• كل المواضيع تعبّر عن رأي صاحبها فقط و ادارة المنتدى غير مسؤولة عن محتوياتها

المخبزة(#ضد#)الحياة العصرية

ma3moul

عضو مميز
إنضم
9 ديسمبر 2007
المشاركات
1.086
مستوى التفاعل
1.684
1241564975351.gif


في كل بيت في تونس, بلْ كل تونسي, يتناول الخبز كطعام أساسي


من هنا ننطلق الى الوضع الحالي لأغلب المخابز في تونس فنجد :


1235qb.gif


  • عامل بقميص "الخلعة" ,أيدي غير معقمة, حافي القدمين و سروال "جين"

  • في أغلب المخابز نجد الشاحنات بجانب الخبز في الداخل لتسهيل عملية التعبئة مما يخلف تلوث العجين بدخان محرك هذه الشاحنات

  • نجد أيضا طريقة التعبئة (بأغلب المخابز يوضع الخبز بصناديق بلاستيكية)

  • وهذا كله مع ضعف الجودة (و صغر الحجم في بعض الأحيان)

  • الخ...
1207944248.gif

french_bread_dl.jpg

1207944248.gif


و نأتي الآن الى مرحلة التوزيع فنجد كل العوامل مخالفة للصحة من التعبئة حتى تسليمها للبائع

07081503224584@188.gif

ثم في مرحلة البيع نجد الكثير من العطارة تضع الخبز في صندوق خشبي مدهون بدهن عادي و غير صحي و الحريف يلمس كل "الخبزات" ليستقر الرأي على خبزة
07081503224584@188.gif



  1. الى متى هذا التصرف اللاَحضاري في مخابز أحيائنا الشعبية ؟
  2. كيف يجب التعامل مع هذه الكارثة الصحية؟
  3. هل هناك حماية من قبل المراقبين أم"الرشوة" و "الجعالة" لم تترك طريق مفتوح للتقدم؟
  4. هل العقلية هي العامل الأساسي لهذه الظاهرة السيئة ؟
wwwmowjeldohacom3barat5gz2.gif

 

branco

نجم المنتدى
إنضم
6 مارس 2006
المشاركات
14.093
مستوى التفاعل
14.032
"الرشوة" و "الجعالة" لم تترك طريق مفتوح للتقدم
 

hbstun

عضو مميز
إنضم
28 ديسمبر 2007
المشاركات
1.272
مستوى التفاعل
3.648
لو كان نلقاو الخبز نظيف و مطبقة عليه شروط حفظ الصحة توة يولي سومو 1000 كيف فرنسا .
(سامحوني على الدارجة)
 

cheb manai

نجم المنتدى
عضو قيم
إنضم
30 جويلية 2007
المشاركات
4.343
مستوى التفاعل
23.221
:besmellah1:
شكرا مجددا لك اخي الكريم على هذا الموضوع اما اني سارد عليه من جانب واحد فقط هو ان في وقت سابق كانت بلادنا
تنتج نوعا جيدا من الكسكسي بما سمي وقتها كسكسي دياري ..ولو تتذكرون تلك الصورة التي كانت على الغطاء البلاستيكي للعلبة كانت صورة لامراة ترتدي لباسا تقليديا ملية عربي وخلاخل وامامها قصعة وعندما تم تصدير كمية من
تلك البضاعة الى امريكا لم يجد اقبال من الامريكيين ولم يقتنوا من تلك البضاعة فبحث من هم مختصين عن الاسباب فاكتشفوا ان الكسكسي جيد وممتاز ولكن كان الامريكان ينفرون ويتجنبون اقتنائه لشيء واحد اتعرفوا ماهو .........
صورة المراة كانت تبرز ساقيها حافيتين بلا حذاء لهذا لم يقبل الامريكان على اقتناء الكسكسي التونسي ...الامريكان والغرب بصفة عامة ينفرون ويكرهون ان يروا صورة على بضاعة وان كانت جيدة وممتازة لامراة ساقها حافية دون حذاء فكان بعد ان تفطنوا الى معرفة الاسباب ان قاموا بقص الصورة حتى لا تظهر ساق المراة في الصورة ونجحت الفكرة في ترويج البضاعة...اين نحن واين هم ..اين ..اين..
مع الشكر للجميع
 

yahya le tunisien

نجم المنتدى
إنضم
30 ديسمبر 2006
المشاركات
1.772
مستوى التفاعل
1.264
وكي تشري الخبز من الكوشة البياع ياخو عليك 500 موش 480
ويعطيك معاها ساشي بدعوى أنو معندوش صرف ومهازل أخرى من مهازل الكوشة في تونس هو أنو يعمل كمية جد
محدودة من الخبز المدعم الكبير في نفس الوقت يعملوا كميات مهولة من الباقات وفي النص الساعة الأولى يوفى الخبز الكبير ومبعد يقلبها باقات
وزادة جودة ووزن الخبزة معادش برة ماشية وتفسد تجي تنزل عالخبزة تتكسر
 

عبدالكريم1977

عضو مميز
إنضم
29 فيفري 2008
المشاركات
1.272
مستوى التفاعل
2.109
السلام عليكم
حتى المواطن يتحمل جزء هام من الخالة التي وصلت لها المخابز،
اما أنا اليوم ريت حاجة ممتازة في المدينة التي أقطن بها مدينة قابس، ريت القوم شادين الصف قدام الكوشة ET OUI شادين الصف بكل نظام و إحترام و الكواش يمد لكل واحد ثلاث أو أربع خبزات باش يأخذ حاجته
تحية لهؤلاء الناس المنظمين
 

NOURI TAREK

كبير مسؤولي منتدى الأخبار الطبية
طاقم الإدارة
إنضم
27 نوفمبر 2008
المشاركات
141.709
مستوى التفاعل
382.240
:besmellah1:


أضن أن الشعارات الصحية تكاد لا ترى لها مكانا في كافة الصناعات الغذائية ... مجرد رأية مسار أي صناعة غذائية بتونس يجلب لنا كراهية لها :bang::bang::bang:
 

ma3moul

عضو مميز
إنضم
9 ديسمبر 2007
المشاركات
1.086
مستوى التفاعل
1.684
هناك مثل تونسي يقول

"الي فيه طبة عمرها ما تتخبَة"

هذه الأطروحة لا تعني شيء عند أغلب الناس
و خاصة "المواطن الخبزيزتي" لأنه ولد و عاش في هذه البيئة التي تفتقر لكلمة (صحة جيدة)

و أيضا عندما ننظر للمستوى الاجتماعي "للكوَاش" سنجده لا يعرف ما معنى كلمة صحة فهو يعرف سوى (الفرينة,العجينة,الفرن,الشحور,البقلاوة...)

حسب رأيي= الحل هو تأطير الكواش في التكوين المهني بتعليمه كيفية التعامل مع الخبز و كيف يحافظ على نظافة المكان ليحافظ على جودته و صحة المواطن

 
أعلى