دمار البلوتوث

slachdot

عضو فعال
إنضم
4 سبتمبر 2008
المشاركات
354
مستوى التفاعل
248
حدثت مراقبة من إحدى الكليات وقالت : ضبطت طالبةً في المستوى الثاني من قسم الحاسب الآلي تحمل جهازاً محمولاً مزوَّد بكاميرا ، تقول المراقبة : وباستعراض جهاز الطالبة الجوال وجدتُ ملفات لأفلام وصور لأول مرة أراها في حياتي ، وهنا انكبَّتْ الطالبة باكية نادمة على ما فعلت وما اقترفت يداها ، رفعت الطالبة بأعلى صوتها في وجه المراقبة : لا تفضحيني ،، سأحذف كل ما في الجهاز ، هنا سألتها المراقبة : ما الذي حملكِ على هذا ؟ أتريدين السِترَ لنفسكِ في ظل فضح الأُخريات من الطالبات ؟ تقول هذه المراقبة : أنها شاهدت أكثر من ثلاثمائة وخمسين ملف ، كانت حصيلة جمع أربعة أشهر من التصوير والتوثيق لصديقاتها ومعلماتها في الكلية ، بل إنَّ ثمَّـةَ ملفات خاصة جداً لمناسبات عائلية ، تبيَّن فيما بعد من الحديث مع هذه الفتاة أنَّ هذه المناسبات هي لأقاربها وبعض جيرانها ، ومما زاد الأمر سوءاً احتفاظ هذه الفتاة بملفات إباحية لرجال ونساء في وضعٍ خُلُقي مشين ، تقوم هذه الفتاة باصطياد صديقاتها بهذه الملفات ، وأنهم كثيراً ما يطلبون منها هذه الملفات (كأنَّ هذه الفتاة هيَ المصدر لهذه الأفلام المثيرة) ، وقامت كذلك هذه الفتاة بتصوير صديقاتها من الفتيات في حفلةٍ كانوا في استراحة وهُنَّ في وضعٍ لا يُحسدنَ عليه..
تقول هذه المراقبة : إنَّ أعظم ما أثَّر في نفسي هو قيام هذه الطالبة بإرسال ملفات البلوتوث الخاصة بصديقاتها في الأسواق والمنتزهات دون حياءٍ ولا خجلٍ ولا خوفٍ من الله تبارك وتعالى ..

وأخيراً ،، لقد نَدِمتْ هذه الفتاة وبكت وحزِنت وأصبها ما أصابها من الهم والغم والأسف والأسى .. ولكن!
من الذي يُعيد تلك الملفات إلى أصحابها على أقلِّ تقدير ؟ من الذي يظمن عدم نشرها وانتشارها عبر منتديات الفضيحة والجريمة ؟ من المسؤول عن ضياع هذه الطالبة ؟
 

wamed

عضو فعال
إنضم
14 أوت 2008
المشاركات
407
مستوى التفاعل
713
:besmellah2:
حقيقة أفعال مشينة ويندى لها الجبين فالسيئ أنها منتشرة وتتزايد والأسوأ أن أن الكثير يباركونها
فمنذ أيام قام أحد الإطارات لمجموعة شركات بعملية تفقد لإحداها وبتفحصه لجهاز الكمبيوترللمسؤول بها وجد عديد الملفات لفيديوات مخلة بالأداب وما كان منه حينها إلا أن قام باتخاذ الإجرء ات اللازمة وبالتالي خسر هذا المسؤول عمله إن لم نقل مستقبله
فالمسلم إذا فعل ذنبًا فإنه يبادر بالتوبة والاستغفار والندم على فعله ليعافيه الله ويتوب عليه أما الذين لا يندمون على ذنوبهم و يتباهون بالمعصية لا يعافيهم الله. وسماهم النبي صلى الله عليه وسلم المجاهرين.
فقال:"كل أمتي معافًى إلا المجاهرين وإن من المجاهرة أن يعمل الرجل بالليل عملا ثم يصبح وقد ستره ربه فيقول: يا فلان قد عملتُ البارحة كذا وكذا. وقد بات يستره ربه ويصبح يكشف ستر الله عنه" رواه البخاري.
والذين لا يسترون الناس ويشيعون بينهم الفاحشة فإن لهم العذاب الأليم من الله تعالى حيث يقول: "إن الذين يحبون أن تشيع الفاحشة في الذين آمنوا لهم عذاب أليم في الدنيا والآخرة والله يعلم وأنتم لا تعلمون" النور:الآية 19.
وقال النبي صلى الله عليه وسلم:"ومن كشف عورة أخيه المسلم كشف الله عورته حتى يفضحه بها في بيته" رواه ابن ماجه.
فالمسلم دائمًا يتصف بالستر للآخرين اقتداء بالرسول صلى الله عليه وسلم الذي يقول: "المسلم أخو المسلم لا يظلمه ولا يُسْلِمُه ومن كان في حاجة أخيه كان الله في حاجته ومن فرَّج عن مسلم كربة فرج الله عنه كربة من كربات يوم القيامة ومن ستـر مسلمًا ستره الله يـوم القيامة" رواه البخاري.

اللهم استرنا فوق الأرض وتحت الأرض ويوم العرض

 

etoilefijapon

نجم المنتدى
إنضم
22 جويلية 2008
المشاركات
1.863
مستوى التفاعل
1.309
اللهم استرنا فوق الارض ويوم العرض
 
أعلى