1. كل المواضيع تعبّر عن رأي صاحبها فقط و ادارة المنتدى غير مسؤولة عن محتوياتها
    إستبعاد الملاحظة

لا نعرف ماذا يخبئ لنا القدر

الموضوع في 'أرشيف المنتدى العام' بواسطة وائل هيب هوب, بتاريخ ‏14 أفريل 2007.

حالة الموضوع:
مغلق
  1. وائل هيب هوب

    وائل هيب هوب عضو

    إنضم إلينا في:
    ‏23 ديسمبر 2006
    المشاركات:
    2.401
    الإعجابات المتلقاة:
    775
      14-04-2007 14:52
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته:


    المرض يأتينا دون استئذان ولا نعرف ماذا يخبئ لنا القدر

    ولكن عندما رايته في المستشفى كان طريح الفراش ولعدة اشهر

    خلال هذه الفتره تم اجراء عدة عمليات جراحيه لازاله اورام سرطانيه من الامعاء

    تم اجراء العمليه الاولى والثانيه والثالثه وطال الامد واوشك على الشفاء

    عاد البريق الى عينيه والابتسامه الى شفتيه عاد الى الحياه كانه ولد من جديد

    حتى احس بيوم من الايام بالم في قدميه فعاد الى الطبيب فطمئنه

    كان عليه ان يجري عدة فحوصات وذلك لزيادة الاطمئنان

    عند خروج النتيجه ذهل الطبيب فقد اتضح ان المرض

    قد انتشر في عظامه وصارحه الطبيب والدمعه تكاد تسقط من عينيه

    ان مرضه لا يوجد له امل لقد وصل الى مرحله لا امل فيها بالشفاء

    وان العلاجات التي سوف يعطيها له هي لتقليل الالم

    صارحه بان الطب يقف عاجزا عن أي عمل قال تعالى

    وما اوتيتم من العلم الا قلي
    لا

    كان في اوج شبابه واسع الذكاء والمعرفه عرف ان رحلته قد اوشكت

    على نهايتها ولم يحقق كل احلامه الورديه لبيته وزوجه واولاده

    جاء الاحباب والاقارب في سيل لا ينقطع وحديث لا يتوقف ولكن لا يشفي الغليل

    جلست بجانبه وتكلمت معه وقلت له بما تفكر ايها الحبيب

    قال عما قرب اموت والموت حق ولكنني اشفق مما قبله من الم

    فقلت له ان الموت اسهل مما تظن انه ايسر من الخروج من باب

    والولوج في باب اخر الموت ليس شرا اوكارثه كما يصوره الناس

    لكنه محطه الوصول لرحله الحياه وكل ما تراه من الناس فانه الى موته سائر

    وما بعده خير من دنيانا ان شاء الله

    فجوار الله خير ورحمته اوسع

    كل انسان يولد واجله مكتوب سواء مريض او صحيح فهذه اللحظه في علم الله منذ الازل

    لقد بذل الطب في علاجك ما يستطيع فاذا وصلت الى ما لا حيله فيه فاسترخي واسترح

    وكن كخشبه تطفو على الماء


    ولكن يجب ان لانموت قبل ان نموت فلا يعلم احد من البشرمتى نرحل

    ومن يرحل قبل ومن يرحل بعد فعش ما بقي لك من حياه كامله

    التجئ الى الله ادي صلاتك حتى وانت في فراشك يكون ذخرا لك

    اضحك في كل فرصه وامرح مع من حولك انت الان تصنع ذكراك

    احضر ورقه وقلم اكتب سيرتك قبل ان يعرفوا اكتب تجربتك لهم فان

    الاوراق ابقى من كاتبيها وستكون معهم وكأنك معهم الى ما شاء الله

    فقال والالم قلت ان لكل الم دواء على مقاسه وقدرته وذكرته ان صبره

    وتحمله ورضاه بما قسم الله له في غير تمرد ولا احتجاج

    هو من اعظم القربات الى لله سبحانه وتعالى يكافئ به عبده في دنياه واخرته

    وقبل ان اتركه نظرت اليه رايت نورا فيه عينيه وسكينه

    في محياه وفي وجهه صفاء فقلت ان هذه من نعمة الله ورحمه



    تحياتي لكم


    اخوكم وائل هيب هوب
     
حالة الموضوع:
مغلق

مشاركة هذه الصفحة

جاري تحميل الصفحة...