
    3 شخص معجب بهذا.
  6. anwerESS

    anwerESS عضو مميز

    إنضم إلينا في:
    ‏9 مارس 2008
    المشاركات:
    1.013
    الإعجابات المتلقاة:
    1.630
      24-04-2009 22:46
    للاسف هذه العقلية موجوجودة حتى بين الدول فعلا سبيل المثال فرنسا التي ترفض الى الان تقديم اعتذار رسمى للجزائر
     
    3 شخص معجب بهذا.
  7. STIVIDI

    STIVIDI عضو نشيط

    إنضم إلينا في:
    ‏11 جانفي 2008
    المشاركات:
    165
    الإعجابات المتلقاة:
    133
      26-04-2009 08:41
    الإعتذار عند الخطأ يصفي النفوس من البغض والعداوة ويعبر عن حسن تربية وإستقامة
     
    1 person likes this.
  8. المتوكل عليه

    المتوكل عليه عضو مميز عضو قيم

    إنضم إلينا في:
    ‏27 جويلية 2008
    المشاركات:
    819
    الإعجابات المتلقاة:
    2.475
      26-04-2009 10:22
    :besmellah1:
    العفو عند المقدرة من شيم الرجال، هذا اولا فقبول الأعتذار من المخطئ رجولة وشهامة.
    اما الأعتذار عند الخطإ فذلك قوة وشجاعة، لأن المخطئ الذي لا يعتذر سيبقى حق غيره معلقا برقبته إلى يوم القيامة ويكون عندها إذا تطكثر خطؤه من المفلسين والعياذ بالله.
     
    1 person likes this.

مشاركة هذه الصفحة

جاري تحميل الصفحة...