استراتيجية طموحة لتثمين أرخبيل جالطة

الموضوع في 'السياحة العالمية' بواسطة walid_tun, بتاريخ ‏29 ماي 2009.

  1. walid_tun

    walid_tun كبار الشخصيات

    إنضم إلينا في:
    ‏8 سبتمبر 2007
    المشاركات:
    12.818
    الإعجابات المتلقاة:
    32.399
      29-05-2009 10:50

    [​IMG]


    تونس تفك عزلة أرخبيل جالطة قريبا

    تونس ـ قريبا ستفك عزلة ارخبيل جالطة الواقع في عرض بحر مدينة طبرقة شمالي غربي البلاد ‏التونسية والذى يتسم بصعوبة النفاذ اليه حاليا ليكون متاحا للتونسيين والسياح الباحثين عن الفضاءات الرحبة ‏وغير المالوفة. ‏

    وقد وضعت وكالة حماية وتهيئة الشريط الساحلي استراتيجية طموحة لتثمين هذا الارخبيل.‏

    ويتكون الارخبيل فضلا عن جالطة الكبرى من عدد من الجزر الصغيرة وبالتحديد 5 جزر تقع اثنتان منها ‏الجاليطون والفوشال من الناحية الجنوبية الغربية وثلاث من الناحية الشمالية الشرقية ويطلق عليها جزيرات ‏الكلاب وهي غالينا وبولاسترووغالو.‏

    ويتميز الارخبيل بمالف بحرية متنوعة بها العديد من الاصناف الحيوانية والنباتية النادرة والمهددة بالانقراض ‏على غرار الحيتان والقوقعيات والطحالب النادرة ووجود معاشب بوزيدونيا في حالة جيدة فضلا عن تواجد ‏كهوف عجل البحر المسجل ضمن السلالات المهددة بالانقراض ذات الاهمية المتوسطية.‏

    كما يشتهر الارخبيل بكونه محضنة طبيعية للعديد من الاسماك الهشة مثل سمك "المناني".‏

    وقد عرف هذا الموقع الذى كان مأهولا مند العصر الروماني والبونيقي خلال العشريات الاخيرة تدهورا بيئيا ‏متواصلا تمثل بالخصوص في اختفاء عجل البحر وتقلص المساحات الزراعية وتدهور الوسطين البرى والبحرى ‏فضلا عن تردى وضعية المساكن والمرفأ.‏

    وقصد معالجة هذه الوضعية قامت وكالة حماية وتهيئة الشريط الساحلي بتقسيم الارخبيل الى ثلاث مناطق تتمثل ‏في منطقة الحماية القصوى اومحمية شاملة تشمل الجزر الخمس الصغرى الشمالية والجنوبية والتي لا يسمح بها ‏الا بالقيام بانشطة علمية ومتابعة السلالات المميزة وذات الاهمية.‏

    وتشمل الثانية اومنطقة الحماية المتوسطة المنطقة البحرية شمال الجزيرة الكبرى. وستتاح بها ممارسة انشطة ‏سياحية ايكولوجية محدودة كالملاحة والغوص والتجوال.‏

    اما الثالثة وهي منطقة التنمية المستديمة فتهم المنطقة البرية الغربية من الجزيرة وستخصص للانشطة الفلاحية ‏البيولوجية والصيد البحرى التقليدى وجميع الانشطة الاقتصادية.‏

    وترنوالوكالة من خلال هذا التقسيم الى فك عزلة الارخبيل في مرحلة اولى بتامين ربط منتظم مع اليابسة وتطوير ‏البنية التحتية والوسط الحضرى واعادة تاهيل القرى وترميم وتهذيب البناءات ذات الطابع التاريخي والتراثي.‏

    كما يتعلق الامر ايضا بتطوير الانشطة الاقتصادية في هذا الارخبيل اذ سيتم التركيز على دعم الانشطة الفلاحية ‏البرية والبحرية والنهوض بالسياحة البيئية ومقاومة الانجراف البحرى وبناء مركز لإيواء البحارة ووحدة لإنتاج ‏الثلج وورشة لإصلاح القوارب.‏

    يذكر ان جزر الجاليطون والفوشال قد ادرجت ضمن قائمة المحميات الطبيعية منذ سنة 1981 مع تحديد محيط ‏لمنع الصيد يمتد على شعاع قدره 5ر1 ميل بحرى.‏

    كما ادرج كامل الارخبيل ضمن قائمة المحميات الهامة للمحافظة على الطيور من طرف الجمعية العالمية "بيرد ‏لايف".


     
    3 شخص معجب بهذا.

مشاركة هذه الصفحة

جاري تحميل الصفحة...