التوبة

rbo3joujma

عضو نشيط
إنضم
15 أوت 2006
المشاركات
182
مستوى التفاعل
258
:besmellah1:




أحياناً تأخذ مآسينا بايدينا


إلى طريق النـُّور
و تضعنا عليه بسرعة و قوة و ثبات
ربما لأنـَّها تأتي فجأة
و تعلمنا أن نُرتب أوراقنا بسرعة
و رُبَّما لأنـَّها تُبين لنا قصر هذه الحياة
و إنـَّها مهما طالت فلها نهاية
و لا نعرف متى تكون هذه النهاية
رُبـَّما لأنـَّها تأخذ الغالي
علينا من أشخاص و قُدرات و حواس
بشكلٍ غير مُتوقع




و توقف اغترارنا بأنفسنا و حياتنا

تذكرنا بأنَّ لا شئَ دائم
تأخذنا إلى الحياة الحقّة
التي نُحاسب فيها و نخافُ مِن مُواجهتها
لتقصيرنا
و لكن يظلُّ الأمل في ربنا الكريم
لأنـَّنا برحمتِهِ نعيش و نفوزُ و ننجو
و بذلك فأنَّني و عندما أردتُ أن أكتبَ عن
مآسي حوداث السَّيَّارات
و كيف لامست حياتنا وجدتُ أنـَّها
و ككل شئ في الـدُّنيا لها جانب آخر
يفتح لنا باباً من نور
و يُضئُ قلوبنا بوهجِ التـَّوبة
يا نجوماً زينَّت ثوب اللَّيالي
أحضنيني وأعلمي سِرَّ إنفعالي
سأُناجي الله ربي ذا الجلال
بخضوعي ولجوئي وسُؤالي
خيم الصَّمت فأرسلت ثنائي
ثُمَّ اتبعت ثنائي برجائي

ورويت الأرض دمعاً من بكائي


علمتُ أن عِزِّي بامتثالي
وهج يجعلنا نخاطب النـُّجوم

و نحسُ أن أرواحنا تسمو مثلها
لأنَّنا عُدنا إليه فكلما تردد السنتنا
أستَغفِرُ الله الـَّذي لا إله إلا هو الحي القيوم و أتوب إليه
نحسُ بالنَّقاء و الصَّفاء و الأطمئنان
لأنَّه معنا و هذا يكفينا عن الـُّدنيا
و ما فيها و لأنَّه ملاذناً و مرجعاً
أو هذا يُغنينا عن كُلِّ شيءٍ
و بأنَّ باب التـَّوبة إليه مفتوح
فيغمرنا شعور رائع بالرَّحمة و الحنان


ولأنَّ مآسينا منحتنا في المواقف التـَّالية
روعة و لِذَّة لحظة التَّوبة و الرُّجوع
و السُّمو عن الدُّنيا و التَّعلق بربنا
لذلك فهي نطقت هُنــــا بالنُّــــــــور​
 
أعلى