• كل المواضيع تعبّر عن رأي صاحبها فقط و ادارة المنتدى غير مسؤولة عن محتوياتها

السكر يواجه إحتمال الزيادة في الأسعار ...

كمال64

عضو فريق عمل المنتدى العام
إنضم
26 أوت 2008
المشاركات
2.290
مستوى التفاعل
19.126

يعتبر سعر السكر بتونس منخفضا مقارنة بالسعر العالمي المتداول
:dance:


تصديقا لكلامك....كلّ شيئ رخيص عندنا...موش السكّرأكاهو...
وما بيناتنا كيف يحبّو يزيدو فيه ما يستنّاوش موافقة أومباركة حتّى واحد...
ودام أحبّاء السكّر الغالي مقارنة بالسّعر العالمي...
 

free

عضو مميز
إنضم
9 أوت 2007
المشاركات
889
مستوى التفاعل
1.971
نتصورها طريقة حلوة للتقليل من استهلاك السكر المضر للصحة والترفيع من ثمن الحلوى والشكلاطة والبسكوي والڨازوز اللي يضروا بأسنان أطفالنا ..
معا للقضاء على داء السكري والسمنة.:tunis:
 

KARDOUS

عضو
إنضم
4 أفريل 2008
المشاركات
1.294
مستوى التفاعل
3.183
ليتوال;3730928 قال:
:besmellah1:




تتملكني دائما الرهبة و الخوف من التحاليل الإقتصادية لأزمة ما والتي تجرك إلى طريق ضيق واحد و هو خصخصة المنشآت العامة...و يتبادر إلى ذهني أسئلة عدة من أهمها:


*- كيف يقع الإختيار على الشاري؟


*- ما هي مصلحة الخواص في التهافت على مؤسسات تحقق خسائر في موازناتها؟


*- كيف لهؤلاء الخواص من تحقيق توازن لهذه المؤسسات عجزت عن تحقيقه الدولة في ضل أزمة عالمية؟



و السؤال الأهم هل حقا هنالك أزمة في هذه المؤسسات؟



أرجو منكم أصدقائي إعانتي في الإجابة على هذه الأسئلة
نسيت سؤال آخر
عندما تباع تلك الشركات و المؤسسات العمومية و تتوجه إلى الخوصصة باش يمصولنا الدم متاعنا على كيفهم أين تذهب تلك الأموال التي بيعت بها تلك المؤسسات ؟ هل تستثمر في مشاريع أخرى تستوعب يد عاملة جديدة ؟؟
 

عم حمزة

نجم المنتدى
إنضم
6 أفريل 2009
المشاركات
3.987
مستوى التفاعل
24.411
كمال64;3730726 قال:
يعطيك الصّحّة على هذه المعلومات...ولكن إنّ السّياسات الاقتصاديّة في دول العالم الثّالث تمليها مؤسّسات بنكيّة ودول مانحة... وهذا أمر لا يخفى على أحد..وهو امتداد لما يرى في مناهج التّعليم..والصّحّة..ويدخل في إطار سياسة الخصخصةأو ما يسمّى في وسائل الأعلام خطأ بالـ"خوصصة"...
وأسئلتي كانت مجازيّة...
[/
quote]
صديقي كمال أنت الوحيد في المنتدى يعطينا حل لمشكلة السكر
ليتوال;3730928 قال:
:besmellah1:


تتملكني دائما الرهبة و الخوف من التحاليل الإقتصادية لأزمة ما والتي تجرك إلى طريق ضيق واحد و هو خصخصة المنشآت العامة...و يتبادر إلى ذهني أسئلة عدة من أهمها:
*- كيف يقع الإختيار على الشاري؟
*- ما هي مصلحة الخواص في التهافت على مؤسسات تحقق خسائر في موازناتها؟
*- كيف لهؤلاء الخواص من تحقيق توازن لهذه المؤسسات عجزت عن تحقيقه الدولة في ضل أزمة عالمية؟

و السؤال الأهم هل حقا هنالك أزمة في هذه المؤسسات؟

أرجو منكم أصدقائي إعانتي في الإجابة على هذه الأسئلة
انا مانيش ايتواليست اما على خاطرك انت بالدات ماشنواللي انحب ليتوال
 

NOURI TAREK

كبير مسؤولي منتدى الأخبار الطبية
طاقم الإدارة
إنضم
27 نوفمبر 2008
المشاركات
91.365
مستوى التفاعل
268.013
:besmellah1:



:wlcm:




آخر الأخبار تشير إلى أن سعر السكر الخام حقق ارتفاعا كبيرا ليصل إلى المستوى الأعلى له منذ 28 عاما بسبب قلق السوق على مصادر التزود بالسكر الخام.
ونقل موقع شبكة بي بي سي عن نك بيني المحلل الاقتصادي من شركة سوكدن المالية قوله إن هناك مشكلة جدية في مصادر التزود بالسكر الخام في ظل تزايد طلب البرازيل على السكر من جهة لتحويله إلى كحول اثيلي المستخدم كوقود وفي المقابل انخفاض مستوى الانتاج في الهند في عامي 2008- 2009 بنسبة 45 بالمئة ما أدى إلى ارتفاع سعر السكر الخام إلى بنسبة 3 بالمئة.
وأضاف بيني أن الوضع في الهند لا يتجه إلى التحسن فيما يتعلق بانتاج السكر لانه من المتوقع أن يشهد هذا المنتج الأساسي انخفاضا حادا في الانتاج هذا الموسم بسبب قلة الأمطار التي تساقطت في فترة الأمطار الموسمية ما أدى إلى اتلاف كميات كبيرة من المحاصيل الزراعية. يذكر أن التقارير في هذا المجال تتحدث عن مخاوف من الا يكون المحصول المنتظر في شهر تشرين الثاني المقبل صالحا بما فيه الكفاية .

فقد قفزت أسعار العقود الأجلة لخام السكر اليوم باكثر من 3% خلال التعاملات التجارية والاستثمارية وتم تداول الرطل بسعر 21.55سنتا وهو أعلى مستوى له من 1981 .




فهل يصمد دعم الدولة للأسعار و لصناعة السكر ؟


أم أن شهر رمضان كفيل بإستغلاله مناسبة للزيادة في أسعار السكر ؟




:tunis:
 

ulysse936

عضو
إنضم
2 ديسمبر 2005
المشاركات
785
مستوى التفاعل
318
تو كان زاد حق السكر في العالم فالسكر في تونس إزيد و كان رخص م يجرى شئ ما هي الدولة كان جات تزيد وقت إللي تزيد الأسعار و تنقص كيف تنقص راهو ماصار شئ أما كيف النفط مثال كيف إزيد حتى 1$ راهو عندنا إزيد وكان رخص حتى 20$ لا حيات لمن تناديي
بارك الله فيك أحي.
 

MAFIA 007

نجم المنتدى
إنضم
30 أكتوبر 2007
المشاركات
3.164
مستوى التفاعل
6.432
مادامنا شعب ........... اش باش يقول فمي
اتو يزيدونا في السكر حتي اربع مرات و كل المواد المرتبطة به
بعد كل ماتصير زيادة في اي حاجة الشعب لكلو يقول الله يبارك
و حتي كيف الحاجة يطيح سومها في البلدان الاخرين
و من المعقول كونوا يطيح سومها عندنا ميطيحوش في سومها
و الشعب ديما الله يبارك
كان الشهرية مالقيناهاش تزيد
كان يلقاو يعملو للشهرية سولد
و الله ربي يهدي
 

riadh 1968

عضو مميز
عضو قيم
إنضم
4 جويلية 2009
المشاركات
1.294
مستوى التفاعل
6.915
:besmellah1:



:wlcm:






فهل يصمد دعم الدولة للأسعار و لصناعة السكر ؟
على حسب الدراسة اللي تفضلت و قدمتها يا ذنوبي كان الدعم يصمد

أم أن شهر رمضان كفيل بإستغلاله مناسبة للزيادة في أسعار السكر ؟
ان شاء الله تجي الزيادة على حد السكر فقط



:tunis:
 

NOURI TAREK

كبير مسؤولي منتدى الأخبار الطبية
طاقم الإدارة
إنضم
27 نوفمبر 2008
المشاركات
91.365
مستوى التفاعل
268.013
:besmellah2:








تخصيص مصنع السكر الحكومي الوحيد في تونس





أُفادت مصادر في تونس ، بأن الحكومة قررت تخصيص الشركة التونسية للسكر، التي تملك مصنع السكر الوحيد فيها، بعدما درست في المرحلة الأولى فرضية زيادة رأس مالها البالغ حالياً نحو 3 ملايين دولار. إلا أن الحكومة بتّت خيارها بإقرار تخصيص الشركة وإدراجها ضمن ثماني مؤسسات عامة أخرى معروضة للتخصيص هذه السنة. وعلمت «الحياة» أن 68 في المئة فقط من رأس مال الشركة ستُباع من القطاع الخاص .

وكان تقرير أعده اتحاد النقابات في محافظة باجة مقر المصنع، كشف عن وجود أزمة مالية واقتصادية «تعصف بالشركة التي تشغل حالياً ستمائة عامل. وتقدر طاقة إنتاج المصنع بـ 160 ألف طن من السكر الأبيض سنوياً، تمثل 50 في المئة من الاستهلاك الإجمالي للبلد. لكن الخسارة المالية تجاوزت 10 ملايين دينار (8 ملايين دولار) العام الماضي، إضافة إلى 20 مليوناً من الخسائر المتراكمة .



وعزا خبراء أزمة المصنع إلى ارتفاع سعر السكر الخام وكلفة تكريره الباهظة، فضلاً عن ارتفاع كلفة النقل البحري. ولم تستطع الحكومة إقرار منحة لدعم كميات السكر المروجة في السوق، أو رفع الأسعار الداخلية لتواكب الأسعار العالمية.


وتعتزم تونس تخصيص 8 منشآت عامة أخرى خلال هذه السنة، لكن في صيغ تختلف من منشأة إلى أخرى، إذ ستبيع الدولة حصصها في خمس مؤسسات، هي «الشركة الوطنية لتصنيع دواليب السيارات» التي أفلست بسبب انتشار الدواليب المستوردة في السوق الموازية، و «الشركة التونسية لتصنيع السكر» و «الشركة الوطنية للأسمدة الكيميائية» وفندقا «نادي سقانس» في محافظة المنستير و «سوسة بالاس» في محافظة سوسة. كما ستُخصص جزئياً «الشركة التونسية للصناعات الحديد»، وهي من الشركات الرئيسة في البلد (أنشئت مطلع الستينات كنواة للصناعة الوطنية) بإدخال «شريك استراتيجي» طرفاً في رأس مالها بناء على طلب عروض دولي. أما «الشركة التونسية للملاحة» المتخصصة في نقل المسافرين بين تونس وأوروبا، و «الشركة الوطنية لتوزيع النفط» فسيُفتح رأس مالهما لمساهمات العموم من خلال تسجيلهما في سوق الأوراق المالية بنسبة 25 في المئة للأولى و20 في المئة للثانية .







المصدر : دار الحياة














 

aymen 91

عضو فعال
عضو قيم
إنضم
3 أوت 2009
المشاركات
412
مستوى التفاعل
2.287
السلام عليكم و رحمة الله و بركاته

لم كل هذه البسالة للدفاع عن الشركة التونسية للسكر؟ الشركة غير محتاجة أصلا لتبرير الزيادات المتكررة في الأسعار، فكم زيادة في أسعار المنتوجات الغذائية وقعت دونما تفكر و لا اعتبار للمقدرة الشرائية لجيب المواطن التونسي و المثل يقول " يا من ري عيشة..." و طز في المواطن الزوالي!
تعقيبا على كلامك، أود الاشارة أن هذه الشركة لا تدعم كليا أسعار السكر وهي في حالة من المد و الجزر أي أنها و ان تخضع لقاعدة العرض و الطلب في الأسواق العالمية فان ذلك لا يعني أنها لم تحقق في عديد المناسبات و الأزمات العالمية أرباحا طائلة. ثم لنفترض جدلا أنه وقع الترفيع في الأسعار ثلاثة أضعاف السعر الحالي فهل ستقوم الشركة بخفض السعر الى الثلث اذا ما استقرت أسعار السكر و تراجعت في الأسواق العالمية؟

:satelite:
 
أعلى