1. كل المواضيع تعبّر عن رأي صاحبها فقط و ادارة المنتدى غير مسؤولة عن محتوياتها
    إستبعاد الملاحظة

بعد انفلوانزا الخنازير,,,,جاء دور المكسيك لتدفع الثمن الباهض

الموضوع في 'أرشيف المنتدى العام' بواسطة boulhichboss, بتاريخ ‏28 أفريل 2009.

  1. boulhichboss

    boulhichboss عضو

    إنضم إلينا في:
    ‏16 نوفمبر 2008
    المشاركات:
    943
    الإعجابات المتلقاة:
    1.648
      28-04-2009 00:42
    :besmellah2:

    هي تشخر زادتها بففففففففففففففف!!!!!!!!!!!!!!!!

    بعد انفلوانزا الخنازير,,,,جاء دور المكسيك لتدفع الثمن الباهض.......

    زعما شنوا الي قاعد اصير في ها العالم؟؟؟؟؟؟؟؟

    يا ربي استر عبادك المسلمين....امين امين امين امين


    *************************
    زلزال قوي يضرب جنوبي العاصمة المكسيكية

    ************************

    قال المركز الأميركي لرصد الزالزل إن زلزالا قدرت قوته بست درجات على مقياس ريختر، ضرب منطقة تقع على بعد 240 كلم إلى الجنوب من العاصمة المكسيكية.​
    وأشارت معلومات المركز إلى أن الزلزال ضرب منطقة تقع جنوبي شرق منطقة تكستلا غييرو وبعمق 40 كلم في باطن الأرض.​
    وشعر سكان العاصمة مكسيكو سيتي بالزلزال الذي أجبرت قوته كثيرين على مغادرة المباني والهروب إلى الشوارع، حسبما أفاد شهود عيان.​
    ويصنف هذا النوع من الزلازل كزلزال قوي ويؤدي إلى وقوع أضرار بالغة، لكن السلطات المكسيكية المشغولة بتفشي مرض إنفلونزا الخنازير لم تورد معلومات على الفور حول وقوع خسائر. ​



    المصدر....

    http://www.aljazeera.net/NR/exeres/657695C1-5109-404F-B5ED-D7B26BF7F9EB.htm


     
    3 شخص معجب بهذا.
  2. elkhal

    elkhal عضو مميز

    إنضم إلينا في:
    ‏8 سبتمبر 2007
    المشاركات:
    1.279
    الإعجابات المتلقاة:
    4.908
      28-04-2009 00:50
    [​IMG]


    Pour l'heure, aucun dégât et aucune victime n'ont été signalés dans la capitale, a indiqué un responsable de la protection civile mexicaine.
    L'épicentre a été localisé à 30 km au sud-sud-est de Tixtla, dans l'Etat de Guerrero.
    Les tremblements de terre de cette magnitude sont considérés comme forts et à même de provoquer de gros dégâts.
    L'institut géologique américain avait fait été un peu plus tôt d'une magnitude de 5,8, avant de la rectifier.
     
    1 person likes this.
  3. **hich2008

    **hich2008 عضو نشيط

    إنضم إلينا في:
    ‏10 أفريل 2008
    المشاركات:
    155
    الإعجابات المتلقاة:
    125
      28-04-2009 09:45
    قالت وسائل إعلام إيطالية إن أربعين شخصا على الأقل قتلوا وجرح عشرات آخرون جراء زلزال بقوة 6.3 درجات على مقياس ريختر ضرب وسط إيطاليا فجر اليوم.​
    كما أدى الزلزال إلى تشريد آلاف الأشخاص جراء انهيار آلاف المباني بمدينة لاكويلا (100 كلم شرق روما)، في وقت تتواصل أعمال الإنقاذ والإغاثة بموقع الزلزال الذي أعلنته الحكومة منطقة منكوبة مع إلغاء زيارة رئيس الوزراء لروسيا.​
    فقد ذكر مسؤولون طبيون بمدينة لاكويلا أن العشرات لا يزالون في عداد المفقودين وسط أنباء عن أن الدمار الذي حل بالمنطقة المنكوبة تسبب في تشريد عشرات الآلاف.​
    انهيار مبان
    وأوضح صحفي عربي مقيم بإيطاليا أن أحياء كثيرة في لاكويلا تعرضت لدمار كبير حيث انهارت مبان بأكملها من بينها فندق وسكن جامعي حتى إن أحد الشوارع بدا وكأنه تعرض لقصف جوي شديد.
    [​IMG] ضابط شرطة يتفقد شارعا تحول إلى ركام (الفرنسية)

    وأضاف سمير القريوتي أن الحصيلة النهائية للضحايا مرشحة للارتفاع بعد انتهاء عمليات الإنقاذ التي يقودها رجال الدرك والفرق الطبية وعدد من المتطوعين، في وقت توجهت مروحيات تابعة للجيش والشرطة إلى المناطق الريفية النائية التي تعرضت للهزة.

    وأشار الصحفي إلى أن معظم الطرق والشوارع الرئيسية من وإلى لاكويلا لا تزال سليمة.
    ونقلت مصادر إعلامية أن رجال الإنقاذ يستخدمون الكلاب المدربة للعثور على ناجين أو مصابين تحت الأنقاض، وسط مخاوف من وقوع هزات ارتدادية.​
    منطقة منكوبة
    وسارعت الحكومة إلى إعلان المواقع التي ضربها الزلزال في وقت مبكر من صباح اليوم منطقة منكوبة، وخصصت لها العديد من المعونات المالية العاجلة، في حين أكدت مصادر حكومية إلغاء زيارة كان من المفترض أن يقوم بها رئيس الوزراء سلفيو برلسكوني إلى روسيا.
    وكانت مقاطعة أبروزو الواقعة شمال شرق العاصمة روما (وسط) تعرضت صباح الاثنين لزلزال قوي تجاوزت شدته ست درجات بحسب مقياس ريختر.
    وحددت هيئة الرصد الزلزالي الأميركية مركز الهزة التي شعر بها سكان روما بالقرب من لاكويلا وتحيط بها العديد من البلدات الجبلية النائية التي تعتبر مقصدا سياحيا هاما وتضم العديد من المباني والبيوت القديمة.




    http://www.aljazeera.net/NR/exeres/F6A234FD-0BA1-496D-BCA4-6968004EF39A.htm
     
    1 person likes this.

مشاركة هذه الصفحة

جاري تحميل الصفحة...