مسؤولو facebook رفضوا إزالة صفحات منكري الهولوكوست

الموضوع في 'أرشيف أخبار عالم الكمبيوتر' بواسطة aanis88, بتاريخ ‏12 ماي 2009.

  1. aanis88

    aanis88 عضو مميز

    إنضم إلينا في:
    ‏29 فيفري 2008
    المشاركات:
    806
    الإعجابات المتلقاة:
    835
      12-05-2009 12:56
    [​IMG]

    أتلانتا : في تزايد واضح للتأثير الذي بدأ يحدثه موقع facebook الاجتماعي الشهير على شبكة الانترنت، طالب المحامي برايان كوبان، وهو شقيق مارك كوبان، مالك فريق السلة الأمريكي "دالاس مافريكس"، بإزالة الصفحات المناهضة للهلوكوست من الموقع.

    وقال المحامي المعروف إن الموقع قام من قبل بحذف بعض الصفحات التي أثارت جدلاً، بعد مطالبات من مستخدميه، مشيراً إلى أن الموقع وضع معايير واضحة لما ينبغي أن يكون موجوداً وما لا ينبغي.

    وأضاف أنه ليس من حق الناس أن يتكلموا بما يشاءون، في إشارة إلى منكري الهلوكوست، معتبراً أنها ليست حرية التعبير، وأن facebook له الحق في وضع الشروط التي يريدها، وعلى الجميع الالتزام بها.

    لكن المتحدث باسم facebook، باري شينيت، قال إن الموقع متفق مع كوبان من أن "صفحات منكري الهولوكوست غير موضوعية، لكن هذا لا يعني أننا يجب إيقاف هذه الصفحات، فهناك الكثير من النقاشات والمناظرات التي تدور على الموقع، ونحضر خبراء للمشاركة فيها، لأننا نأمل أن يكون المكان منبراً لنقاش كل المواضيع، حتى لو كانت مثيرة للجدل."

    وأضاف شينيت أن facebook وضع شروطاً واضحة، فقد منع أي صفحات أو مجموعات تحرض على الكراهية والعنف أو تهاجم الأشخاص، وقال: "لقد قمنا من قبل بإغلاق صفحات خالفت هذه القواعد، كصفحات النازيين الجدد، فنحن نتلقى العديد من الشكاوي وندرسها كلها."
    advertisement

    وكان برايان كوبان، وهو يهودي من أصل روسي، قد كتب في موقعة الإلكتروني عن ضرورة إزالة هذه الصفحات، وقال إنه تواصل مع مسؤولي facebook، لإزالة الصفحات بعدما تحدث مع أحد أصدقائه الذين يعملون في مجموعة على الانترنت تعمل لصالح الجيش الإسرائيلي، والتي استطاعت إزالة صفحة لمجموعة تحت اسم "إسرائيل ليست دولة."

    وقالت أستاذة الدراسات اليهودية في جامعة "إيموري"، ديبوراه ليبيستاد: "في مثل هذه المواقع يلتقي الناس مع بعضهم، في الخير والشر، الناس الذين ينكرون الهولوكوست هم على الهامش غالباً، ولا يجدون مجموعة تناسبهم، فيشكلون مثل هذه المجموعات ليلتقوا بمن هم مثلهم."
     
    1 person likes this.

مشاركة هذه الصفحة

جاري تحميل الصفحة...