خواطرأم...

الموضوع في 'الأسرة والطفل' بواسطة asssel, بتاريخ ‏6 ماي 2009.

  1. asssel

    asssel Medical team

    إنضم إلينا في:
    ‏16 ديسمبر 2008
    المشاركات:
    1.537
    الإعجابات المتلقاة:
    7.137
      06-05-2009 18:01
    .ليست كل الامومة تعب.. ووبذل.. وحرمان ...ليست كلها ثقل حمل ..ووجع ولادة وسهر ليل..وانشغال بال..الامومة ايضا سعادة وفرحة وكسب ..سعادة لانك ترى مشروعك الصغير يكبر وكل ماتضيف اليه شيئا تراها .. وفرحة لانك ترى بذرة منك وشبيها لك بل هو مثيلك وبعض منك. تشهد نموه.. وتواكب تطوره.. ويحقق لك ماتنضره ..منك..الامومة هى حب وعشق وغرام هى علاقة عاطفية بلا قيود ولا حدودلا يستطيع فيها الطرف الاخر ان يخفيك شئيئا او يماطلك .. هى علاقة بلا بداية ولا نهاية فهي تبدا قبل الولادة ولا تنتهى بعدها ..
    والامومة عندى مصدر للتسلية واللهو ...فالشريك الذى وهبنى الله اياه لايرى غيري مسليا ولايرضى بغيري مداعبا ومشاكسا بل انى اضطر لردعه حتى لا تغيب بعض الجدية فى علا قتنا ...اتعرفون و فوق كل هذا ماذا تضيف الي الامومة انى اصبحت فى قلب الحدث ومركز القوة والنفوذ والمسير لكل شيئ بدون ان اطالب بمؤهلات علمية وادبية ...ارايتم ماذا اعطتنى الامومة ؟ الكثير ..الكثير واحس انى كلما اؤدى واجبا على اتحصل من ورائه على مقابل وبدون علمى ..فارغب اكثر فى العطاء واسعد اكثر فى الخدمة واتفانى اكثر فى التضحية وكلاما زدت اكثر زادت المتعة والسعادة والرضا...وفوق هذا الرضا رجاء.. رجاء من الله ان يديم على امومتى لاطفالى
    ..
     
    14 شخص معجب بهذا.

  2. مسلمة و افتخر

    مسلمة و افتخر عضوة مميزة بالمنتدى الإسلامي

    إنضم إلينا في:
    ‏18 جويلية 2008
    المشاركات:
    789
    الإعجابات المتلقاة:
    5.447
      06-05-2009 18:16
    بسم الله الرحمن الرحيم

    السلام عليكم و رحمة الله و بركاته

    بارك الله فيك يا ام نور و حفظ لك نور و إخوتها
    لم تتركي لنا ما نقوله فقد كتبتي من منطلق انك ام و اودعتي كلماتك الاحساس بالامومة على عكس من لم تجرب فربما نكتب و لكن لن يكون الصدق بالدرجة الكافية و ستكون كلماتنا خالية من الاحساس لانها أفكار و آمال،
    لو ان كل ام فكرت بهذه الطريقة و اعتبرت أطفالها استثمارا عاطفيا يجب ان ينمو ...لكان حال مجتمعنا أفضل

    شكرا لكل ام تفهم معنى الامومة

    و السلام عليكم
     
    10 شخص معجب بهذا.
  3. المسلمة العفيفة

    المسلمة العفيفة عضو فريق العمل بالمنتدى الإسلامي

    إنضم إلينا في:
    ‏22 مارس 2008
    المشاركات:
    2.115
    الإعجابات المتلقاة:
    12.577
      08-05-2009 00:57
    وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته

    ما أجملها من خاطرة أختي الفاضلة أم نور (حفظك الله و إياها)..
    سأخبرك سرا ولا تخبري به أحد ما عدا أختي مسلمة وأفتخر لابأس أن تعلم فهي منا و إلينا: لقد شوقتينا لنصبح أمهات و نستشعر هذا الإحساس الجميل مع أن زادنا في العلم لازال قليل.

    أسأل الله أن يديم عليك أمومتك لفلذات أكبادك في الدنيا و يجمعك معهم في الآخرة في الفردوس الأعلى رفقة أبو أطفالك..

    ننتظر مزيدا من الخواطر ومزيدا من الأحاسيس الجميلة.
     
    8 شخص معجب بهذا.
  4. asssel

    asssel Medical team

    إنضم إلينا في:
    ‏16 ديسمبر 2008
    المشاركات:
    1.537
    الإعجابات المتلقاة:
    7.137
      08-05-2009 10:43
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    وجازاكما الله كل خير اختاي وجميع الاخوة الافاضل ..
    من الشرعى والطبيعي ان تشتاقى الى الكثير ونحن جميعا نتوق ونسال الله الكثير والمزيد...وكلنا يسال بين خوفه ورجائه
    ومع الالحاح كل امرئ فى دعائه...
    نلح ان يهبنا الله وهو فى عليائه...
    رضا بما اعطانا وقبولا لقضائه....
    وحمدا على نعمه وصيرا على ابتلائه...
     
    8 شخص معجب بهذا.
  5. omzeineb

    omzeineb عضو نشيط

    إنضم إلينا في:
    ‏16 جويلية 2008
    المشاركات:
    183
    الإعجابات المتلقاة:
    396
      08-05-2009 11:53
    أتمنى لكل فتاة أو امرأة أن تصبح أما لتعلم معنى السعادة الحقيقية في أن ترى قطعة منها تشبهها تحاول أن تشبهها أكثر وأن ترضيها ولو بأصغر الأشياء ولكن الأمومة مرتبطة أيضا بالخوف والقلق وأنت تتركين كل يوم روحك في أيدي أناس آخرين لكي تعودي إليها بعد ساعات طويلة. لم أكن أعرف أن قلبي يحمل كل هذا الحب والعطف إلا عندما تحركت بداخلي زينب.
     
    8 شخص معجب بهذا.
  6. MOUNIR.DR

    MOUNIR.DR كبير مسؤولي القسم العام

    إنضم إلينا في:
    ‏3 جانفي 2009
    المشاركات:
    16.965
    الإعجابات المتلقاة:
    48.294
      10-05-2009 12:29

    كلام جميل و معقول
    ربي يوفقك
     
    4 شخص معجب بهذا.

  7. عم حمزة

    عم حمزة نجم المنتدى

    إنضم إلينا في:
    ‏6 أفريل 2009
    المشاركات:
    4.018
    الإعجابات المتلقاة:
    24.408
      10-05-2009 23:17
    حتى الابوة لها مكانة لاتقل على مكانة الام
    فالاب له نفس المعانات ويفرح لفرح ابناءه ويحزن لحزنهم
    ويتألم لألمهم...
     
    5 شخص معجب بهذا.
  8. مسلمة و افتخر

    مسلمة و افتخر عضوة مميزة بالمنتدى الإسلامي

    إنضم إلينا في:
    ‏18 جويلية 2008
    المشاركات:
    789
    الإعجابات المتلقاة:
    5.447
      11-05-2009 16:39
    بسم الله الرحمن الرحيم

    السلام عليكم رحمة الله و بركاته


    ننتظر خواطر أب...

    لعلنا نستطيع نشر مفهوم جديد للأب، الاب الصديق، الاب الذي يعطي وقتا لبيته أولاده أكثر من عمله،
    فمفهوم الاب السائد هو الذي يوفر المتطلبات المادية، تجده يلهث و يجهد نفسه و لا يسمح لنفسه باقتطاع قليل من وقته لأطفاله، يستمع اليهم ، يتألم لألمهم، يشاركهم طموحاتهم و أحلامهم...

    أعتذر لأم نور لخروجي عن الموضوع و لكن أعتقد انها يمكن ان تكون خواطر امّ وجدت نفسها تربي أولادها وحدها(الاب موجود و غير موجود)، و أمس فقط كانت إحدى الامهات تحكي لي عن آمالها في ان يشاركها زوجها التربية و ان يكون صديقا لأولاده، و ليس فقط ممولا، و ان حدثته تعلل بأنه طوال اليوم يكدح و يعمل و انه لا ينتظر من البيت الا الراحة فحتى صوت اولاده يتمنى ان لا يسمعه،...


    و السلام عليكم

     
    3 شخص معجب بهذا.
  9. polo005

    polo005 صديق المنتدى

    إنضم إلينا في:
    ‏2 نوفمبر 2007
    المشاركات:
    5.415
    الإعجابات المتلقاة:
    10.529
      11-05-2009 17:05
    شكرا لأم نور على كلماتها المؤثرة و هنيئا لأبناك بك أختاه.
    أما عن الأبوة و المفهوم العتيق الملازم لها الذي ذكرته الأخت مسلمة و أفتخر كممول للبيت و موفر لحاجيات الأسرة المادية فهو و إن وُجد إلا أنه يُخفي أكثر مما يُظهر فالرجل أكثر تكتُّما على مشاعره, فتراه غير مكترث أو بعيدا نسبيا عن كواليس البيت إلا أنه سريع التأثر عند الأزمات.

    ألف تحية لكل الأمهات و الآباء الذين يحاولون إنشاء جيل قادر على النهوض بالأمة
     
    5 شخص معجب بهذا.
  10. sat200

    sat200 صديق المنتدى

    إنضم إلينا في:
    ‏30 جوان 2007
    المشاركات:
    4.452
    الإعجابات المتلقاة:
    9.940
      11-05-2009 17:39
    جزاك الله خيرا كثيرا أختنا ام نور
    دمت فى حفظ الله ورعايته وهداه
    الأمومة دائما مشحونة بالعطاء بلا حدود فلو جردنا المرأة من كل شيء لكفاها شرف الأمومة
    لو بحثنا عن ( عرش ) تطلبه المرأة لوجدناه الأمومة .
     
    3 شخص معجب بهذا.

مشاركة هذه الصفحة

جاري تحميل الصفحة...