1. كل المواضيع تعبّر عن رأي صاحبها فقط و ادارة المنتدى غير مسؤولة عن محتوياتها
    إستبعاد الملاحظة

من عاش للحب قد ماتا ومن فقده فقد نجا

الموضوع في 'منتدى الشعر والأدب' بواسطة walicobra, بتاريخ ‏27 فيفري 2007.

حالة الموضوع:
مغلق
  1. walicobra

    walicobra كبار الشخصيات

    إنضم إلينا في:
    ‏16 سبتمبر 2006
    المشاركات:
    3.189
    الإعجابات المتلقاة:
    728
      27-02-2007 13:50
    من عــــــــــاش للحــــــــب قـــد مــــاتــــــا

    ومـــــن فقــــــــده فـــقد نجـــــــــــــــــــــــا

    أمـــــن حـــب عـــــاش لى يومــــا ودامــــا

    كان قلبى يحــــــــلم بالحــــــــب عشقـــــــــا

    كنت أحـــــلم بملاك لــــم يمـــسه بشــــــرا

    كـــــــل قصـــه كان قلـــبى يزيد جرحــــا

    امـــتلأ قلــــبى بالجـــــــــراح قـــــــــهرا

    لم يعـــرف الحـــــب لى يـــومـــــــــــــــــا

    كنــــــت أبغــــى أن أكــــون عــــاشــقا

    لكن قدرى يقـــــول لــــــى فراقـــــــــــا

    لــــن يعيـــــش الحــــــب لـــــــــى ابـــــدا

    لم يكـــــون لنصيــــــبى حــــبا صادقـــــا

    ألــم تكــن لى حبيــبه تهــوانى عشـــــقا

    ألم تحـــن لـــــــى بنــــت حـــــــــــــــــوا

    لمــن أعيــــــــش فــــــى الــــــــدنـــــــيا

    لم أرى يــــــــوماالا حـــــــرمـــــانـــــــــا

    ان عيــــــنى كــــل يـــوم ســـــاهــــــرتا

    يســـــييل دمعـــــــــى كــل يوم بحـــــــرا

    لا ارى النــــــــــــــــــــــور كامـــــــــــــلا

    لمن تكــــون حيــــــــاتى لمن أعيــــش اذا

    مـــــــن تـــــكون رفيــــقه عـــــــــمــــرى
     

  2. samir1000

    samir1000 نجم المنتدى

    إنضم إلينا في:
    ‏22 سبتمبر 2006
    المشاركات:
    3.298
    الإعجابات المتلقاة:
    401
      27-02-2007 21:05
    machkour pour les mots mon frer
     
  3. nadime

    nadime كبار الشخصيات

    إنضم إلينا في:
    ‏20 ديسمبر 2006
    المشاركات:
    2.226
    الإعجابات المتلقاة:
    9.028
      28-02-2007 00:55
    محاولة جيدة ... مشكور
     
جاري تحميل الصفحة...
مواضيع مشابهة التاريخ
جمرات من لسان ‏16 أفريل 2016
أقلني فقد تاه الطريق مني ‏2 أوت 2016
من أجل زرافة . ‏20 أكتوبر 2016
حالة الموضوع:
مغلق

مشاركة هذه الصفحة

جاري تحميل الصفحة...