::: المجلّة الصحّية متجدّدة يوميّا ::: !

الموضوع في 'الأخبار الطبية الحديثة' بواسطة هيثم الزيدي, بتاريخ ‏3 مارس 2007.

  1. هيثم الزيدي

    هيثم الزيدي كبار الشخصيات

    إنضم إلينا في:
    ‏20 ماي 2006
    المشاركات:
    13.675
    الإعجابات المتلقاة:
    42.053
      03-03-2007 11:02
    على بركة الله أفتتح المجلة الصحَية

    بهذه المجلَة تجدون كل ما يتعلق بالصحة

    و هي محدَثة بشكل يومي
     

  2. هيثم الزيدي

    هيثم الزيدي كبار الشخصيات

    إنضم إلينا في:
    ‏20 ماي 2006
    المشاركات:
    13.675
    الإعجابات المتلقاة:
    42.053
      03-03-2007 11:05
    كيف ننجو من المشاكل الصحية؟؟

    [​IMG]

    يؤكد خبراء الأغذية أن سوء التغذية يسبب أمراضا كثيرة، وإذا اتبعنا أنظمة غذائية متوازنة وهي ليست مكلفة ماديا نستطيع أن ننجو من المشاكل الصحية ونعطي الجسم حقه من مختلف أنواع مكونات الأغذية.

    ولابد لنا أن نراجع قوائم الأطعمة التي نتناولها ولا نكتفي بالشبع دون النظر إلى مكونات الغذاء، فمثلا علينا أن نعرف أن المعدة الحساسة التي تعاني من الانتفاخات علاجها يكون في الخضراوات الطازجة والبرقوق والفاصوليا البيضاء.

    أما الذين يعانون من الأرق ، فان تناول العشاء الخفيف قبل موعد النوم بساعتين افضل الوسائل للتغلب على مشكلة الأرق ويفضل الأطعمة المطهوة على البخار أو أي منتج من منتجات الألبان.

    أما الإحساس الدائم بالتعب فيكون نتيجة نقص الكاليسوم أو نقص السكر أو الأملاح ولهذا يجب تنويع الغذاء لإعادة التوازن للجسم فالسكريات هي وقود الجسم وهي أساس غذاء العضلات ولا غنى عنها للجهاز العصبي والمخ.

    هذا ومن جانب آخر، يعتبر السمك بشكل خاص مفيد للعديد من الأمراض فقد قال علماء فرنسيون إن أكل السمك مرة واحدة أسبوعيا قد يساعد في الحد من خطر الإصابة بمرض الزهايمر والأشكال الأخرى للعته.

    ووجد العلماء بعد دراسة الأنظمة الغذائية لما يزيد على 1600 شخص من كبار السن يعيشون في جنوب فرنسا وعقب فترة متابعة لمدة تصل إلى سبع سنوات أن الأشخاص الذين تناولوا أكبر قدر من لحم الأسماك تظهر عليهم أقل علامات للعته.

    وقال باسكال باربرجيه جاتيو من جامعة فيكتور سيجالين في بوردو "كبار السن الذين أكلوا السمك أو البحريات مرة واحدة على الأقل في الأسبوع تمتعوا بخطر أقل للإصابة بالعته".

    والسمك غني بالأحماض الأمينية الزيتية التي يقول باربرجيه وزملاؤه إنها قد تحد من الالتهاب في الدماغ. وقد يكون لها تأثير أيضا على نمو المخ وإعادة إنتاج الخلايا العصبية.

    وأظهرت دراسات طبية أخرى أن تناول لحم السمك بانتظام قد يحد بشكل واضح من خطر الموت بسبب أزمة قلبية.

    هذا وقد أشارت دراسة سابقة إلى أن تناول زيت السمك يمكن أن يعالج الاضطرابات العقلية التي تصيب الإنسان، مثل الاكتئاب وعسر القراءة وهي حالات تزداد شيوعا في العالم الغربي في السنوات الأخيرة بسبب إهمال النظام الغذائي الجيد.

    وقالت الباحثة ريتشاردسون من جامعة أوكسفورد في دراسة سابقة بأن معرفة علاقة الاكتئاب بالشحوم في الدم لها فائدة كبيرة في إيجاد علاج ناجع للاكتئاب. والدهون المقصودة هي أحماض أوميغا ـ 3 الدهنية الموجودة في الأسماك الزيتية مثل السلمون والماكريل.

    ووجد في الدراسات العلمية بأن هذا النوع من الشحوم ضروري للنمو الطبيعي وعمل خلايا المخ ونقصه يؤدي إلى الاكتئاب الشديد. ويمكن أن تنقص هذه الأحماض الدهنية بسبب استهلاك كميات عالية من الكحول والنيكوتين والكافيين كذلك الضغوط النفسية.

    وقد أشارت دراسات أخرى إلى أن الأسماك تمنع حدوث تجلط الدم في الدماغ وذلك عن طريق الأحماض الدسمة الجيدة، كما أن تناول الأسماك يقلل من ضغط الدم، وبالتالي من النزف الدماغي.

    وبينت الدراسات بأن تناول الأسماك بانتظام أي ثلاث مرات أسبوعيا، يمكن أن يقلل من السدادات الدماغية والخثرات الدموية بمعدل 48 في المائة على الأقل. ونوهت منظمة الصحة العالمية إلى ضرورة اتباع أنظمة غذائية غنية بأحماض أوميغا.
     
  3. هيثم الزيدي

    هيثم الزيدي كبار الشخصيات

    إنضم إلينا في:
    ‏20 ماي 2006
    المشاركات:
    13.675
    الإعجابات المتلقاة:
    42.053
      03-03-2007 11:10
    مشاكل صحية تنتظر من يدخن بمفرده من المراهقين

    [​IMG]

    قال باحثون الخميس ان المراهقين الذين يتعاطون الخمر أو يدخنون السجائر أو الماريوانا وحدهم يكونون أكثر عرضة على الأرجح للتعرض لمشاكل صحية مقارنة مع أقرانهم الذين يفعلون نفس الأشياء في صحبة آخرين.

    وتم التوصل لهذه النتائج من دراسة استمرت تسع سنين شملت حوالي ستة آلاف مراهق من ولايتي كاليفورنيا واوريجون الاميركيتين كانوا مشتركين في حملة لحماية طلاب المدارس المتوسطة من المخدرات، وسئلوا أثناء دراستهم في المدرسة المتوسطة ثم المدرسة العليا وحين بلغوا من العمر 23 عاما عن تعاطيهم الكحوليات والمخدرات ومسائل أخرى.

    ووجدت الدراسة ان من تعاطوا الخمر أو دخنوا الماريوانا أو السجائر وحدهم قلت احتمالات تخرجهم من المدرسة وكانوا أكثر عرضة للتعرض لمشاكل الخمر والمخدرات في مرحلة بداية البلوغ وكانت صحتهم الجسمانية أضعف في سن 23 عاما من أقرانهم الذين فعلوا ذلك في صحبة آخرين.

    وكشفت الدراسة ايضا ان من يتعاطون الخمر والمخدرات فرادى يكونون أكثر نزوعا الى السلوكيات الجانحة مثل السرقة، والتقصير في فهم الدروس بالمدرسة وقضاء وقت أكبر في الحفلات ومواعدة الفتيات مقارنة مع أقرانهم الذين يتعاطون المخدرات أو الخمر في مجموعات.

    ونشرت نتائج الدراسة التي أجراها باحثون في منظمة راند كورب التي لا تهدف الى الربح في دورية علم نفس سلوكيات الادمان.

    وبين الصفوف الثمانية التي شملتها الدراسة دخن 16 في المائة من المراهقين السجائر وحدهم بينما تعاطى 17 في المائة الخمر بمفردهم وتعاطى 4 في المائة الماريوانا وحدهم.
     
  4. هيثم الزيدي

    هيثم الزيدي كبار الشخصيات

    إنضم إلينا في:
    ‏20 ماي 2006
    المشاركات:
    13.675
    الإعجابات المتلقاة:
    42.053
      03-03-2007 11:11
    من يتعرض لازمة قلبية لا يستأنف قيادة السيارة قبل ستة أشهر

    [​IMG]

    أوصى باحث ألمانى فى المجال الطبى بألا يقدم من تعرض لازمة قلبية على العودة لقيادة السيارة قبل مرور ستة أشهر على الاقل من إصابته بهذه الازمة.

    ويقول البروفيسور راينير ماترن إن تجاهل من أصيبوا بأزمة قلبية لهذه التوصية يزيد من مخاطر إصابتهم باضطراب فى نبضات القلب قد يؤدى إلى فقدانهم للوعى بصورة مفاجئة خلال القيادة.

    ويضيف ماترن أن إصابة المرء بمرض السكر أو ارتفاع ضغط الدم غير الطبيعى يشكلان خطرا على سلامته أثناء القيادة خاصة إذا ما كان يتناول عقاقير طبية تؤثر على تركيزه أو تفضى لاصابته بالاعياء الشديد.

    ويشير البروفيسور وهو أيضا رئيس الجمعية الالمانية لطب وسائل النقل إلى أن هذه المخاطر تتزايد فى بداية فترة تناول المريض للعقار أو عندما تتم زيادة جرعته.

    ومن بين الفئات التى يمكن أن تشكل قيادتها للسيارات خطرا سواء على أنفسهم أو على قائدى السيارات الاخرين أو المارة الاشخاص المصابون بالصرع أو من تتجاوز أعمارهم 75 عاما بحسب تصريحات أدلى بها ماترن لصحيفة دى فيلت.

    وأوضح أن 75 فى المئة من حوادث السيارات التى يكون من بين أطرافها قائدو سيارات يزيد عمرهم على 75 عاما تعزى إلى عامل السن.
     
  5. هيثم الزيدي

    هيثم الزيدي كبار الشخصيات

    إنضم إلينا في:
    ‏20 ماي 2006
    المشاركات:
    13.675
    الإعجابات المتلقاة:
    42.053
      03-03-2007 11:14
    الأكل ببطء يشجع على فقدان الوزن

    [​IMG]

    قدمت دراسة جديدة أول دليل علمى حتى الآن على أن الإنسان كلما أكل ببطء كلما قل ما يأكله وزاد استمتاعه بالوجبة التى يأكلها.

    وقل استهلاك النساء من السعرات الحرارية نحو 70 سعرا عندما طلب منهن التمهل فى تناولهن وجبة من المعكرونة والصلصة بالمقارنة لهن عندما طلب منهن الأكل بأسرع ما يمكن .

    ووصفن أيضا الوجبة بأنها كانت أطيب عندما أكلن ببطء.

    وقررت الدكتورة كاثلين ميلانسون من جامعة رود ايلاند فى كينسجتون القيام بهذه الدراسة عندما علمت بعدم وجود بحث يدعم الادعاء المألوف بأن الأكل ببطء يحد من الشهية.

    وقامت ميلانسون وزملاء لها بجعل 30 امراة شابة بأكل وجبة تحت ظرفين مختلفين. وقبل كل وجبة تناولت النساء طعام إفطار عادى يحتوى على 400 سعر حرارى ثم طلب منهن الصيام لمدة أربع ساعات.

    وخلال زيارة إلى المختبر قدمت للمشاركات فى الدراسة ملعقة كبيرة وطلب منهن الأكل بأسرع ما يمكن . وفى المرة الأخرى أكلت المشاركات باستخدام ملعقة صغيرة وطلب منهن التمهل بين تناول المعلقة والأخرى وعدم ملئها بالطعام ومضغ الطعام جيدا من 15 إلى 20 مرة .

    وقال تقرير ميلانسون الذى قدم خلال الاجتماع السنوى لجمعية امريكا الشمالية لدراسة البدانة إنه عند الأكل بسرعة حصلت النساء على 646 سعرا حراريا فى المتوسط خلال تسع دقائق . ولكن عندما أكلن ببطء استهلكن 579 سعرا حراريا فى 29 دقيقة.

    وأضافت أن النساء شعرن بشبع أكثر وبرضاء أكثر على الفور بعد الوجبة وبعد ذلك بساعة عندما أكلت ببطء.

    وأشارت ميلانسون إلى أن الأكل ببطء قد يشجع فعلا فقد الوزن أو يساعد الأشخاص على الاحتفاظ بوزن صحى فى ضوء أن الشخص الذى يأكل ثلاث وجبات بتمهل قد يستهلك 210 سعرات حرارية أقل يوميا من الشخص الذى يأكل هذه الوجبات بنهم وبسرعة.
     
  6. هيثم الزيدي

    هيثم الزيدي كبار الشخصيات

    إنضم إلينا في:
    ‏20 ماي 2006
    المشاركات:
    13.675
    الإعجابات المتلقاة:
    42.053
      03-03-2007 11:19
    كيف يستطيع مريض السكري تجنب المضاعفات؟

    [​IMG]

    مرضى السكري معرضون لخطر الإصابة بكثير من المشاكل الصحية ، وذلك لأن وجود كميات من السكر في الدم تزيد عن المستوى العادي يلحق الضرر بالأوعية الدموية والأعصاب . وقد يؤدي ذلك إلى المشاكل التالية :

    · ارتفاع خطورة الإصابة بأمراض القلب ارتفاعا يفوق المستوى العادي .

    · مشاكل في العينين .

    · مشاكل في الكليتين .

    · مشاكل في الأعصاب ، وخاصة في القدمين .

    · مشاكل في الأسنان والجلد .

    الأشخاص الذين يسيطرون على السكر في دمهم يصابون بمضاعفات أقل . أفضل ما تستطيع عمله للمحافظة على صحتك هو :

    · واظب على فحص دمك بانتظام .

    · لا تأكل إلا الأطعمة الصحية ، وتناول وجباتك بانتظام .

    · واظب على التمارين البدنية .

    · واظب على أخذ أدويتك .

    بإمكانك أيضا اكتشاف أية مشاكل في وقت مبكر ومعالجتها قبل أن تستفحل .

    توقف عن التدخين ، إذا كنت تدخن

    التدخين يزيد مشاكل السكري سوءا وبشكل كبير . المدخنون يصابون بالمضاعفات قبل غيرهم .

    إذا كنت تدخن ، توقف عن التدخين . أطلب من طبيبك مساعدتك على توقيف التدخين . توجد الآن أقراص تساعد على ذلك ، كما توجد بدائل للنيكوتين مثل اللصوقات والعلكة وأجهزة الاستنشاق .

    قلل خطر إصابتك بأمراض القلب

    باستطاعتك تخفيض خطر إصابتك بأمراض القلب بالمحافظة على صحتك ، واتباع ما يلي :

    · السيطرة على الوزن .

    · القيام بالتمارين البدنية بانتظام .

    · تناول الأطعمة قليلة الدسم ، مع الإكثار من الخضروات .

    إذا كنت تأخذ أقراص لضبط ضغط الدم ، أو للكوليسترول ، خذها يوميا حتى ولو كنت تشعر أنك بخير .

    العناية بكـلـيـتـيـك

    يقوم طبيبك بفحص كليتيك بانتظام . من المهم ،علاوة على ذلك ، أن تخبر طبيبك في أي وقت تظهر معك أعراض التهاب المثانة – التبول أكثر من المعتاد والشعور بالألم أو حرقان أثناء التبول . بالإمكان عندها معالجة الالتهاب قبل أن يستفحل .

    الـعنايـة بـعـيـنـيـك

    راجع طبيب العيون مرة كل ستة شهور . قد يسبب السكري عطبا في الشبكية في مؤخرة العين . قد لا تشعر أنت بأية أعراض ، ولكن الطبيب يستطيع اكتشاف العطب إذا كان قد بدأ في العين . العناية المبكرة تمنع حدوث العمى .

    الـعـنـايـة بـفـمـك

    أنت معرض لأمراض اللثة أكثر من الآخرين . وقد تصاب بتقرحات في الفم لا تشفى . إتبع ما يلي :

    · راجع طبيب الأسنان بانتظام . مرة كل ثلاثة إلى ستة شهور .

    · نظف أسنانك بالفرشاة وبالخيط بانتظام .

    · راجع طبيب الأسنان إذا أصبت بتقرحات في فمك .

    الـعـنايـة بـقـدمـيـك

    قد لا يصل الدم بوفرة إلى قدميك ، مما يمنع شفاء التقرحات . علاوة على ذلك ، إذا أصيبت أعصابك بالعطب تصبح غير قادر على الشعور بالتقرحات والجروح والإصابات الأخرى التي قد تظهر في قدميك . يجب القيام بما يلي :

    · إذا بدأت تشعر بخدران أو تنميل ، أخبر الأخصائي واطلب منه فحص قدميك في كل زيارة .

    · إفحص قدميك أنت بنفسك كل يوم . إذا ظهرت تقرحات أو جروح ولم تشفى خلال يومين أو ثلاثة ، أخبر الطبيب .

    · لا ترتدي الأحذية الضيقة أو التي تسبب النفط أو البثور.

    · البس الحذاء على الدوام ، حتى وأنت في البيت .

    · اغسـل قدميك على الأقل مرة في اليوم . نشفهما جيدا ، وادهنهما (باستثناء بين الأصابع) بكريم اللانولين الخاص للجلد .

    · قص أظافر أصابع الرجلين ، أو ابردها ، بشكل مستقيم . إذا صعب عليك القيام بذلك بنفسك ، اطلب من الممرضة أن تقوم به هي .

    · لا تحاول معالجة مسامير أصابع الرجلين أو الثفن (اللحم الصلب الميت) بنفسك . راجع الأخصائي بشأن ذلك .

    · تأكد أن حرارة ماء الاستحمام ليست بالدرجة التي تسبب لك الحروق . إفحص الماء بيدك أو مرفقك قبل البدء بالاستحمام .

    · إذا بردت قدماك في الليل إلبس جوارب . لا تدفئهما بقوارير الماء الحار أو البطانية الكهربائية ، إذ أن ذلك قد يسبب لك الحروق .

    مشاكل أخرى في الأعصاب

    أخبر طبيبك إذا حدثت لك مشاكل في الأعصاب قد تظهر في أي جزء من أجزاء الجسم . مثلا :

    · قد تواجه مشاكل في الهضم .

    · من المحتمل أن يصاب الرجال بعسر الانتصاب (عجز في الانتصاب )

    قد يكون باستطاعة الطبيب إيقاف العطب الذي يصيب الأعصاب قبل أن تزداد الحالة سوءا .

    الـكـآبـــة

    قد يصاب مريض السكري بالاكتئاب . تذكّر أنه من الممكن معالجة الاكتئاب . أما أعراض الاكتئاب فمنها :

    · مزاج سيء يلازم المصاب .

    · الشعور باليأس والتشاؤم .

    · الشعور بالذنب والتفاهة والعجز .

    · فقدان الاهتمام أو الاستمتاع بنشاطات كانت سابقا تمتع المصاب .

    · الشعور بالتعب وقلة الحيوية طوال الوقت .

    · صعوبة في التركيز أو التذكر أو اتخاذ القرارات .

    · تغيرّ في عادات النوم .

    · فقدان الشهية مع نقص في الوزن ، أو الإفراط في الأكل مع ازدياد في الوزن .

    · التفكير في الموت أو الانتحار .

    · الاستياء والضيق .

    · أعراض جسدية لا تستجيب للعلاج ، مثل الصداع واضطراب الهضم والآلام المزمنة .
     

  7. هيثم الزيدي

    هيثم الزيدي كبار الشخصيات

    إنضم إلينا في:
    ‏20 ماي 2006
    المشاركات:
    13.675
    الإعجابات المتلقاة:
    42.053
      03-03-2007 11:21
    التعليمات الغذائية الجديدة للعام 2007

    [​IMG]

    الجلوس أمام الحاسب الآلي، الجلوس أمام التلفاز، الجلوس في السيارة، اختلفت المقاعد وتحولت حياتنا إلى جلوس في جلوس. هل تعتقد أن حياتك أيضا كلها جلوس، حسنا، عدل جلستك وأنتبه لما سنقوله لك، وفقا للأكاديميات الوطنية للطب، يجب أن تقوم بممارسة الرياضة لمدة ساعة واحدة على الأقل يوميا، إذا أردت أن تحافظ على لياقتك، وصحتك البدنية.

    كيف نحسن صحتنا :
    للمرة الأولى في تاريخ قائمة الغذاء الصحي أو ما يعرف بالهرم الغذائي تم تفصيل الكميات الموصى بها من المجموعات الغذائية مثل البروتينِ، والدهونِ، والكربوهيدرات، بالإضافة إلى الدهون المشبعة وغير المشبعة، والكولسترول، والتي تسبب مشاكل الكولسترول السيئ.

    يحتاج البالغون من 45 بالمائة إلى 65 بالمائة سعر حراري يوميا من الكربوهيدرات، وحوالي 25 بالمائة من السعرات الحرارية من السكريات من السكر المضاف مثل المشروبات الغازية والحلوى، و20 بالمائة إلى 35 بالمائة من السعرات الحرارية من الدهونِ، و10 بالمائة إلى 35 بالمائة من السعرات الحرارية من البروتين.

    كذلك يحتاج الرجال بسن 50 عاما وأصغر إلى 38 غرام من الألياف بينما تحتاج النساء إلى 21 غرام في اليوم.يجب أن يزيد الدهن عن 35 إلى 20 بالمائة من السعرات الحرارية باليوم.

    ولكن الكميات القليلة جداً من الدسم والكثيرة من الكربوهيدرات يمكن أن تخفض الكولسترول الجيد وترفع الترايغلسريد، مما يسبب خطر متزايد للإصابة بأمراض القلب. وكانت التعليمات السابقة قد أوصت بتناول 50% من الكربوهيدرات، و30% أو أقل من الدهون.

    السر في الحركة والنشاط:
    وفقا للتعليمات الجديدة، يجب أن يقوم الأنسان بنشاط يزيد عن 30 دقيقة كما كان موصى به، حيث يجب أن يتحرك الأطفال والبالغون على الأقل لمدة ساعة واحدة يوميا، يمكنك القيام بالعديد من الأنشطة مثل البستنة، وصعود الدرج، واللعب مع الأطفال في الحديقة.

    تناول الخضار:
    تقول الدكتورة كاثرين تالمادج، دكتوراه، ومؤلفة كتاب <حمية أبسط>، "لا زال الناس بحاجة إلى المزيد من الفواكه والخضار القليلة بالسكر، خمس حصص كل يوم، بالإضافة إلى خفض الدهون المشبعة." هذا وتقول جمعية السرطان الأمريكيةَ ووزارة الزراعة الأمريكية، بأن 80% من الأشخاص لا يلتزمون بتناول الحمية الموصى بها من الحصص الغذائية من الخضار والفواكه. وتحذر اللجنة التي صممت الهرم الغذائي الجديد، من إتباعه على أساس أنه حمية غذائية لخفض الوزن، بل هو دليل صحي للاحتياجات الأساسية للإنسان من المجموعات الغذائية.

    وجاء هذا التعديل على الهرم الغذائي بعد أن ارتفعت نسب الإصابة بالأمراض المرتبطة بالحمية الغذائية السيئة، وابتعاد الناس عن تناول كميات معتدلة من المجموعات الغذائية، والنشاطات الرياضية.

    وتنصح اللجنة جميع الأشخاص بالابتعاد عن الأعذار، وإدخال التغيرات الجذرية اليوم إلى أسلوب حياتنا لننعم بالصحة والعافية.
     
  8. هيثم الزيدي

    هيثم الزيدي كبار الشخصيات

    إنضم إلينا في:
    ‏20 ماي 2006
    المشاركات:
    13.675
    الإعجابات المتلقاة:
    42.053
      03-03-2007 11:24
    تجنب الكسور وحوادث السقوط

    [​IMG]

    كل سنة في الولايات المتحدة، يصاب شخص من ثلاثة أشخاص من الكبار في السن (أكبر من سن 65 ) بحادث كسر في أحد عظامهم. خصوصا النساء اللواتي دخلن في فترة انقطاع الدورة الشهرية، واللواتي غالبا ما يكن مصابات بمشاكل ضعف البصر من الأدوية أو التقدم في السن. كما تزيد نسبة إصابة هؤلاء النسوة بمشكلة نخر العظام، وهو مرض يسبب خسارة تدريجية للكثافة العظمية، ويجعل العظام هشة ومعرضة للكسور.

    سن انقطاع الدورة الشهرية، يعتبر عامل خطر رئيس لكسر العظام أثناء السقوط لأن الخسارةَ المتضائلة للاستروجين خلال تلك الفترة تؤدي إلى خسارة الكثافة العظمية سريعا. وتجهل العديد من النساء الكبيرات في السن إصابتهم بنخر العظام. ووحده اختبار كثافة المعدن العظمي، عن طريق الأشعة السينية، يمكنه أن يقيس الكثافةَ العظمية حاليا، ويشخص الإصابة بنخر العظام ويحدد خطورة الإصابة بالكسور. كما يمكن من خلاله معالجة، ومنع الإصابة بالكسور المحتملة.

    كَيف نمنع نخر العظام:
    اقترحت العديد من الدارسات زيادة كمية الكالسيوم ولكن بالرغم من ذلك إلا أن وفرة الكالسيوم لا تؤدي بالضرورة إلى كسب كثافة عظمية أو منع خسارة الكثافة العظمية، على أية حال، نقص الكالسيوم يسبب تفاقم مشكلة خسارةَ الكثافة العظمية. بينما يساعد فيتامين دي الجسم على امتصاص الكالسيوم، ويساهم في بناء عظام جديدة. ويعتبر فيتامين دي أيضاً مغذ هام في محاولة منع الإصابة بكسور الورك عند النساء المتقدمات في السن.

    كيف تجهز منزلك لمنع الإصابة بالكسور:
    بالنسبة للعديد من المسنين، يعتبر المنزل مكانا غير آمن من السقوط، والإصابة بالكسور. مثل السجاد، والحصائر، والتوصيلات الكهربائية، والسلالم، والحمامات، والمطابخ الزلقة.
    وفقا لدراسة اجرتها جامعة ييل، قالت عينة من الأشخاص الكبار في السن، أنهم يعتقدون أن أكثر مكان خطر في المنزل كان أرضية غرفة الجلوس، وغرفة النوم، والحمّام، والمداخل. حيث عجت أرضيات 80 بالمائة تقريباً من البيوت، بأخطار صغيرة مثلت خطر رئيسي - وشملت البسط الصغيرة، والسجادة، والأجسام لصغيرة، والتوصيلات الكهربائية، والأرضيات الزلقة.

    في حين اعتبر الحمّام الأكثر خطورة، لأنه احتوى على أرضيات وأحواض زلقة، وافتقر للبسط الآمنة من الانزلاق، والاشرطة الجافة التي تمنع الانزلاق في الحوض، والإضاءة الجيدة، والمسكات الإضافية.

    بينما جاءت السلالم في المركز الثاني من ناحية الخطر، وفقاً للدراسة. تبعتها الإضاءة السيئة، وسوء توزيع مفاتيح الإضاءة، فهي بعيدة جدا في أخر الغرفة أو في أولها.

    كذلك اعتبرت المطابخ مناطق غير آمنة، خصوصا إذا كان بها إضاءة خافتة، مقاعد غير مستقرة ومناطقِ تخزين منخفضة جدا أو مرتفعة جدا للشخص المسن.

    طرق منع الإصابة بالكسور:
    o قم بالتأكد من سلامة البيت.
    o تخلص من قطع السجاد الصغيرة، والبارزة التي تسبب العرقلة والسقوط، كذلك يفضل وضع درابزين إضافي على الحافة المقابلة للسلالم ، وفي الحمام.
    o التأكد من تثبيت السجاد على السلالم، عدم استعمال الشمع لتلميع الأرضيات. عدم استعمال المقاعد والطاولات والسلالم للوصول إلى الأغراض المخزنة في أماكن مرتفعة.
    o الالتزام بالتمارين الرياضية لزيادة القوة والمرونة. والابتعاد عن الكحول، وتناول الأدوية بعيدا عن السرير أو المقعد.
     
  9. هيثم الزيدي

    هيثم الزيدي كبار الشخصيات

    إنضم إلينا في:
    ‏20 ماي 2006
    المشاركات:
    13.675
    الإعجابات المتلقاة:
    42.053
      03-03-2007 11:25
    علاج المشاكل النفسية بالأعشاب الطبيعية

    [​IMG]

    في بعض الأحيان يسبب التوتر والقلق والاجهاد حالة من التشويش لنا، تجعلنا نود القيام بتجربة نووية فريدة من نوعها لإيقاف هذا الشعور المزعج، والحقيقة أنك لست بحاجة إلى اليورانيوم المتنازع عليه، لأنه سيسبب لك المزيد من الصداع، ولكنك بحاجة إلى بعض الوقت والكثير من الأعشاب الطبيعية.

    تقول الدراسات ، وتؤكدها التجارب بأن استعمال بعض أنواع الأعشاب مفيد جدا في التخلص من المشاكل النفسية المصاحبة للشعور بالتعب والأرق، والإجهاد العام، وهي كالآتي:

    حشيشة الهر " Valerian ":
    جذر حشيشة الهر استعمل في طبّ الأعشاب من قديم الزمان. وهو فعال للحصول على نوم مريح. حيث أظهرت عدة دراسات بأنّ حشيشة الهر، عندما تؤخذ قبل النوم، يمكن أن تساعدك على النوم بعمق أكثر وتجعلَك مرتَاحا. حشيشة الهرّ لا تسبب الإدمان ولن تجعلَك تبدو مترنحاً في الصباح.ينصح بتناول 600 ميلغرام من مستخلص العشبة لمدة 14 يوم لعلاج الأرق تماما.

    أين توجد: موطنها الأصلي أمريكا الشمالية وآسيا وأوروبا، وهذا يعني أنها سهلة الزراعة في كافة أنحاء العالم، لذا يمكن العثور عليها في البقالة ومحلات بيع الأعشاب.

    كافا " Kava ":
    في بولونيزيا يربطون بين الكافا وبين الآلهة والأسلاف ويعتقدون بأنها تمنحك حدسا باطنيا يمكنك من حل أي مشكلة. وبينما لم تثبت هذه الإدعاءات أو تفند بعد ، إلا أن للعشبة تأثير فعالا في جلب النوم، والاسترخاء. تأتي الكافا من جذور الكافا المطحونة، من جزر المحيط الهادي. وهي تستعمل كعشبة طبية وعلاج عام منذ الاف السنوات. ويستعمل شاي الكافا في المراسم الاحتفالية لجلب الشعور بالبهجة والراحة. وهي مفضلة لأنها لا تسبب أي آثار جانبية مثل الصداع. خلال السنوات الـ20 الأخيرة، ميز العلماء مكونات الكافا الكيميائية -- كافالكتونيز. ووجدوا بأنها مسئولة عن التأثيرات المنشطة في النبات. كما وجدوا بشكل مدهش، أن مركباتها لا تسبب الإدمان ولا تتلف خلايا الدماغ مثل الكحول أو المخدرات الأخرى. ولكنهم ايضا حذروا من وجود رابط بين الكافا وبين فسل الكبد، ومع أن الخطر منخفضـ إلا أنهم ينصحون بتناول كميات قليلة من الكافا لا تزيد عن 4 غرامات في اليوم، وعدم القيادة بعد تناولها.

    أين توجد: تتوفر الكافا في أكثر مخازن الطعام الصحي. ومثل كل الملاحق الغذائية، يجب التقيد بالكميات الموصى بتناولها.

    البابونج " Chamomile ":
    ولا أسهل، عندما تشعر بالقلق والضغط والاجهاد من الحياة اليومية، قم بتناول كوب شاي من البابونج. والبابونج نبات عشبي عرفه كل من المصريين والرومان وأضافوه إلى خزانة الأدوية لديهم، والبابونج مفيد في معالَجة الأرق، والتعب، والبرد، كما أنها يقي من الإصابة بالحمى. وبالرغم من قلة الدراسات العلمية على هذه العشبة إلا أن لها تأثيرات قوية على تهدئة الأعصاب، كما تستعمل رائحتها في الكثير من المنتجات مثل الشموع والمعطرات لتهدئة الأعصاب.

    أين توجد: تتوفر عشبة البابونج تقريباً في كل سوق في أمريكا الشمالية وأوروبا. وهناك بضعة أنواع مختلفة من النبات، بضمن ذلك الروماني والألماني ، ولكل صنف رائحة مميزة حلوة، وتأثير مهدئ لطيف.

    زهرة العاطفة:
    تبدو زهور العاطفة كأنها جاءت للتو من الفضاء الخارجي وكأن لها تأثير خارجي على الروح. تستعمل الزهرةَ الحلوةَ كمسكن معتدل وتستعمل لمعالجة الأرق , والتعب، والقلق. مثل الكافا، وحشيشة الهرّ، لا تسبّب هذه الزهرة الإدمان ولن تجعلَك مترنحا في الصباح التالي. هذا ووجدت الدراسات أن هذه الزهرة تخفف التشنجات والقلق وتنزل ضغط الدمّ.

    أين توجد: تتوفر زهرة العاطفة كملحق أو شاي على الأغلب في مخازن الطعام الصحي. يوصى بتناول حوالي ملعقة شاي واحدة من زهرة العاطفة المجففة في كأس ماء ساخن، تشرب قبل وقت النوم لمدة ثلاثة أسابيع للتخلص من مشاعر القلق والأرق.
     
  10. هيثم الزيدي

    هيثم الزيدي كبار الشخصيات

    إنضم إلينا في:
    ‏20 ماي 2006
    المشاركات:
    13.675
    الإعجابات المتلقاة:
    42.053
      03-03-2007 11:27
    فوائد زيت الزيتون

    [​IMG]

    ماذا يقول أطباء الغرب عن زيت الزيتون ؟

    يقول الدكتور " ويليام كاستللي " مدير دراسة فارمنجهام الشهيرة : " إن هناك زيتا واحدا يتمتع بأطول سجل من سلامة الاستعمال في التاريخ هو زيت الزيتون . فلقد تناول زيت الزيتون أجيال وأجيال ، وامتاز هؤلاء بصحة الأبدان وندرة جلطة القلب عندهم . وهذا السجل الحافل بمآثر زيت الزيتون يجعلنا نطمئن لاستعماله ، ونقبل عليه بشغف كبير " .

    ويقول الدكتور " أهرنس " من جامعة كوفلر بنيويورك : " إننا ندرك تماما أن استعمال سكان حوض البحر المتوسط لزيت الزيتون كمصدر أساسي للدهون في الغذاء هو السبب وراء ندرة مرض شرايين القلب التاجية عندهم " .

    وينبه الدكتور كاستللي إلى فوائد استعمال زيت الزيتون في حوض البحر المتوسط فيقول : " رغم أن الناس في حوض البحر المتوسط يتناولون بعض الدهون المشبعة ( السيئة ) المتوافرة في لحم الخروف والقشدة والسمن والجبن ، إلا أنهم يستعملون زيت الزيتون بشكل رئيسي في طهي الطعام . وهذا ما يجعل أمراض شرايين القلب التاجية قليلة الحدوث عندهم " . ويقول أيضا : " إن أفضل طريقة لطهي الطعام وتحضير المأكولات هي باستعمال زيت الزيتون بشكل أساسي ، واستعمال كميات قليلة من زيت الذرة أو دوار القمر ( دوار الشمس ) . فالجسم لا يحتاج إلا إلى كميات قليلة من النوعين الأخيرين " . ويمتاز زيت الزيتون بغناه بالدهون اللامشبعة .

    أما الدكتور تريفيسان من جامعة نيويورك فقد لخص فوائد زيت الزيتون في بحث نشر في مجلة ( جاما ) عام 1990 فقال : " لقد أكدت الدراسات الحديثة التأثيرات المفيدة لزيت الزيتون في أمراض شرايين القلب ، ورغم أن البحث قد تركز أساسا على دهون الدم ، إلا أن عددا من الدراسات العلمية قد أشارت إلى فوائد زيت الزيتون عند مرضى السكري والمصابين بارتفاع ضغط الدم " .

    الأبحاث العلمية الحديثة :

    حتى عام 1986 كانت الكتب الطبية تقول بأن زيت الزيتون لا يؤثر على كولسترول الدم ، فلا يزيده ولا ينقصه . ولكن الأبحاث العلمية الحديثة جدا قد أظهرت أن زيت الزيتون ينقص مستوى كولسترول الدم . وليس هذا فحسب بل إنه لا ينقص من مستوى الكولسترول المفيد في الدم . ومن الثابت علميا أنه كلما ارتفع مستوى هذا النوع من الكولسترول ، قلت نسبة الإصابة بجلطة القلب .

    وقد أظهرت دراسة نشرت عام 1990 في مجلة جاما الأمريكية الشهيرة أن مستوى ضغط الدم ، وسكر الدم ، والكولسترول كان أقل عند الذين كانوا يكثرون من تناول زيت الزيتون . وقد أجريت تلك الدراسة على أكثر من مئة ألف شخص .

    زيت الزيتون وارتفاع ضغط الدم :

    أجرى الدكتور " ويليامز " من جامعة ستانفورد الأمريكية دراسة على 76 شخصا غير مصاب بأية أمراض قلبية لمعرفة تأثير زيت الزيتون على ضغط الدم . فوجد الباحثون أن ضغط الدم قد انخفض بشكل واضح عند الذين تناولوا زيت الزيتون في غذائهم اليومي . وكان انخفاض ضغط الدم أشد وضوحا عند الذين تناولوا 40 جراما من زيت الزيتون يوميا .

    زيت الزيتون ومرض السكر :

    ينجم مرض السكر عن نقص أو غياب في إفراز الأنسولين من البنكرياس ، مما يؤدي إلى زيادة مستوى السكر في الدم وقد أوصى الاتحاد الأمريكي لمرضى السكر ، المصابين بمرض السكر بتناول حمية تعطى فيه الدهون بنسبة 30 % من الحريرات على ألا تتجاوز نسبة الدهون المشبعة ( كالدهون الحيوانية ) عن 10 % . وأن تكون باقي الدهون على شكل زيت زيتون وزيت ذرة ، أو زيت دوار الشمس .

    زيت الزيتون يمنع تلف الخلايا والسرطان:
    أثبتت نتائج دراسة جديدة أن استخدام زيت الزيتون بشكل مستمر في النظام الغذائي قد يمنع تلف خلايا الجسم الذي يؤدي في النهاية إلى الإصابة بالسرطان. ووجدت الدراسة أن استخدام زيت الزيتون قد يقلل الضرر التأكسدي للمادة الجينية في الخلايا، وهي عملية يمكن أن تؤدي إلى تطور الورم السرطاني. ويقول الباحثون أن هذه النتائج ربما تساعد في تفسير سبب ارتفاع معدل كثير من أنواع السرطان في شمال أوروبا مقارنة بجنوب القارة حيث يعد زيت الزيتون عنصرا أساسيا في الغذاء. كما يرون أن نتائج الدراسة توحي بأن زيت الزيتون ربما يكون أحد أسباب قلة انتشار أورام سرطانية معينة، وبينها سرطان الثدي والقولون والمبيض والبروستاتة في الدول المتوسطة مقارنة بشمال أوروبا.

    فوائد أخرى لزيت الزيتون :

    ذكرت دائرة المعارف الصيدلانية الشهيرة " مارتندل " أن زيت الزيتون مادة ذات فعل ملين لطيف ، ويعمل كمضاد للإمساك . كما أن زيت الزيتون يلطف السطوح الملتهبة في الجلد ، ويستعمل في تطرية القشور الجلدية الناجمة عن الأكزيما وداء الصدف .
     

مشاركة هذه الصفحة

جاري تحميل الصفحة...