دعاء ختم القرآن الكريم ... دعاء رائع جدا

الموضوع في 'ارشيف المنتدى الإسلامي' بواسطة سعيدالتونسي, بتاريخ ‏29 مارس 2007.

حالة الموضوع:
مغلق
  1. سعيدالتونسي

    سعيدالتونسي عضو مميز في المنتدى الإسلامي

    إنضم إلينا في:
    ‏22 فيفري 2007
    المشاركات:
    3.302
    الإعجابات المتلقاة:
    6.193
      29-03-2007 23:13


    بسم الله الرحمن الرحيم

    صدق الله العظيم، صدق الله الذي لا إله إلا هو خالق الأكوان.


    سبحان من قدر مقادير العباد! سبحان من يعلم من هو ضال مضل، ومن هو مهتد وهادٍ!


    سبحان من جعل السماء سقفاً مبنياً، وجعل لها الأرض ذلولاً وفراشاً ومهاداً!


    سبحانه! سبحانه! سبحان العلي العظيم! سبحان الرءوف الرحيم! سبحان البر الحكيم! سبحان رب العالمين! سبحان رب الأرباب! سبحان خالق خلقه من تراب! سبحان من ذلت لجبروته الصعاب! سبحان من لانت لقدرته الشدائد الصلاب! سبحان الملك الوهاب! سبحان الغفور الوهاب! سبحان العظيم التواب!


    اللهم لك الحمد على كل حال. اللهم لك الحمد أنت نور السماوات والأرض ومن فيهن، ولك الحمد أنت قيوم السماوات والأرض ومن فيهن، ولك الحمد أنت مالك السماوات والأرض ومن فيهن، ولك الحمد أنت حق، ووعدك حق، والملائكة حق، والنبيون حق، ومحمد صلى الله عليه وسلم حق، والجنة حق، والنار حق، والصراط حق، والميزان حق، والساعة آتية لا ريب فيها، وأنت تبعث من في القبور.


    اللهم لك الحمد على نعمك الكثيرة، ولك الشكر على عطاياك الوفيرة، لك الحمد على ذلك، ولك الحمد قبل ذلك، وبعد ذلك، لك الحمد كما نقول، ولك الحمد خيراً مما نقول، كبتَّ عدونا، وأظهرت أمرنا، ووحدت ديننا، وجمعت شملنا، وللإسلام هديتنا، ومن خيرَي الدنيا والآخرة ربنا أعطيتنا، فلك الحمد حتى ترضى، ولك الحمد إذا رضيت، ولك الحمد على حمدنا إياك.


    صدق الله، وَمَنْ أَصْدَقُ مِنَ اللَّهِ قِيلاً [النساء:122] ، وصدق رسوله الذي أرسله إلى عموم الثقلين الجن والإنس بشيراً ونذيراً، وداعياً إلى سبيله القويم بإذنه وسراجاً منيراً.


    اللهم لك الحمد كما هديتنا للإسلام، وعلمتنا الحكمة والتوحيد والقرآن.


    اللهم لك الحمد بما أنعمت به علينا من نعمك العظيمة، وآلائك الجسيمة؛ حيث أنزلت علينا خير كتبك، وأرسلت إلينا أفضل رسلك، وشرعت لنا أفضل شرائع دينك، وهديتنا إلى الإسلام الذي بنيته على خمس: شهادة أن لا إله إلا الله، وأن محمداً رسول الله، وإقام الصلاة، وإيتاء الزكاة، وصيام رمضان، وحج بيتك الحرام.


    اللهم إنا عبيدك، بنو عبيدك، بنو إمائك، نواصينا بيدك، ماضٍ فينا حكمك، عدل فينا قضاؤك.


    اللهم تقبل منا ختم القرآن، وتجاوز عنا ما كان فيه من سهو أو زيادة أو نقصان.


    اللهم اجعل القرآن العظيم ربيع قلوبنا، ونور صدورنا، وجلاء أحزاننا، وذهاب همومنا وغمومنا. اللهم ذكرنا منه ما نَسيناه، وعلمنا منه ما جهلناه، ووفقنا لتلاوته والعمل به آناء الليل وأطراف النهار على الوجه الذي يرضيك عنا. اللهم اجعلنا ممن يحل حلاله، ويحرم حرامه. اللهم اجعلنا ممن يرتل حروفه ويقيم حدوده، ولا تجعلنا ممن يرتل حروفه ويضيع حدوده.


    اللهم اجعل القرآن لنا هدى ونوراً ورحمة، ولا تجعله علينا وبالاً وحُجَّة ونقمة.


    اللهم اجعل القرآن العظيم لقلوبنا ضياءًَ. اللهم اجعله لأبصارنا ضياءً، ولأسقامنا دواءً، ولقلوبنا شفاءً، ولذنوبنا ممحِّصاً، وعن النار مخلِّصاً، وفي القبر مؤنساً، وعند الصراط نوراً، وإلى الجنة رفيقاً، وبيننا وبين النار حجاباً وستراً، واجعله شاهداً لنا لا علينا.


    اللهم اجعلنا ممن يقرأ القرآن فيرقى، ولا تجعلنا ممن يقرأ القرآن فيشقى. اللهم اجعلنا عند ختمه من الفائزين، وبتلاوته مأجورين، وعند الجزاء حائزين، وبثوابه فائزين، وإلى الجنة داخلين، وإلى وجهك ناظرين، وعن النار مبعَدين.


    اللهم انقلنا بالقرآن العظيم من الذل إلى العز، ومن الضلال إلى الهدى، ومن الشر إلى الخير، ومن الشقاء إلى السعادة. اللهم انقلنا به من الإهانة إلى الكرامة.


    اللهم ارفعنا وانفعنا بالقرآن العظيم، الذي أعليت مكانه، وأيدت سلطانه، وقلت يا أعز من قائل سبحانه: فَإِذَا قَرَأْنَاهُ فَاتَّبِعْ قُرْآنَهُ * ثُمَّ إِنَّ عَلَيْنَا بَيَانَهُ [القيامة:18-19] ، أحسن كتبك نظاماً، وأفصحها كلاماً، وأبينها حلالاً وحراماً، محكم البيان، ظاهر البرهان، محروس من الزيادة والنقصان، فيه وعد ووعيد، وتخويف وتهديد، لا يَأْتِيهِ الْبَاطِلُ مِنْ بَيْنِ يَدَيْهِ وَلا مِنْ خَلْفِهِ تَنْزِيلٌ مِنْ حَكِيمٍ حَمِيدٍ [فصلت:42] .


    اللهم اجعلنا من الذين قبلت صيامهم وقيامهم، وأسعدتهم بطاعتك فاستعدوا لما أمامهم، وغفرت زللهم وإجرامهم.
    اللهم أعِدْ رمضان علينا أعواماً عديدة، وأزمنة مديدة.


    اللهم ارزقنا الجنة والإيمان. اللهم اعف عمَّا سلف منا وكان، من الذنوب والمعاصي والإجرام والآثام، بفضلك يا عزيز يا سلام، يا رحيم يا رحمان!


    اللهم ما قسمت في هذه الليلة الشريفة من خير وبركة وصحة وعافية وسعادة وسعة رزق فاجعل لنا منه أوفر الحظ والنصيب. اللهم ما أنزلت في هذه الليلة المباركة من سوء وبلاء وشر وفتنة فاصرفه عنا واصرفنا عنه، واجعلنا من الناجين، يا أرحم الراحمين، يا رب العالمين!


    اللهم اغفر لنا في ليلتنا هذه أجمعين، وهب المسيئين منا للمحسنين. اللهم لا تفرق جمعنا هذا إلا بذنب مغفور، وعيب مستور، ودِين منصور.


    اللهم انصر دينك، وكتابك، وسنة نبيك، وعبادك الصالحين. اللهم أبرم لهذه الأمة أمر رشد وخير، يعَزُّ فيه أهل طاعتك، ويذَلُّ فيه أهل معصيتك، ويُؤمر فيه بالمعروف ويُنهى فيه عن المنكر، وتُقام فيه حدودك، وتُصان فيه حرماتك، ويَسودُ فيه العدل الذي به أقمت السماوات والأرض.


    اللهم اكفنا بحلالك عن حرامك، وبطاعتك عن معصيتك، وبفضلك عمن سواك. اللهم اجعلنا أغنى خلقك بك، وأفقر عبادك إليك. اللهم إنا نعوذ بك من غنىً يطغينا، ومن صحة تلهينا، ومن مال يشغلنا عن طاعتك وعبادتك.


    اللهم أعنا على ذكرك، وشكرك، وحسن عبادتك، وحسن طاعتك، يا أرحم الراحمين، يا رب العالمين!


    وصلِّ اللهم وسلِّم وبارك على خير خلقك نبينا محمد، وعلى آله وصحابته أجمعين، وأزواجه الطاهرات أمهات المؤمنين، وآل بيته الطيبين الطاهرين، كما صليت وباركت على آل إبراهيم إنك حميد مجيد.


    سُبْحَانَ رَبِّكَ رَبِّ الْعِزَّةِ عَمَّا يَصِفُونَ * وَسَلامٌ عَلَى الْمُرْسَلِينَ * وَالْحَمْدُ لِلَّهِ رَبِّ الْعَالَمِينَ [الصافات:180-182] .
     
  2. douda2005200

    douda2005200 نجم المنتدى

    إنضم إلينا في:
    ‏20 نوفمبر 2005
    المشاركات:
    1.607
    الإعجابات المتلقاة:
    307
      29-03-2007 23:24
    اللله يجعلهم ميزان الحسنات لك والف شكر
     
  3. amio

    amio نجم المنتدى

    إنضم إلينا في:
    ‏25 جانفي 2006
    المشاركات:
    1.686
    الإعجابات المتلقاة:
    129
      03-04-2007 22:43
    جزاك الله خيرا
     
  4. مجدي نور

    مجدي نور عضو

    إنضم إلينا في:
    ‏26 مارس 2007
    المشاركات:
    86
    الإعجابات المتلقاة:
    19
      04-04-2007 02:20
    اللهم آمين يا رب العالمين
     
  5. hichem2006

    hichem2006 نجم المنتدى

    إنضم إلينا في:
    ‏13 ديسمبر 2005
    المشاركات:
    1.974
    الإعجابات المتلقاة:
    357
      04-04-2007 07:19
    اللله يجعلهم ميزان الحسنات لك والف شكر
     
حالة الموضوع:
مغلق

مشاركة هذه الصفحة

جاري تحميل الصفحة...