1. كل المواضيع تعبّر عن رأي صاحبها فقط و ادارة المنتدى غير مسؤولة عن محتوياتها
    إستبعاد الملاحظة

في البرامج التلفزية..التّبني يحل مشكلة ويخلق مئات المشاكل

الموضوع في 'أرشيف المنتدى العام' بواسطة زوالي برشة, بتاريخ ‏25 أفريل 2009.

  1. زوالي برشة

    زوالي برشة كبار الشخصيات

    إنضم إلينا في:
    ‏25 مارس 2008
    المشاركات:
    2.593
    الإعجابات المتلقاة:
    15.822
      25-04-2009 21:44
    :besmellah1:


    كلّ من تابع برامج
    قناة تونس 7 [​IMG] أو قناة حنبعل [​IMG] يلاحظ أن عدّة ظواهر اجتماعيّة برزت على السطح رغم أنها كانت موجودة قبل ذلك وصارت موضوع نقاشات بين التونسيين.

    [​IMG]

    ومن هذه القضايا نجد مسألة


    التّبنّي


    فلا تمرّ حلقة من حلقات هذه البرامج إلا وأطل علينا شاب - أو شابة – يروي كل منهما قصّة اكتشاف حقيقة نسبه وأنّ العائلة التي ربته تبين أنها ليست العائلة التي أنجبته.


    [​IMG]

    ونظرا إلى تعدّد هذه الحالات من حلقة إلى أخرى فإن الواحد منا صار يشك ويسأل نفسه لعلّ أمه ليست أمّه ولعلّ أباه ليس أباه.

    .



    [​IMG]





    إذن أعود إلى هذا الأمر لمناقشته ليس من زاوية هل من حقّ المتبنّي أن يحضر في مثل هذه البرامج ويبحث عن أبويه الحقيقيين ؟

    وإنّما السؤال هو؟

    1-هل ترى أن للطفل المتبنّى الحق في إعلامه بالحقيقة وكيف ذلك ومتى ؟ خاصّة وأن مراكز رعاية الطفولة التي تسلم الأطفال إلى العائلات لديها مختصون يملكون الخبرة الضرورية لإعلام الطفل بحقيقة أمره وتهيئته لتقبل الأمر الواقع.


    2-ألا يعتبر حسب رأيك أن التبني هو في حقيقة الأمر ضربة موجعة يتحملها الطفل وحده خاصة اذا كانت ولادته نتيجة علاقة غير شرعيّة؟ أما إذا كان التبني يحصل بين أفراد العائلة الواحدة .فألا يعتبر تبني هذا الابن دون الآخر هو أكثر ايلاما من الحالة الأولى فيقول المُتبنَّى لماذا وقع الاختيار عليّ أنا دون إخوتي لتتخلى عني عائلتي لفائدة عمّي أو عمّتي.



    3-هل توافق على أن يتم إعلام الطفل بحقيقته من قبل العائلة أو أن يُترك الأمر إلى الصّدفة ؟؟ مع العلم وأنني سمعت مختصا نفسيا يقول أن إعلام الطفل يتم منذ السنوات الأولى أي منذ سنته الثالثة أو الرابعة .. نعم هذا ما قيل من قبل مختصّ.



    [​IMG]

     
    13 شخص معجب بهذا.
  2. med yassin

    med yassin كبير المراقبين طاقم الإدارة

    إنضم إلينا في:
    ‏20 ديسمبر 2007
    المشاركات:
    23.035
    الإعجابات المتلقاة:
    85.159
      25-04-2009 22:02
    مسألة حساسة فعلا

    التبني ينقذ الطفل من ضياع و تيتم قهري و هو من هذه الناحية ايجابي

    ان التبني أكيد يساعد المتبنى من الناحية المادية, لكن معنويا ليس بنسبة كاملة

    و لذلك العديد من الحالات , تشرع بالبحث عن الأبوين الاصليين بمجرد بلوغ سن الاستقلالية (بعد 20 سنة)

    إن المثل القائل : "كل ما تربي تصيب , إلا ابن آدم و الذيب" , لم يأتي من عدم.
     
    7 شخص معجب بهذا.
  3. sameliego

    sameliego نجم المنتدى

    إنضم إلينا في:
    ‏25 أفريل 2008
    المشاركات:
    1.506
    الإعجابات المتلقاة:
    1.062
      25-04-2009 22:09
    اي نعم كلامك صحيح حتى انا سمعتها المعلومة هذي
    و بالنسبة لهالبرامج ردت التوانسة الكل يلوجو على اهاليهم و كانهم الكل سامحوني في الكلمة اطفال الخطيءة
     
    2 شخص معجب بهذا.
  4. isbm

    isbm عضو مميز

    إنضم إلينا في:
    ‏22 جانفي 2008
    المشاركات:
    1.305
    الإعجابات المتلقاة:
    2.286
      25-04-2009 22:10
    انا استغرب بحثهم عن ابائهم في هذه السن المتقدمة
    فهم بذلك يخلقون مشاكل لا غير
    و ليست الابوة بالانجاب
    فمن تخلى عنك وقت طفولتك حين حاجتك الحقيقية لاب
    لا يستحق ان تكافئه بالبحث عنه في وقت لم تعد تحتاجه فيه
     
    4 شخص معجب بهذا.
  5. anacondas

    anacondas عضو فريق عمل المنتدى العام

    إنضم إلينا في:
    ‏16 ديسمبر 2008
    المشاركات:
    3.274
    الإعجابات المتلقاة:
    23.643
      25-04-2009 22:30
    :wlcm:

    [​IMG]

    ظاهرة التبني ترجع البسمة لمن حرم من نعمة الانجاب ابتلاء من عند الله لا اعتراض عليه ولكنها تسبب للطفل المتبنى مشاكل نفسية فبمجرد علمه بحقيقة امره وان الاشخاص اللذان ربياه ليسا والديه الحقيقيين يصاب بصدمة نفسية...ومن هنا تبدا المشاكل... تدهور العلاقة بين الطفل والوالدين،عصيان الاوامر عدم احترام حتى طريقة الحوار تتغير....وهذا الامر نظرا لحساسيته وجب اعطاءه اهمية كبرى حيث يجب اعلام الطفل عن طريق مختص نفسي فذلك خير للطرفين.
     
    3 شخص معجب بهذا.
  6. achill2005

    achill2005 نجم المنتدى

    إنضم إلينا في:
    ‏25 جويلية 2006
    المشاركات:
    2.650
    الإعجابات المتلقاة:
    7.550
      25-04-2009 23:23

    أخي ما يحس الجمرة كان اللي يعفس عليها
    أحببنا أم كرهنا الأب يبقى أبا و الأم أما حتى و إن لم يقوما بدورهما أو تنصلا منه
    يكفي أن يراهما الشخص و يتعرف عليهما. فهما يمثلان بالنسبة لكل شخص نقطة ارتكاز في تعامله مع العالم المحيط به. أفهم أن الشخص الذي يعلم أنه يعيش مع عائلة تتبناه , أن يحس بالرغبة في البحث عن والديه الحقيقيين, ليس بحثا عن سد لنقص و لكنه بحث عن الذات.
     
    4 شخص معجب بهذا.
  7. hayetadel

    hayetadel عضو نشيط

    إنضم إلينا في:
    ‏20 جوان 2006
    المشاركات:
    169
    الإعجابات المتلقاة:
    126
      25-04-2009 23:25
    :besmellah1:



    لقد خضت هذه التجربة شخصيا فأنا و زوجتي تطوعنا بمد أختي بابني منذ ولادته وكنت قد أعلمتها بذلك مسبقا . عمره الآن 3 سنوات ونصف وينادي أختي وزوجتي ب"ماما" كما ينادي زوجها وأنا( وهو في نفس الوقت ابن عمي ) بـ " بابا". علاقتنا بأختي وزوجها متينة جدا وزادت تمتنا بعدما حدث. أنا لا أرى أي إساءة للطفل المتبنى ( وأنا أرفض هذه التسمية في حالتي كما ترفضها أختي وزوجها). ابني هذا دائما مع إخوته الحقيقيين ولا تكاد تحس بأنه يعيش بعيدا عنهم. ما يبهجني أكثر في الأمر أني أدخلت الفرحة في بيت أختي وملأتها ضجيجا وحياة. على فكرة ابني يحمل لقبي طبعا فحكم الاسلام واضح في هذا المجال ولاغبار عليه. فهذه الظاهرة لو كانت مدروسة بعقلانية منذ البداية فسوف لن تضر أي طرف : الوالدان الحقيقيان والمتبنيان وكذلك الطفل موضوع التبني وتسير الأمور طبيعية.
     
    6 شخص معجب بهذا.
  8. achill2005

    achill2005 نجم المنتدى

    إنضم إلينا في:
    ‏25 جويلية 2006
    المشاركات:
    2.650
    الإعجابات المتلقاة:
    7.550
      25-04-2009 23:28

    طيب أخي
    ألا تشاطرني الرأي بأن هذه المشاكل كان من الممكن تلافيها لو طبقنا الشريعة؟؟؟؟
    فكما تعلمون قانون التبني المقتبس عن أوروبا شرعيا غير جائز, و لو طبقنا مبادئ الشريعة لصار كل شيء على ما يرام فالابن لن يحمل اسم المتبني و سيصبح إلزاميا إفهامه الحقيقة قبل أن يعلمها من الغير , لأن اختلاف الألقاب سيكون واضحا و جليا.
     
    6 شخص معجب بهذا.
  9. anacondas

    anacondas عضو فريق عمل المنتدى العام

    إنضم إلينا في:
    ‏16 ديسمبر 2008
    المشاركات:
    3.274
    الإعجابات المتلقاة:
    23.643
      25-04-2009 23:53
    كلامك صحيح اخي الكريم فالقوانين بشرية والشريعة هي احكام الله عز وجل وجب تطبيقها فقد دعت هذه الاخيرة الى الى وجوب اعلام المتبنى منذ صغره بالحقيقة ليسهل على جميع الاطراف تطبيق الاحكام الشرعية كتحجب امه واخواته المدعاة ‏منه اما إبقاء الامر سراً حتى الكبر فإنه يسبب صعوبة في التطبيق وان كانت طاعة الله لازمة على عباده وليس لهم ‏الاعتراض عليها او تأجيلها فبتطبيق الشريعة في مسالة التبنى فيها خلاص وابتعاد على المشاكل التي تظهر عند علم لابن المتبنى بوضعه...
     
    6 شخص معجب بهذا.
  10. المتوكل عليه

    المتوكل عليه عضو مميز عضو قيم

    إنضم إلينا في:
    ‏27 جويلية 2008
    المشاركات:
    819
    الإعجابات المتلقاة:
    2.475
      26-04-2009 10:14
    :besmellah1:

    نعم الحل واضح ولكن الأعين لا ترى النور إذا ران على القلوب.
    لا ادري إلى متى يكابر "المشرع" التونسي والنتائج تُرى بالعين المجردة؟
    لماذا لا يعاد النظر في قانون التبني ليسجل الطفل باسم والديه الحقيقيين حتى ولو تبنته عائلة أخرى ؟الله يأمرنا "ادعوهم لآبائهم" ونحن نقول "ادعوهم لمتبنيهم" ثم نسأل عن المتسبب في المشاكل؟أهو اعلم بمن خلق أم نحن أعلم؟
    وعلى كل حال فإخبار الطفل بحقيقة أمره منذ الصغر أجدى وأنفع وخير من الصدمة التي يتلقاها ربما من الشارع او من حاقد وهو مراهق أو شاب.
     
    4 شخص معجب بهذا.

مشاركة هذه الصفحة

جاري تحميل الصفحة...