• كل المواضيع تعبّر عن رأي صاحبها فقط و ادارة المنتدى غير مسؤولة عن محتوياتها

شبابنا و صحافة .. الترهات ..و الحل

Hamdi-Sfax

صديق المنتدى
إنضم
14 أكتوبر 2009
المشاركات
9.177
مستوى التفاعل
32.463
-بدون مقدمات-
و خلال تصفحي لموقع معروف عند الكثير منكم, و في خضم قراءة مقال يبدو عنوانه عاديا نوعا ما .. اما محتواه .. غرييييييب! و كاني اشاهد فيلم ""تويلايت" او "ترمينايتر"

"أستراليا ترصد مكافأة كبيرة لمن يرشد عن قاتل"

... ويعد مارك بيري - الهارب منذ عامين - مطلوبا للاشتباه به في جريمة قتل شين تشارترز-أبوت /28 عاما/ بالرصاص قبل ساعات فقط من مثول تشارترز-أبوت مصاص الدماء ذي الطريقة الخاصة أمام المحكمة لاستجوابه بشأن تهم اغتصاب واعتداء على صديقة بيري السابقة ... وقالت المرأة للشرطة إن العاهر زعم أنه مصاص دماء يبلغ من العمر 200 عام جاء إلى ملبورن قبل بنائها ويحتاج لدماء البشر ليحيا.
كان هذا نص المقال

فهل مازلنا او بالاحرى مازالت صحافتنا تنشر الاخبار المزيفة التي تحقن بها شبابنا الضعيف و الغير المحصن ضد هذه الترهات و تجعله يعتقد بمصاصي الدماء ?

الحمد لله ان هناك من لديه عقل ليسال: "هل هناك مخلوق يعيش 200 سنة! لماذا لم يهاجم مدينة كبيرة فيها اناس كثر بدل مهاجمة بلدة صغيرة! هل هناك طريقة خاصة في فيئات مصاصي الدماء? مصاص الدماء يموت بالرصاص !

لماذا ودائما ما تحدث حكايات مصاصي الدماء في : استراليا, الولايات المتحدة, المكسيك و لندن

الحل:
اذن لو تتكون لدى شبابنا ثقافة التفاصيل -la culture des détailles - و التحليل العلمي للاحداث فلا خوف عليه
من هذه الاخبار المشبوهة و من صحافة الكترونية تحذو بجانب اختها المكتوبة


ربي يهدي

 
إنضم
16 أكتوبر 2009
المشاركات
970
مستوى التفاعل
3.843
يا ولدي شكون مزال يقرا في الجرائد صدقني الكل كيفك مرة في القداش و زيد بالصدفة و صدقني وين نقرا انزيد نحلف عليهم معاش نقراهم و هوما تلقاهم في بيرواتهم قاعدين و كل واحد يلفق كذبة على كيفو باش يعبيو اوراق الجريدة و في الاخير ياخذهم الحماص يحط فيهم القلوب 100 غرام على 500 مليم
 

hamdi2025

عضو فعال
إنضم
3 فيفري 2008
المشاركات
580
مستوى التفاعل
679
-بدون مقدمات-
و خلال تصفحي لموقع معروف عند الكثير منكم, و في خضم قراءة مقال يبدو عنوانه عاديا نوعا ما .. اما محتواه .. غرييييييب! و كاني اشاهد فيلم ""تويلايت" او "ترمينايتر"

"أستراليا ترصد مكافأة كبيرة لمن يرشد عن قاتل"

... ويعد مارك بيري - الهارب منذ عامين - مطلوبا للاشتباه به في جريمة قتل شين تشارترز-أبوت /28 عاما/ بالرصاص قبل ساعات فقط من مثول تشارترز-أبوت مصاص الدماء ذي الطريقة الخاصة أمام المحكمة لاستجوابه بشأن تهم اغتصاب واعتداء على صديقة بيري السابقة ... وقالت المرأة للشرطة إن العاهر زعم أنه مصاص دماء يبلغ من العمر 200 عام جاء إلى ملبورن قبل بنائها ويحتاج لدماء البشر ليحيا.
كان هذا نص المقال

فهل مازلنا او بالاحرى مازالت صحافتنا تنشر الاخبار المزيفة التي تحقن بها شبابنا الضعيف و الغير المحصن ضد هذه الترهات و تجعله يعتقد بمصاصي الدماء ?

الحمد لله ان هناك من لديه عقل ليسال: "هل هناك مخلوق يعيش 200 سنة! لماذا لم يهاجم مدينة كبيرة فيها اناس كثر بدل مهاجمة بلدة صغيرة! هل هناك طريقة خاصة في فيئات مصاصي الدماء? مصاص الدماء يموت بالرصاص !

لماذا ودائما ما تحدث حكايات مصاصي الدماء في : استراليا, الولايات المتحدة, المكسيك و لندن

الحل:
اذن لو تتكون لدى شبابنا ثقافة التفاصيل -la culture des détailles - و التحليل العلمي للاحداث فلا خوف عليه
من هذه الاخبار المشبوهة و من صحافة الكترونية تحذو بجانب اختها المكتوبة


ربي يهدي


أخي حمدي شكرا في البداية على هذا الموضوع الذي كثيرا ما طرح في المواضيع السابقة ولكنني خيرت هذه المرة أن أتدخل لا لأادافع عن الصحفيين بدافع " الزمالة " و لكن لأوضح أمرا أكاد أجزم من خلاله أن أغلب الناس لا تعرفه .
- أولا : أن هذا المقال ليس إلا نقلا عن وكالات أنباء عالمية التي تمد الصحيفة بجملة من التقارير الإخبارية و المعلومات و التي ( الصحيفة) تكون مجرد حريف تتلقى المعلومات و تنشرها لقرائها.
- ثانيا : أما إذا نظرنا في طبيعة الخبر في حد ذاته فإننا لن نحاسب الجريدة على ما تنشر للقراء فكل صحيفة و توجهاتها و كل واحدة لها قاعدة جماهرية مستهدفة .( فقرّاء الصباح يختلفون اساس عن قراء الشروق و الصريح)
لذلك أخي قبل أن تحكم على الصحيفة أو الصحافي يجب عليك أن تعرف توجهات كل منهما لتقول كلاما كهذا ... لأن من يروج مثل الأخبار لا تستهدف النخبة بل هي الجرائد الصفراء أو جرائد الأرصفة .
 

dhia.77

عضو مميز
إنضم
12 أكتوبر 2009
المشاركات
883
مستوى التفاعل
705
أخي حمدي شكرا في البداية على هذا الموضوع الذي كثيرا ما طرح في المواضيع السابقة ولكنني خيرت هذه المرة أن أتدخل لا لأادافع عن الصحفيين بدافع " الزمالة " و لكن لأوضح أمرا أكاد أجزم من خلاله أن أغلب الناس لا تعرفه .
- أولا : أن هذا المقال ليس إلا نقلا عن وكالات أنباء عالمية التي تمد الصحيفة بجملة من التقارير الإخبارية و المعلومات و التي ( الصحيفة) تكون مجرد حريف تتلقى المعلومات و تنشرها لقرائها.
- ثانيا : أما إذا نظرنا في طبيعة الخبر في حد ذاته فإننا لن نحاسب الجريدة على ما تنشر للقراء فكل صحيفة و توجهاتها و كل واحدة لها قاعدة جماهرية مستهدفة .( فقرّاء الصباح يختلفون اساس عن قراء الشروق و الصريح)
لذلك أخي قبل أن تحكم على الصحيفة أو الصحافي يجب عليك أن تعرف توجهات كل منهما لتقول كلاما كهذا ... لأن من يروج مثل الأخبار لا تستهدف النخبة بل هي الجرائد الصفراء أو جرائد الأرصفة .

سؤال > إلى هذه الدرجة من الغباء لينقل الصحفي هذا الخبر ؟؟؟؟؟؟؟
 

lotfi222

نجم المنتدى
إنضم
24 فيفري 2008
المشاركات
8.266
مستوى التفاعل
28.673
أخي حمدي شكرا في البداية على هذا الموضوع الذي كثيرا ما طرح في المواضيع السابقة ولكنني خيرت هذه المرة أن أتدخل لا لأادافع عن الصحفيين بدافع " الزمالة " و لكن لأوضح أمرا أكاد أجزم من خلاله أن أغلب الناس لا تعرفه .
.
أولا : أن هذا المقال ليس إلا نقلا عن وكالات أنباء عالمية التي تمد الصحيفة بجملة من التقارير الإخبارية و المعلومات و التي ( الصحيفة) تكون مجرد حريف تتلقى المعلومات و تنشرها لقرائها.


رب عذر أقبح من ذنب. كيف لا تتحرى الجريدة في ما يصلها من أخبار و لا تنتقي منه ما يصلح للنشر دون سواه.

ثانيا : أما إذا نظرنا في طبيعة الخبر في حد ذاته فإننا لن نحاسب الجريدة على ما تنشر للقراء فكل صحيفة و توجهاتها و كل واحدة لها قاعدة جماهرية مستهدفة .( فقرّاء الصباح يختلفون اساس عن قراء الشروق و الصريح)
لذلك أخي قبل أن تحكم على الصحيفة أو الصحافي يجب عليك أن تعرف توجهات كل منهما لتقول كلاما كهذا ... لأن من يروج مثل الأخبار لا تستهدف النخبة بل هي الجرائد الصفراء أو جرائد الأرصفة
.
يجب أن تكون الصحف سابقة لا مسبوقة, دافعة لا مدفوعة. مهمة الصحف زيادة على الإخبار, الإرتقاء بوعي قارئيها و ليس النزول بهم إلى أسفل درجات الوعي.
 

tounsiman

عضو مميز
عضو قيم
إنضم
18 ديسمبر 2007
المشاركات
736
مستوى التفاعل
3.408
السلام عليكم و رحمة الله...
بما ان الاعلام المكتوب هو أكثر الميادين الاعلامية "حركية" مقارنة بنظيريه المرئي و المسموع و دون إعتبار الالكتروني ...
فحاله يعطي فكرة عامة عن بقية الوسائل الاعلامية...
فالصحف تحولت مهمتها الاساسية إلى تسجيل الحضور بما ان وجودها أساسي في المشهد الوطني العام ...
و هنا إنحرفت الرسالة الاعلامية عن مسارها ...فصار تسجيل الحضور يتم بكل السبل المتاحة ...
و هذا الوضع الاعلامي الردئ يساهم بشكل بارز في عزل كل ما يمت للفكر بصلة على مستوى النخبة و يمنع وصوله لمستوى الجماهير فأضحت هذه الوسائل بذلك عاملا هاما في صد الناس عن التعاطي مع الشأن العام و فقدان ثقتهم فيما يقدم لهم . فهم يشاهدون هاته الوسائل لا تتبنى نفس الاوليات التي يملكونها فتقيم الدنيا و تقعدها من أجل حفل غنائي او مباراة كرة قدم في حين يتخبط المواطن البسيط في مستنقع الديون و الغلاء و إنسداد الافق و ضيق مجال الحرية ...
 

kais_ka

عضو مميز
إنضم
10 سبتمبر 2009
المشاركات
890
مستوى التفاعل
2.224
الصحافة التونسية فرصة عمل كمعينة منزلية........
 

Tuncapone

عضو
إنضم
13 أكتوبر 2009
المشاركات
749
مستوى التفاعل
2.682
......................
فهل مازلنا او بالاحرى مازالت صحافتنا تنشر الاخبار المزيفة التي تحقن بها شبابنا الضعيف و الغير المحصن ضد هذه الترهات و تجعله يعتقد بمصاصي الدماء ?
...............
:besmellah1:
كل إناء بما فيه ينضح ..
يا سيدي الشعب يشعر بالملل عند مناقشة المواضيع الجادة لهذا تلجا الصحف اتوماتيكياً للتسطيح والتمييع والقضاء على البقية الباقية من حس التحليل والموضوعية
ومما زاد الطين بلة الأزمة الإقتصادية فديار الصحف صارت حوانيت تجارة لا منابر إعلام وتثقيف
صديقي واصل تصفح الجرايد التونسية وسترى العجب العجاب
شكراً على طرح الموضوع


:satelite:
 

Mr hamma

عضو
إنضم
3 جوان 2009
المشاركات
359
مستوى التفاعل
2.023
- أولا : أن هذا المقال ليس إلا نقلا عن وكالات أنباء عالمية التي تمد الصحيفة بجملة من التقارير الإخبارية و المعلومات و التي ( الصحيفة) تكون مجرد حريف تتلقى المعلومات و تنشرها لقرائها.
:besmellah1:
أتريد أن تقنعنا أخي أنّ السّخافة (عفوا الصّحافة) في بلادنا رافضة لشعار "استهلك تونسي" و مُلزمة في المقابل على نشر ما يرد عليها من وكالات الأخبار العالمية غثّه وسمينه​

- ثانيا : أما إذا نظرنا في طبيعة الخبر في حد ذاته فإننا لن نحاسب الجريدة على ما تنشر للقراء فكل صحيفة و توجهاتها و كل واحدة لها قاعدة جماهرية مستهدفة .( فقرّاء الصباح يختلفون اساس عن قراء الشروق و الصريح)
ما لم نحاسب الجريدة والقائمين عليها عمّا يُنشر بين طيّاتها فمن تُريدنا أن نحاسب. أتريد أن نحاسب بائعها أم شاريها لإمساك كليهما بقاصر يطلق كلاما غير مسؤول بدعوى الإستجابة لأهواء القاعدة الجماهيرية؟[/CENTER]​

لذلك أخي قبل أن تحكم على الصحيفة أو الصحافي يجب عليك أن تعرف توجهات كل منهما لتقول كلاما كهذا ... لأن من يروج مثل الأخبار لا تستهدف النخبة بل هي الجرائد الصفراء أو جرائد الأرصفة .
دُلّني أخي على جريدة واحدة في بلادنا تستهدف بحقّ الرّأي العام لا النخبة. سمّ لي أخي الصحفي جريدة واحدة لاتنتمي إلى ما أسميته بالجرائد الصفراء أو جرائد الأرصفة[/S​
[/COLOR]IZE][/QUOTE]​
[/COLOR]
 

حسام الأسود

عضو مميز بالمنتدى العام
عضو قيم
إنضم
17 ديسمبر 2008
المشاركات
5.096
مستوى التفاعل
20.750
أخي حمدي شكرا في البداية على هذا الموضوع الذي كثيرا ما طرح في المواضيع السابقة ولكنني خيرت هذه المرة أن أتدخل لا لأادافع عن الصحفيين بدافع " الزمالة " و لكن لأوضح أمرا أكاد أجزم من خلاله أن أغلب الناس لا تعرفه .
- أولا : أن هذا المقال ليس إلا نقلا عن وكالات أنباء عالمية التي تمد الصحيفة بجملة من التقارير الإخبارية و المعلومات و التي ( الصحيفة) تكون مجرد حريف تتلقى المعلومات و تنشرها لقرائها.
- ثانيا : أما إذا نظرنا في طبيعة الخبر في حد ذاته فإننا لن نحاسب الجريدة على ما تنشر للقراء فكل صحيفة و توجهاتها و كل واحدة لها قاعدة جماهرية مستهدفة .( فقرّاء الصباح يختلفون اساس عن قراء الشروق و الصريح)
لذلك أخي قبل أن تحكم على الصحيفة أو الصحافي يجب عليك أن تعرف توجهات كل منهما لتقول كلاما كهذا ... لأن من يروج مثل الأخبار لا تستهدف النخبة بل هي الجرائد الصفراء أو جرائد الأرصفة .
لكن الصحفي شخص عاقل أليس كذلك لا بل و مثقف أيضا و له مستوى تعليمي لا يستهان به, و بعد هذا كله يقوم بنقل أخبار و مقالات شبيهة التي لو حكيتها لأُختي - 12 سنة - لما صدّقتها و لنعتتني بالغَبِيّ.. فرجاءًا بعض الوعي و الرصانة..
هنا نجد تقليلاً من شأن القارئ و المتصفِّحْ...
 
أعلى